مفهوم الدعوة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٧ ، ١٦ يوليو ٢٠١٧
مفهوم الدعوة

الدعوة الإسلامية

اختار الله تعالى الرسول محمد صلى الله عليه وسلم لتبليغ الدعوة الإسلامية إلى الناس كافة، ومحور الدعوة هو توحيد الله تعالى، وعلى كل مسلم أن يهتمّ بنشر الدعوة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، قال تعالى: (يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِدًا وَمُبَشِّرًا وَنَذِيرًا (45) وَدَاعِيًا إِلَى اللَّهِ بِإِذْنِهِ وَسِرَاجًا مُّنِيرًا)[الأحزاب:45،46].


مفهوم الدعوة

الدعوة في اللغة، مأخوذة من الفعل الثلاثي دعا، ومن قام بها يسمى داعية، وتشمل معانٍ كثيرة منها النداء، والطلب، والتجمع، والدعاء، والسؤال، والاستمالة، والدعوة إلى الطعام، فقال الزمخشري: دعوت فلاناً بمعنى صحت به أي ناديته بصوت مرتفع أو نحو ذلك.


أما اصطلاحاً فقد عرفها ابن تيمية بأنها الدعوة إلى الإيمان بالله تعالى، والإيمان بالرسل جميعاً وبما جاؤوا به، وقد عرفها الدكتور محمد الوكيل صاحب كتاب أسس الدعوة وآداب الدعاء، بأنها الدعوة إلى الله، ودعوة الناس إلى الخير والرشد، وأمرهم بالمعروف والنهي عن المنكر.


فوائد الدعوة

تشتمل الدعوة إلى الله العديد من الفوائد التي تعود بالنفع والخير على الفرد والمجتمع ومن هذه الفوائد ما يلي:

  • نشر رسالة الدين الإسلامي إلى جميع أنحاء العالم، فبدون الدعاة لا يتعرف الناس المقبلون على الدخول في دين الإسلام على شرائع الدين وأحكامه.
  • تصحيح المفاهيم الخاطئة عن الإسلام، فقد ظهرت بعض الجماعات التي أساءت إلى الإسلام، وشوّهت صورته، ودور الداعية العارف لدينه أن يصحح هذه المفاهيم الفكرية، ويوصل رسالة الإسلام الصحيحة.
  • تعد طريقاً للوصول إلى حياة طيبة، فالداعي ينشر العدل والتكافل والتراحم بين الناس، وذلك لأنّ الالتزام بقيم ومبادىء الإسلام، يبعد الناس عن الفحش، والرذيلة، والكذب، والغش، والغيبة والنميمة، وغيرها من المعاصي.
  • تعتبر الدعوة طريق الفلاح، والفوز بالجنة التي وعد الله بها المتّقين، فالأمة التي تدعو إلى الخير، وتأمر بالمعروف وتنهي عن المنكر، يرضى الله عنها ويكتب لها الفلاح في الدنيا والآخرة، قال تعالى: (وَلْتَكُن مّنْكُمْ أُمّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَأُوْلََئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ)[آل عمران:104].
  • ثواب الدعوة الإسلامية عظيم، فهي تعدّ من مهام الأنبياء والمرسلين، كما تعدّ أحسن القول كما وصفها الله تعالى، فهي من الحسنات الجارية.


طرق الدعوة إلى الله تعالى

  • الدعوة بالنصيحة والقول الحسن، فالداعية إلى الله تعالى يجب أن يلتزم بلِين الكلام، وحسن الحوار، وهداية الناس باستخدام عبارات رزينة وجميلة.
  • الدعوة إلى الله تعالى بالفعل الجميل الحسن، فهناك أفعال تؤلّف قلوب الناس للدخول في الدين الإسلامي، وذلك من خلال العمل الصالح، كتقديم الخير والمعروف، ودفع الزكاة والصدقات، للمجتمعات الفقيرة التي يعمها الجهل، فذلك يفرج كروبهم، ويزيل همومهم.
  • الدعوة إلى الله تعالى بالقدوة الحسنة والصورة الجميلة، حيث ينجذب الناس إلى الدعاة الذين يتحلّون بأخلاق الإسلام.
  • الدعوة إلى الله تعالى من خلال استخدام شبكات التواصل الاجتماعي، وهذه الوسيلة من أنجح الوسائل لنشر رسالة الإسلام حول العالم.
158 مشاهدة