مفهوم البيئة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٥ ، ١٧ ديسمبر ٢٠١٨
مفهوم البيئة

مفهوم البيئة

اشتقت لفظة البيئة من الجذر الثلاثي بَوَأ الذي يعني رجع، ويقول العرب تبوّأ فلان منزلاً أي قطنه وجعله محلاً له، أما اصطلاحاً فيشير مفهوم البيئة إلى ذاك الوسط الذي يحيط بالإنسان ويؤثر عليه من ناحية صحية، وهي تشمل المنشآت والمنافع المشيدة؛ كالشوارع والمساكن، أو الموارد الطبيعية؛ كالأنهار، أو ما اعتمد عليه الإنسان لسد حاجاته من مأكل، وملبس، ومشرب، هذا بالإضافة إلى ما يتفاعل ويؤثر عليه من عوامل جوية وكيميائية.[١]


مكونات النظام البيئي

تتفاعل كافة مكونات النظام البيئي بصورة تأثيرية تبادلية فيما بينها، وتقسم هذه المكونات إلى نوعين رئيسين هما:[٢]

  • المكونات الحية: وتشمل كافة الكائنات الحية؛ كالأشجار، والحيوانات ابتداءً من الكائنات المجهرية؛ كالبكتيريا، والفطريات، وصولاً إلى الحيوانات المعقدة؛ كالفقاريات، والحشرات.
  • المكونات الغير حية: يقصد بها مجموعة العوامل البيئية المختلفة؛ كمقدار الإشعاع الشمسي، ونسبة الرطوبة، والتضاريس، وهذه العوامل ترتبط بالعناصر الثلاث المتمثلة بالهواء، والماء، والتربة.


مشاكل البيئة

تتطرق النقاط الآتية إلى بيان ماهية أبرز المشاكل التي تهدد الاستقرار البيئي وتخل بتوازنه:[٣]

  • النمو الانفجاري للسكان: يعتقد كثيرون أن الزيادة المضطردة التي يشهدها العالم في أعداد سكانه تغلبت على سعة الأراضي وحدودها الطبيعية، فأصبحت الموارد غير كافية لتلبية حاجات هذا الكم الهائل من الأشخاص، ناهيك عما يتسببون به من تحديات بيئية آخذة بالتفاقم؛ كأزمات الطاقة، وتمدد المستوطنات السكانية جغرافياً على حساب المراعي والغابات.
  • التلوث: وصلت التبعات السلبية الناجمة عن التلوث إلى حالة مستعصية جداً من التدهور البيئي، فاستطاع التلوث أن يضر بالإنسان صحياً، وجسدياً، واقتصادياً، ونفسياً، مع أن الإنسان نفسه هو المسؤول الأول عن هذه المشكلة بأنشطته المستهترة واللاواعية.
  • الاستنزاف الحاد للموارد: رغم أن موارد الأرض مسخرة للإنسان لينتفع بها كما يشاء، إلا أن الاستغلال المفرط لهذه الموارد جعل من نضوبها احتمالاً وارداً، وتهديداً خطيراً لأمنه الوجودي، وتتضح هذه المشكلة جلياً في ندرة المياه الجوفية، والتناقص الشديد للاحتياطات النفطية.


المراجع

  1. سامح عبدالسلام محمد (2013-1-9)، "مفهوم البيئة"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2018-12-13. بتصرّف.
  2. رائد الخالدي (2007-7)، "النظم البيئية الطبيعية"، صفحة 6، www.site.iugaza.edu.ps، اطّلع عليه بتاريخ 2018-12-13. بتصرّف.
  3. رشيد الحمد ، محمد سعيد صباريني (1979)، البيئة و مشكلاتها، الكويت، صفحات 112-136. بتصرّف.