مفهوم عرض النقود

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٢ ، ٢٩ مايو ٢٠١٧
مفهوم عرض النقود

مفهوم عرض النقود

عرض النقود (بالإنجليزيّة: Money Supply) هو عبارة عن القدرة الشرائيّة عند الأفراد، ويُشار له بتوافر النقود؛ أيّ أنَّ الأصول السائلة في القطاع الاقتصاديّ تعتمد على تبادل الخدمات والسلع، وتؤدي زيادة عرض النقود إلى ظهور تضخم اقتصاديّ، أمّا انخفاض عرضها فينتج عنه ظهور البطالة، والانكماش، وخمول القدرة على الإنتاج،[١] ويُعرّف عرض النقود بأنّه النقد المُتداول بالإضافة إلى المال الموجود ضمن الحسابات المصرفيّة، ولا يشمل عرض النقود أيّ شكلٍ آخر من أشكال الثروة الماليّة، كالأسهم أو الاستثمارات الماليّة، كما لا يشمل الأدوات الائتمانيّة، كالرهن العقاريّ، والقروض الماليّة.[٢] ومن التعريفات الأخرى لعرض النقود أنّه الرصيد الكليّ من العملات، والأدوات الماليّة السائلة التي يتمُّ تداولها في اقتصاد دولة معينة.[٣]


قياس عرض النقود

يشمل عرض النقود استخدام أكثر من مقياس لقياس التقديرات المتنوّعة للعرض النقديّ، والسبب الرئيسيّ في تصنيف عرض النقود إلى مجموعة من التدابير المتنوعة هو القدرة على التنبؤ بالتأثير الفعّال والمحتمل في الاقتصاد ضمن المكوّنات المختلفة لعرض النقود، وفيما يأتي معلومات عن الأنواع الرئيسيّة لقياس عرض النقود:[٤]


عرض النقود بمعناه الضيّق

عرض النقود بمعناه الضيّق (بالإنجليزيّة: Narrow Money) عبارة عن مقياس ضيق للنقود المعروضة، ويشار له بالرمز (M1)؛ ويُعبر عنه وفقاً للمعادلة الآتية:[٤]

M1= C + DD + OD

  • تفسير رموز القانون:
    • العملة (C) (Currency): هي العُملات المُتداولة بين الجمهور من الأفراد، وتتكوّن من المكونات الآتية:
      • مذكرات التداول.
      • تداولات العُملات النقديّة.
      • احتياطات النقود عند كافة المصارف.
    • الودائع تحت الطلب (DD) (Demand Deposits): هي الودائع الماليّة الخاصة بالأفراد ضمن حسابات المصارف التجاريّة.
    • الودائع الأخرى (OD) (Other Deposits): هي الودائع الماليّة التي يتمُّ الاحتفاظ بها في المصرف الاحتياطيّ.


عرض النقود بمعناه الواسع

يشمل عرض النقود بمعناه الواسع كافة مكوّنات المفهوم الضيّق للنقود (M1)، بالإضافة إلى الودائع الادّخاريّة في المصارف ومكاتب البريد، كما يُرمز له بالرمز (M2)، ويُعبر عنه بالمعادلة الآتية:[٤]

M2 = M1 + Savings Deposits at Banks and Post Offices[٥]

إن عرض النقود الواسع (M2) مميّز عن (M1)؛ وذلك لأنّ الودائع الادّخاريّة في حسابات توفير البريد ليست سائلة كالودائع تحت الطلب، كما أنّ توفير الودائع الماليّة في مكاتب البريد يعدُّ أكثر سيولةً من الودائع لأجل في المصارف.[٤]


عرض النقود بالمعنى الأوسع أو الموسّع

يشمل عرض النقود بمعناه الموسّع، المعروض من النقود في (M1)، بالإضافة إلى الودائع لأجل الموجودة ضمن الحسابات المصرفيّة، ويُعبَّر عنه وفقاً للمعادلة الآتية:[٤]

M3 = M1 + Time Deposits at Banks

تُشكّل الودائع لأجل بشكل عام قيمة المخزون التي تمثل مدّخرات الأفراد، ولا تشكّل مخزوناً سائلاً، وتسهل الحصول على القروض المصرفيّة مقابل قيمتها، ويمكن سحب هذه الودائع؛ من خلال التخليّ عن الفوائد الخاصة بها.


تأثير عرض النقود في الاقتصاد

يُؤثر عرض النقود في القطاعات الاقتصاديّة؛ إذ يؤدي إلى تقليل أسعار الفوائد الماليّة؛ ممّا يساعد على توليد المزيد من الاستثمارات، ويوفّر المال في أيدي الأفراد المستهلكين، كما يُؤثر في الشركات التي تهتمُّ بزيادة المواد الخام بهدف رفع إنتاجها؛ ممّا يُؤدي إلى دعم النشاط التجاريّ، وزيادة الطلب على الأيدي العاملة، وقد يحدث العكس في حال انخفاض النقود المعروضة أو تراجع مُعدّل نموّها.[٣]


العلاقة بين عرض النقود والمتغيرات الاقتصاديّة

توجد العديد من العلاقات المتنوعة بين عرض النقود والمتغيرات الاقتصاديّة، وفيما يأتي مجموعة من أهمّ هذه المتغيرات الاقتصاديّة:

  • الناتج المحليّ الإجماليّ (GDP): هو متغير اقتصاديٌّ رئيسيّ يتأثر بتغير عرض النقود، فعندما تزداد قيمة عرض النقود؛ نتيجةً لسياسة نقديّة توسعيّة سيؤدي ذلك إلى زيادة مستوى الأسعار العام، وانخفاض معدّل الفوائد؛ ممّا يساهم بتوسع الاستثمارات الماليّة، أمّا في حال الاعتماد على سياسة نقديّة انكماشيّة سيؤدي إلى تقليص عرض النقود؛ ممّا ينتج عنه ارتفاع بأسعار الفوائد، وانخفاض بمستوى الأسعار العام، فيؤدي ذلك إلى تقليل الاستثمارات.[٦]
  • البطالة: هي عدم وجود عمل للراغبين في الحصول عليه والقادرين عليه،[٧] وعند استخدام سياسة نقديّة توسعيّة سيؤدي ذلك إلى رفع معدّل الأسعار العام، وانخفاض أسعار الفوائد؛ ممّا يدعم الاستثمارات التي تؤدي إلى زيادة الطلب على العاملة، وينتج عن ذلك انخفاض في مستوى البطالة، والعكس صحيح في حال استخدام سياسة نقديّة تقييديّة؛ حيث تؤدي إلى رفع معدّل البطالة.[٦]
  • التضخم: هو زيادة في النقود المتداولة ينتج عنها زيادة في الأسعار، وانخفاض القيمة الشرائية للنقود،[٨] وتظهر العلاقة بين التضخم وعرض النقود بالاعتماد على نظرية كمية النقود (النظرية الكلاسيكيّة)؛ حيث تُشير إلى وجود علاقة تناسبيّة بين عرض النقود ومستوى الأسعار العام، فتَعتبر عرض النقود متغيراً مستقلاً أمّا مستوى الأسعار فهو متغيّر تابع، وتفترض الكلاسيكيّة تثبيت السرعة الخاصة بدوران النقود، وتثبيت حجم الإنتاج، فتنحصر مسؤوليّة السلطة النقديّة في التأثير في عرض النقود؛ سواءً بالزيادة أو النقصان، ويؤثر ذلك في مستوى الأسعار العام، ويظهر ذلك على التضخم.[٦]
  • سعر الفائدة: هو السعر المدفوع من خلال البنك المركزيّ على الإيداعات الماليّة للمصارف التجاريّة،[٩] وفقاً للسياسة الكينزيّة -نسبةً للمُفكّر الاقتصاديّ كينز- يتحدد السعر الخاص بالفائدة بتقاطع مُنحنى الطلب الخاص بالنقود مع العرض الخاص بالنقود؛ ممّا يؤدي إلى تأثره بكلٍّ من العرض والطلب؛ لذلك تؤثر السياسة النقديّة في مستوى سعر الفائدة، وتعتمد استجابة السعر الخاص بالفائدة على المرونة المرتبطة بدالة التفضيل النقديّ، فعندما تكون مرونة منحناه ضئيلة فإنّ زيادة عرض النقود سيؤدي إلى تقليل سعر الفائدة، وكلّما ازدادت مرونة الطلب الخاصة بالتفضيل النقديّ تقلص انخفاض سعر الفائدة بشكلٍ تدريجيّ؛ حتى يصل إلى مستوى ثابت مع زيادة في كميّة النقود المطلوبة والمعروضة.[٦]


المراجع

  1. "Money Supply", Business Dictionary, Retrieved 21-5-2017. Edited.
  2. Kimberly Amadeo (28-12-2016), "What Is the Money Supply?"، the balance, Retrieved 21-5-2017. Edited.
  3. ^ أ ب "Money Supply", Investopedia, Retrieved 21-5-2017. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج Supriya Guru, "Concept of Money Supply and its Measurement"، Your Article Library, Retrieved 21-5-2017. Edited.
  5. J.Singh, "Money Supply – Meaning and Measures of Money Supply"، Economics Discussion, Retrieved 21-5-2017. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث أ. د. عبد الحسين الغالبي، وأ. سوسن الجبوري، أثر مقاييس عرض النقد على بعض المتغيرات الاقتصادية الكلية في عينة من الدول المتقدمة، صفحة 9، 10، 12. بتصرّف.
  7. "تعريف ومعنى بطالة في قاموس المعجم الوسيط"، المعاني، اطّلع عليه بتاريخ 21-5-2017. بتصرّف.
  8. "تعريف ومعنى التضخم في معجم المعاني الجامع"، المعاني، اطّلع عليه بتاريخ 21-5-2017. بتصرّف.
  9. "سعر الفائدة"، الجزيرة، اطّلع عليه بتاريخ 21-5-2017. بتصرّف.