مفهوم التعليم المبرمج

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٥٧ ، ١٤ أغسطس ٢٠١٦
مفهوم التعليم المبرمج

مفهوم التعليم المبرمج

هو عبارةٌ عن نوعٍ من أنواع التعليم الذي ظهرَ في القرن العشرين الميلادي، واعتمد على فكرةِ تقسيم المنهجِ الدراسي إلى مجموعةٍ من البرامج (الخُطط) الدراسية حتى يسهل فهمها مِن قبل الطلاب، وأيضاً يُعرفُ التعليم المبرمج بأنه أحد وسائل التعليم الذاتي التي توفرُ للطلابِ برامجاً دراسيةً يختارُ منها كلُ طالبٍ البرنامج الذي يناسبه، مِن أجل تطبيقه خلال فترةٍ زمنيةٍ يتم الاتفاقُ عليها مسبقاً، مع المؤسسة الأكاديميّة التي تُنظّم برنامج التعليم المبرمج.


يهدفُ التعليم المبرمج إلى شرحِ المواد التعليمية بالاعتمادِ على فكرةِ تقسيمها إلى مجموعةٍ مِن الأجزاء الصغيرة، ويجبُ على الطالبِ أن يُحققَ مُتطلبات النجاح في كل جزءٍ دراسي حتى يتمكنَ من الانتقال إلى الجزء الذي يليه، وهكذا يتمكنُ مِن الانتهاء مِن سلسلةِ الوحدات (الأقسام) المُخصصة لبرنامجِ التعليم المبرمج خلال السنة الدراسية.


أساسيات التعليم المبرمج

  • توزيع الدروس داخل المنهاج على أقسامٍ صغيرةٍ يسهلُ فهمها، وتعلمها.
  • التشجيعُ على دورِ المُشاركة الإيجابية بين المعلمين، والطلاب.
  • توفيرُ وسائل مُتابعة استجابة الطلاب للمعارفِ التي تتضمنُ الوحدات الدراسية.
  • يعتمدُ تطبيق التعليم المبرمج على قُدرةِ الطلاب على تحملِ العبء الدراسي المُترتبِ عليهم.
  • يوفرُ التعليم المبرمج إمكانية تقييم الطالب لمساره الدراسي.


أهداف التعليم المبرمج

  • تعليمُ الطالب كافة الخبرات التعليمية تعليماً ذاتياً.
  • دعمُ ومساعدة الطالب على إدراك المعلومات المخصصة للبرنامجِ التعليمي.
  • استخدامُ الطالب لقدراتِهِ الشخصية لتطبيقِ التعليم المبرمج، مثل: اعتماد الطالب على دراستهِ السابقة في معرفةِ المقاطع العروضية للأبيات الشعرية.
  • توفيرُ الوقت الكافي للطالبِ مِن أجل تنفيذ الوحدات الدراسية المطلوبة منه بشكلٍ صحيح وتام.
  • تعزيزُ الشعور بالمسؤوليةِ الشخصية عند الطالب أثناء تطبيقه لبرنامج التعليم المبرمج بشكلٍ فردي، ودون وجود رقابةٍ مباشرةٍ من قبل المعلّم.
  • معرفةُ مدى نجاح تطبيق التعليم المبرمج على فئةٍ مِن الطلاب داخل صفٍ مُعيّن، أو في كافةِ صفوف المؤسّسة التعليميّة.


أنواع التعليم المبرمج

يُقسم التعليم المُبرمج إلى نوعين رئيسين، وهما:

  • التعليم المبرمج الخطي: هو التعليم المبرمج الذي يُحلّلِ المنهاج الدراسي ضمن نمطٍ، أو إطارٍ تعليمي مُعيّن، وبعد الانتهاء من تطبيق النمط الأول يتم الانتقال إلى النمط الثاني، وهكذا حتّى الوصول إلى نهايةِ الخط التعليمي، ويُعتبرُ عالم النفس التربوي سكينر أول من اقترح هذا النوع من أنواع التعليم المبرمج.
  • التعليم المبرمج الفرعي: هو التعليم المبرمج الذي ابتكره عالم النفس التربوي كراودر، ويعتمدُ على توزيع معلومات البرنامج التعليمي على مجموعةٍ من الفقرات، ومن ثم يتم توجيه أسئلة حول هذه الفقرات للطلاب، ويتمّ الاعتمادُ على نتيجتين، وهما: نجاح، أو فشل الطالب في الإجابة، وفي حال نجح الطالب في الإجابة على الأسئلة ينتقلُ إلى الفقرةِ التالية، وفي حال فشل في الإجابة على الأسئلة يخضعُ لبرنامجٍ تدريبيٍ حتى يتمكّن من الإجابة على الأسئلة بشكلٍ صحيح.