معلومات عن قطط الشيرازي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٥ ، ٣٠ يناير ٢٠١٧
معلومات عن قطط الشيرازي

قطط الشيرازي

تنتمي القطط إلى فصيلة السنوريات من الثديات، وهي أنواع متعددة، ومن الحيوانات الأليفة التي تعيش في البيئة المحيطة بالإنسان، ويفضل الكثير من الناس تربيتها في المنزل كحيوانات مدللة، ومن أنواع القطط التي يربيها الناس عادة في المنزل قطط السيامي، وقطط الشيرازي، وقطط الحبشي، والقطط الأمريكية قصيرة الشعر، ومن أكثر أنواع القطط انتشاراً للتربية في المنزل قطط الشيرازي، التي تُعدُ من أكثر أنواع القطط الأليفة شهرة؛ لنظافتها، وجمالها، وسهولة التعامل معها.


أصل قطط الشيرازي

تُعرف قطط الشيرازي بأنها قطط جميلة، وتمتاز بشعرها الناعم والطويل والكثيف، ويعود أصلها إلى إيران، أو ما يُعرف ببلاد فارس؛ لذا يُطلق عليها أحياناً اسم القطط الفارسية، وأُدخلت إلى إيطاليا في نهاية القرن الثامن عشر بواسطة مستكشف إيطالي، وبعد قرن من الزمان؛ أي في نهاية القرن التاسع عشر تقريباً، عُرف هذا النوع في قارة أوروبا وانتشر.


أنواع قطط الشيرازي

لقطط الشيرازي أنواع متعددة ومنها: المون فيس، والهملايا الناتج من تزاوج السيامي مع الشيرازي لأجيال عدة، والبيكي فيس الذي يكون فيه الأنف بمستوى العينين، والهاف بيكي الناتج من تزاوج نوع المون فيس مع نوع البيكي فيس.


صفات قطط الشيرازي

تُعدُّ قطط الشيرازي قططاً ودودة ومحببة لدى الأسر، وذات طبع هادئ؛ فهي من أهدأ أنواع القطط، كما أنها ذات مزاج معتدل، وهي قطط غير عدوانية، ولا تخرج مخالبها إلا نادراً، وتحبُ النوم والرُكود لفترات طويلة، وتصل مدة نومها إلى 16 ساعة يومياً، بالإضافة إلى كونها قطط مرحة ولعوبة، ومسلية، ونظيفة.


يصل طول قطط الشيرازي إلى نحو 60سم، ووزنها إلى نحو 4.5كغ، ويبلغ متوسط عمرها نحو عشرين عاماً، وللقطط الشيرازية فراء ناعم ذو شعر طويل، وكثيف جداً، وتزداد كثافته عند الكتفين والعنق، وله ألوان متعددة، مثل: الأبيض، والأسود، والدخاني، ويُشكل كل لون منها سلالة مختلفة عن الأخرى، أما عيون قطط الشيرازي فهي كبيرة وجميلة، ولامعة، ومستديرة، ووجهها مستدير، ويكون لون عيونها أحياناً نفس لون فرائها، وأذناها قصيرتان، وأقدامها قصيرة مغطاة بالفراء، وعظمها سميك، وأنفها غير بارز عن الوجه، وذيلها قصير وذو شعر كثيف.


طرق العناية بقطط الشيرازي

عند اقتناء قط شيرازي في المنزل فيجب الاهتمام بصحته النفسية وعدم إهماله، وإطعامه وتدليله، ومعاملته كفرد من أفراد المنزل، كما يجب الحفاظ على نظافته، وتعويده على الاستحمام مرة واحدة شهرياً على الأقل، وتنظيف جسده، وأذنيه، وشعره؛ لحمايته من الطفيليات والحشرات الصغيرة، وتمشيط شعره باستمرار؛ لإزالة العقد والتشابك، والشعر الميت منه، بالإضافة إلى تطعيمه بشكل دوري، وفحصه بانتظام؛ للتأكد من سلامة صحته.