مفهوم التعليم الجامعي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٥٧ ، ١٤ أغسطس ٢٠١٦
مفهوم التعليم الجامعي

التعليم الجامعي

ويعرف أيضاً بِمُسمّى التعليم العالي، وهو المرحلة الأخيرة من المراحل الدراسية والتي يدرسُ فيها الطالبُ فرعاً من الفروع الدراسية بشكلٍ أكثر تخصصاً، ومن التعريفات الأخرى للتعليم للجامعي: وهو المستوى التعليميّ الذي يأتي مباشرةً بعد التعليم الثانويّ، ويجب أن يُحقّق الطالب معدلاً دراسيّاً في المرحلة الثانوية يُؤهلهُ للدراسةِ الجامعية، أو للالتحاقِ بالتخصصِ الجامعي الذي يهتمُ بدراسته، وبعد التخرج من التعليم الجامعي يحصلُ الطالب على شهادةٍ تؤهله من الحصولِ على عملٍ معينٍ ضمن مؤهلاتهِ التعليمية، أو تساعدهُ في الاستمرارِ بدراسةِ مراحلٍ متقدمةٍ من الدراسات العُليا في الجامعة.


تاريخ التعليم الجامعي

إن التعليمَ الجامعيّ مِن أنواع التعليم القديمة، والذي حصل على اهتمامٍ كبيرٍ من قبل مختلف شعوب العالم، وتُعتبر كلّ من جامعتي الزيتونة في تونس، والقرويين في فاس مِن أقدمِ الجامعات في العالم، والتي اهتمت بتقديمِ مُختلف أنواع التخصّصات الدراسيّة التي التحق فيها العديد من الطلاب الجامعيين.


بعد إعداد القانون العام لحقوق الإنسان، وتوزيعه على مجموعةٍ من الحقوق ومن ضمنها حقّ الإنسان في التعليم، نصّ هذا الحق على ضرورة حصول الإنسان على التعليم العالي في الجامعة في حال أرادَ الطالب استكمال دراسته الجامعيّة، وقد اعتمد ذلك على الاهتمامِ العالميّ في التعليم الجامعيّ منذ القرن التاسع عشر للميلاد، وحتى هذا الوقت الذي شهدَ إنشاء العديد من الجامعات العامة، والخاصة في مُختلفِ دول العالم.


خصائص التعليم الجامعي

  • يُعدُّ من أنواع التعليم المُتخصّص؛ إذ لا تحتوي الخطط الدراسية للكليات الجامعية على مواد عامّةٍ كما في الدراسة المدرسية.
  • يُطوّر قطاع التعليم من خلال الاعتماد على تزويده بمجموعةٍ من الكُتب، والمؤلفات المُتخصصة في العديد من المجالات الدراسيّة.
  • يحافظُ على التطور الاقتصادي، عن طريق تزويد سوق العمل بالعديدِ من الكفاءات التي تدعمه، وتُطوّره.
  • يُقلّلُ من مستوى الأميّة العام في المجتمع، ويزيدُ من الوعي المعرفي، والإدراكي عند المتعلمين من فئة الشباب.
  • يُقدّمُ مجموعةً من الأبحاث المُهمّة في مختلفِ مجالاتِ المعرفة، مما يدعم قطاع البحث العالميّ.


شهادات التعليم الجامعي

  • الشهادة الجامعية الأولى (بكالوريوس): هي المرحلة الأولى من مراحل التعليم الجامعيّ، وتُعتبر أيضاً المرحلة الأساسية في الجامعة التي يسعى أغلب الطلاب الذين تمكنوا من النجاح في المرحلةِ الثانوية من الالتحاق فيها، وفي هذه المرحلة يختارُ الطالب التخصص الذين يناسبه، ويتوافق مع متطلبات شهادتهِ في الثانوية العامة، وتتراوح مدة الدراسة في مرحلة البكالوريوس بين الأربع والخمس سنوات، وقد تمتدُ للثماني سنوات في بعض التخصصات الجامعية، كتخصص الطب.
  • شهادة الدراسة العليا (ماجستير): هي الشهادة الجامعية الثانية بعد شهادة البكالوريوس، وفيها يتخصصُ الطالب بشكلٍ أكثر تفصيل بتخصصه في مرحلة البكالوريوس، وحتى يتمكن من الحصول على هذه الشهادة عليه اجتياز ساعات الخطة الدراسية بنجاح، وتتراوح مدة الدراسة في مرحلة الماجستير بين السنة، والسنتين.
  • شهادة الدراسة العليا (الدكتوراه): هي الشهادة الجامعية الثالثة والأخيرة، والتي مِن الممكن الالتحاق بها بعد النجاح في مرحلة الماجستير، وهذه المرحلة تكون أكثر تخصصاً من مرحلة الماجستير، فتعتمدُ على الدراسة المكثفة للعديدِ من المواد الخاصة بتخصصِ الدكتوراه، وتتراوح مدة الدراسة في هذه المرحلة بين السنة، والسنتين.