معلومات عن مدينة إفران المغربية

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٤٨ ، ١٠ أبريل ٢٠١٧
معلومات عن مدينة إفران المغربية

مدينة إفران

مدينة إفران هي إحدى المدن المغربية الواقعة في إقليم إفران بالقرب من مدينتي فاس ومكناس، ويبلغ عدد سكانها 13.380 نسمة، وذلك بحسب الإحصائية المتوفرة لعام 2014م، وتُعدّ المدينة من أقدم المدن المغربية الواقعة على مُرتفعاتٍ جبلية، حيثُ تقع على ارتفاع 1.655م فوق مستوى سطح البحر، وهذا ما يجعلها تتمتع بمناخٍ قاسٍ، وغالباً ما يكسو الثلج جبالها خلال مواسم البرد.


أصل تسمية مدينة إفران

تُعتبر كلمة إفران كلمةً أمازيغيةً تعني الكهوف،وسُميت بذللك لأن الكهوف تنتشر بشكلٍ كبيرٍ في نواحي مدينة إفران، وفي الماضي كانت تُسمى المدينة بأورتي، وهي كلمة تعود أصولها أيضاً للأمازيغية، ومعناها البستان أو الحديقة، في حين يُطلق على المدينة في الوقت الحالي لقب سويسرا الصغيرة، فهي إلى جانب جمال طبيعتها، تتميّز بتصميمها العمراني المُشابه للمدن الأوروبية.


تاريخ مدينة إفران

أقام السكان في منطقة إفران ومحيطها خلال القرن السادس عشر ميلادي في الكهوف والمغارات المحفورة في الحجر الجيري في صخر وادي تزقويت، وبعد سنوات عديدة انتقل السكان لتعمير بيوتهم فوق الأرض، لذا نجد العديد من الكهوف التي تقع أسفل المنازل، وتُستعمل كمأوى للحيوانات، وأماكن لتخزين الحاجيات، أو المحاصيل الزراعية والمعدات ربما، وبحلول منتصف القرن السابع عشر ميلادي صارت المدينة متطورة بما فيه الكفاية للحصول على إقطاع أو منح أرض من السلطان الرشيد بن علي الشريف، وامتد الإقطاع من منبع إفران الحالية لغاية خندق الحاجب، وكانت الأراضي الزراعية بملكية خاصة، في حين وُضعت المراعي تحت تصرف الجماعات القبلية، فيما رزحت القبائل في منطقة إفران-عزرو لسيطرة الاستعمار الفرنسي، مع الاحتفاظ بالمقاومة حتى عام 1922م.


السياحة في مدينة إفران

تُعتبر مدينة إفران من أفضل الأماكن السياحية التي تتميز بطقسها المعتدل، مما جعلها مُتنزهاً لكثيرٍ من العائلات المغربية، سواء من نفس المدينة، أو من سكان المناطق الحارة؛ مثل: مدينتي فاس، ومكناس، كما يُمارس هواة الصيد البري هوايتهم خلال فصل الخريف في نواحي المدينة، ولا يقتصر الأمر على أهل المغرب، بل الوافدين من الخارج أيضاً، وفي فصل الشتاء والخريف أيضاً تشهد المدينة إقبالاً من السياح الأجانب، لممارسة رياضة التزلج على الجليد، وهناك أكثر من محطة شتوية لهذه الرياضة؛ مثل: محطة ميشليفن التي تتوفر فيها المنتجعات والمطاعم، وخدمة تدريب المبتدئين على التزلج، وخلال فصل الربيع تكتسي المدينة الجميلة بحلتها الخضراء، وألوان الربيع الزاهية، فيما تتوفر في المدينة أيضاً الشلالات الجميلة.


معلومات عامة عن إفران

  • احتفظت المدينة بطرازها المعماري الذي أسسه المستعمرون الفرنسيون في ثلاثينيات القرن التاسع عشر ميلادي.
  • حصلت المدينة على لقب ثاني أنظف مدينة في العالم، بحسب موقع إم بي سي تايمز البريطاني عن عام 2013م.
  • تعيش في برية المدينة حيوانات المكاك البربري المُهددة بالانقراض، كما تنمو بعض الأشجار بشكلٍ طبيعي في محيط المدينة ؛مثل: الأرز الأطلسي، والبلوط.