مفهوم جغرافية السكان

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٤٤ ، ٢٠ نوفمبر ٢٠١٦
مفهوم جغرافية السكان

جغرافية السكان

جغرافية السكان هي أحد فروع علم الجغرافيا البشرية التي تُعنى بضرورة دراسة طبيعة العلاقة القائمة بين العنصر الإنسانيّ والبيئة المحيطة به، وكيفية توزُّع السُكّان وتركيبتهم على الأرض، كما يهتم أيضاً بضرورة توضيح مدى الاختلافات المكانيّة من مكانٍ لآخر من حيث توزيع السكان، ونموّهم، وهجرتهم، وتوزيعهم، والعلاقة بين هذا وطبيعة الأماكن، ويكمل هذا الفرع دور علوم الجغرافيا الأخرى كالسياسية، والإقليمية، والاقتصادية، بالإضافة إلى اندماجه مع علوم جغرافية أخرى لدراسة الأسباب والعوامل الناتجة عن توزّع السكان وهجرتهم فوق سطح الأرض.


حظيت جغرافيا السُكان باهتمامٍ كبيرٍ في الآونة الأخيرة، حيث ازدادت الكتابات في هذا الأمر وما يتعلّق به من مُشكلات، ويُعتبر السُكان محوراً رئيسياً للعلوم الإنسانية؛ نظراً للازدياد الملحوظ الذي شهده العالم في الفترة الأخيرة الماضية.


مجالات جغرافية السكان

ويُركّز علم جغرافية السُّكان على عددٍ من المجالات ذات العلاقة بالسُكان، ومن أهمها:

  • دراسة التوزيع الجغرافي للسُكان: يشتمل على الكثافة السكانية، والأسباب المؤدّية إلى التوزّع السكانيّ اقتصاديّاً وسياسيّاً واجتماعيّاً.
  • دراسة خصائص السٌكان: تشتمل على دراسة التركيب السكاني لأفراد المُجتمع من حيث الجنس.
  • دراسة عدد السُكان في الحاضر والمستقبل: ويتمثّل ذلك بالتركيز على نسبة المواليد والوفيات والهجرة، مع الأخذ بالأسباب والنتائج.


أهمية جغرافية السكان

  • الكشف عن الحقائق المتعلقة بالسُكّان بدقة ووضوح، مثال ذلك التعداد السكاني، وتوزع السكان في المناطق الجغرافية.
  • وضع خطط مُستقبليّة فضلى لغايات تلبية احتياجات السكان المتزايدة بشكلٍ مُستمرٍّ من مسكنٍ وغذاءٍ وخدمات.
  • الكشف عن مدى التباينات بين الأقاليم، ودراستها عن كثب، من حيث توزّع الغطاء السكاني في أراضيها.
  • تحديد الأساليب والسبل التي تُساهم في تكوين الشخصيّة الجغرافيّة للأماكن، ومدى انعكاسها على الظواهر السكانيّة.


مصادر المعلومات في جغرافية السكان

  • التعداد العام للسُكان: يُعتبر هذا المصدر هو الأهمُّ لبيانات السكان الثابتة؛ إذ يعود بالنفع الكبير على الدولة، ويُساعدها على المضيّ قُدماً في عمليّات التخطيط والتنمية، فيهدف إلى هدفين رئيسييّن، وهما:
    • هدف جامد: يتمثل بالصورة الفوتوغرافية الشاملة التي يُقدّمها التعداد السكانيُّ حول المجتمع السكانيّ خلال فترة زمنيّة مُحدّدة.
    • هدف ديناميكيٌّ مُتحرّك: يتعامل هذا الهدف مع التغيُّرات الديموغرافيّة على أنّها نقُطةٌ مهمّة في الفترة الزمنية في حياة المجتمع.
  • المسح بالعينة: يتمثل ذلك بالاستعانة بالوزارات لأخذ المعلومات الكافية والدقيقة حول التعدادات خلال فترةٍ زمنيةٍ دوريّة قصيرة الأجل، ليُصار إلى الاستعاضة ببياناتٍ دقيقةٍ عن النقص الذي شهدته الإحصائيات العامّة القديمةُ أو عدم توفرها مثلاً.
  • التسجيل الحيويّ: يكون هذا المصدر إجباريّاً أحياناً في بعض الدول على شكل قانون، وينصُّ على ضرورة تسجيل جميع ما يتعلق بالمعلومات السكانية من جمع وتحليل وعرض وتوزيع وإعداد رسميّاً.
  • سجلات الهجرة: يُعتبر هذا المصدر أقلّ أهميّة من السجلّات الحيويّة؛ نظراً لعدم احتواء هذه السجلات على جميع المعلومات الدقيقة الخاصّة بالمُهاجرين.