مقال وصفي عن البحر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٥٩ ، ١٢ يونيو ٢٠١٨
مقال وصفي عن البحر

البحر

يُطلق مصطلح البحر على أيّ تجمّعٍ كبير الحجم للمياه المالحة المُتصلة بالمحيط، بالإضافة لبعض البحيرات غير المتصلة بالمحيطات أو البحار مثل: البحر الميّت، وبحر قزوين، كما أنّه يُطلق على التجمّعات المائية الأصغر من المحيط وأكبر من الخور، قديماً كان العرب يَستخدمون كلمة " البحر" على أي تجمّع مائي كبير سواءً كان عذباً أو مالحاً، كما أنّهم لم يستخدموا مصطلح " محيط"، إلا أنّهم أطلقوا على المحيط الأطلسي اسم " بحر الظلمات".[١]


الفرق بين البحر والمحيط

توجد عدّة عوامل يعتمد عليها الفرق بين البحر والمحيط: الحجم، والعمق، وطبيعة الساحل، ودرجة الملوحة؛ فالبحر أصغر حجماً من المحيط، وعمقه لا يتجاوز 2000 مترٍ، كما أنّ البحر هو مساحةٌ مائيّة تُحيط بها اليابسة بأشكالٍ ونسبٍ مختلفة، ويحتوي على تنوّع بيولوجي أكثر ممّا في المحيط، كما أنّ البحر يتأثّر بظاهرة المدّ والجزر وظاهرة الاحتباس الحراريّ أكثر من المحيط نتيجة الاختلاف في عمق كليهما.[٢]


وصف البحر

يمكننا وصف البحر بما يلي:

  • شاطئ البحر: هو الجزء الذي يتّصل باليابسة من البحر؛ حيث تتشكّل الرغاوي عند تكسّر أمواج البحر حين هيجانه على الساحل، ففي مصر توجد أربعة شواطئ لعدّة بحار وهي: البحر الأحمر، والبحر المتوسط، وخليج السويس، وبحيرة قارون الموجودة في قلب الصحراء المصرية.[٣]
  • حركة البحر: هي عبارة عن ظاهرة المدّ والجزر، بالإضافة لبعض التيّارات البحريّة التي تؤثّر بحركة الماء، كما أنّ القمر يؤثّر على حركتي المدّ والجزر في البحر.[٤]
  • اللون الأزرق للبحر: يتألّف الضوء من عدّة ألوان لا تخترق الماء بالشكل نفسه؛ حيث يتوقّف اللون الأحمر بعمق 4 أمتارٍ، واللون الأصفر يصل لعمق 10 أمتارٍ، أمّا اللون الأزرق فيخترق المياه حتى عمق 100 مترٍ، وبعد ذلك يكون اللون الأسود. نستنتج من ذلك أنّ اللون الأزرق هو اللون المُسيطر والغالب على لون البحر، ولكن حسب العمق والوقت، كما قد يظهر البحر باللون الرماديّ أو الأخضر نتيجة تواجد الطحالب داخل الماء.[٥]
  • البيئة البحرية: يشغل البحر مساحات أكبر من اليابسة على سطح الأرض بنسبة تصل لـ 70% تقريباً، كما أنّه موطن العديد بل الملايين من الكائنات الحية من الحيوانات والنباتات التي تختلف بأشكالها وأحجامها وألوانها، وهي مُهمّة للإنسان كمصدرٍ لطعامه مثل الأسماك بجميع أنواعها، والسرطان وغيرها، كما توجد أيضاً أنواعٌ مختلفة من الطحالب البحريّة وهي على نوعين: طحالب متحرّكة تجرفها التيارات المائيّة باتجاه الشاطئ، وهي صغيرة الحجم وتتألّف من خليةٍ واحدة ولديها القدرة على النمو كأيّ نباتٍ، والنوع الثاني هو الطحالب الثابتة وتكون كبيرة الحجم وبألوان متعددة.[٦]


المراجع

  1. "sea", www.nationalgeographic.org, Retrieved 12-6-2018. Edited.
  2. "Ocean vs. Sea", www.diffen.com, Retrieved 12-6-2018. Edited.
  3. "beach", www.nationalgeographic.org, Retrieved 12-6-2018. Edited.
  4. "tide", www.nationalgeographic.org, Retrieved 12-6-2018. Edited.
  5. "is the sea really blue", www.bbc.com, Retrieved 12-6-2018. Edited.
  6. leibwood , "List of Sea Animals A-Z"، owlcation.com, Retrieved 12-6-2018. Edited.