مفهوم البحث

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٢ ، ٢٤ سبتمبر ٢٠١٧
مفهوم البحث

مفهوم البحث

يُعبّر البحث العلميّ والبحث بشكلٍ عام عن المحاولة الجاهدة في نقدِ مشكلةٍ إنسانيّة معيّنة أو أمرٍ كونيّ للتوصّل إلى حلٍّ ونتيجة نهائيّة لها، ويقدّم البحث العلميّ تفسيراً كاملاً أو جزئياً لحقيقة كانت مجهولة الأسباب باستخدام جملٍ وعباراتٍ واقعيّةٍ وتُطبّق بقوانين عامّة.


هناك مفاهيمٌ وتفسيراتٌ أخرى للبحث، منها: أنّ البحث العلميّ هو مجموعة من عدّة خطوات منظّمة ومدروسة تمّ بناؤها على مجموعةٍ من المعلومات التي تتعلّق بمشكلةٍ معيّنة؛ حيث تخضع قاعدة هذه البيانات والمعلومات للفحص والتدقيق، للتوصّل إلى حلٍّ نهائيّ للمشكلة.


أهداف البحث العلمي

هُناك أهداف معيّنة تدفع الباحث إلى أن يُباشر في استلام قضيّةٍ معيّنةٍ والبحث وبذل الجهد في جمع المعلومات للتوصّل إلى نتائجَ ضروريّةٍ ومطلوبةٍ؛ حيث يجب أنّ يُحقق موضوعُ البحث سلسلةَ أهدافٍ وهي ما يلي:

  • تقديم التفسيرات.
  • التنبؤ بحلولٍ للمشاكل والقضايا المطروحة.
  • تقديم الحلول المناسبة للمشاكل المتواجدة في البحث، والتي تدور حولها الفكرة الرئيسية.
  • تقديم حقائق جديدة وغير موجودة من قبل.
  • تطوير المعارف الإنسانّية، وتزويدها بمعلوماتٍ جديدة.
  • المحاولة الجاهدة لمواجهة متطلّبات البيئة والمجتمع المُحيط بالإنسان.


أساسيّات إجراء البحث

إنّ عمليّة إجراء البحث حول قضيّة ما ليست عشوائيّة؛ بل تخضع لسياسةٍ محددّة ومنهجيّةٍ منظّمةٍ ومرتّبةٍ، وما يلي القواعد الأساسيّة للبحث العلميّ:

  • تحقيق الأمانة والنّزاهة العلميّة.
  • التوثيق العلميّ.
  • أصالة البحث.
  • ابتكار الأفكار.
  • تحديد المشكلة وعرضها.
  • تحديد الفرضيّات.
  • شمول الأفكار.
  • الدقّة في تقديم المعلومات.
  • الاهتمام بحجم عيّنة المعلومات والبيانات.
  • التدقيق والعمق بالتحليل.
  • التأكّد من سلامة النتائج، والتوصيات.
  • تحرّي الدقّة في استخدام اللغة.
  • التأكّد من صحّة المراجع المستخدمة.


أغراض إجراء بحث علميّ

  • حل مشكلة أو قضيّة مُعيّنة موجودة حاليّاً في المجتمع المحيط بالإنسان وتعيق تطوّره.
  • المساهمة في زيادة وتطوير المعرفة في الدائرة الخاصّة بالباحث.


خطوات البحث العلميّ

هناك عدّة خطوات منظّمة يجب الالتزام بها للحصول على بحثٍ مقبولٍ ويُحقّق النتائج المرجوّة منه:

  • تحديد المشكلة الرئيسيّة التي يسعى البحث لحلّها.
  • جمع المعلومات والبيانات بشكلٍ أوليّ، من خلال الدراسات السابقة للمشكلة والمقابلات.
  • تقديم تعريف عام للمشكلة أو القضية، ويجب تقديم توضيح دقيق وشامل لها.
  • تحديد التغيّرات التي من الممكن أن تُؤثّر على المشكلة بشكل واضحٍ وصريحٍ، وهذا ما يُسمّى بالإطار النظري.
  • الاستنباط وتنمية الفروض.
  • تقديم تصميم علميّ للبحث.
  • جمع البيانات والمعلومات الخاصّة بموضوع البحث وتحليلها والتأكّد من صحّتها وشرحها.
  • الاستقراء.
  • كتابة تقرير وملخّص للبحث.
  • عرض تقرير البحث الذي يشمل جميع أجزاء البحث.
  • اتّخاذ القرارات الإداريّة اللازمة.