مقدمة وخاتمة بحث

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٤٧ ، ٣٠ يونيو ٢٠١٨
مقدمة وخاتمة بحث

كتابة البحث

كتابة الأبحاث من أهمّ الأمور الدّراسية والعمليّة، ففي مرحلة الدّراسة يتطلّب من الطلاب تقديم الأبحاث الدّراسية، وفي مرحلة العمل يتطلّب من الموظفين أحياناً تقديم الأبحاث، لذلك إتقان كتابة البحث أمرٌ ضروريٌّ ويجب تعلّم أساليب كتابته.[١]


قواعد كتابة البحث

كتابة البحث ليست عمليّة عشوائيّة وتتطّلب التّركيز والحذر، فهناك قواعد يجب الالتزام بها، ومنها ما يأتي:[٢]

  • كتابة عنوان مناسب: فيجب اختيار عنوانٍ مناسبٍ يشمَلُ مضمونَ البحث، ومن أكثر الأخطاء الشّائعة في كتابة الأبحاث هي اختيار عنوانٍ غير مناسبٍ وبعيدٍ عن محتوى البحث، فيجب الحذر والتّأني في كتابة العنوان.
  • الالتزام بقواعد اللغة: من أهمّ الأمور في كتابة البحث هي الالتزام بقواعد اللّغة، فإذا وجدت أخطاءٌ في القواعد اللغوية والإملائيّة يفقد البحث قيمته، لذلك يجب الالمام بقواعد النحو والصرف والإملاء.
  • تسلسل الأفكار: من المُهمّ الالتزام بتسلسل الأفكار وترابطها، فعند كتابة بحث يجب تحديد محتواه وأفكاره وربط الأفكار فيه بالطّريقة المناسبة.
  • اختيار نوع وحجم خطٍّ مناسبٍ: فهناك مئاتُ الأنواع والأحجام المتنوّعة للخطوط، لذلك يجب اختيار نوع وحجم خطٍّ مناسبٍ ومريحٍٍ للقراءة، فعند اختيار نوع الخطّ يجب أن يكونَ من الخطوط الواضحة والمناسبة لجميع الفئات، وكذلك حجم الخطّ يجب أن يكونَ طبيعياً ومناسباً وغير مبالغٍ فيه.
  • الفهرس: من الأمور الواجب توافرها في البحث، فهناك العديد من النّاس يختارون الأبحاث تِبعاً للعناوين المُتاحة في الفهرس، لذلك يجب الحذر في كتابة الفهرس.
  • المراجع: وكذلك يجب الاهتمام في كتابةِ المراجع والمصداقيّة في كتابتها، فهناك العديد من الأشخاص يستغلّون وجود المراجع في الأبحاث لأخذ معلوماتٍ أكثر عن موضوع البحث، والتّأكد من محتوياتِ البحث.


كتابة مُقدمّة وخاتمة البحث

كتابة مُقدّمةِ البحث وخاتمتِه أمرٌ مُهمٌّ ويجب الحذر في انتقاء الفِقرات المناسبة، فهناك العديد من النّاس يختارون قراءةَ بحثٍ معيّنٍ تبعاً للمُقدّمة المكتوبة، وما يأتي كيفيّة كتابة المُقدّمة والخاتمة:[٣]

  • المُقدّمة: عند كتابة المُقدمة يجب محاولة اختيار أفكارٍ شاملةٍ لمحتوى البحث، فيجب جمعُ جميع الأفكارِ الموجودة في البحث بفِقرات مناسبةٍ واختصارٍ شديدٍ.
  • الخاتمة: يجب الاهتمامُ بالخاتمة أيضاً، كما يجب أن تحتوي الخاتمةُ على نصائحَ وملخّصٍ لأفكارِ البحث، ويجب عدم الإطالة وكتابة فِقراتٍ صغيرةٍ وشاملةٍ لأنّ الخاتمةَ نهايةُ للبحث فلا يجوز أن تحتوي على أفكارٍ جديدةٍ، وهذا ما يُعتبر من أكثر الأخطاءِ الشّائعة التي يقع فيها كاتب البحث، وتؤدّي إلى ضياعِ أهميّة الفكرة ويُفقدُها قيمتها بسبب عدم اهتمام البعض بقراءة بالخاتمة أحياناً.


المراجع

  1. "خطوات كتابة البحث العلمي يف الدراسات الإنسانية"، www.bayancenter.org، اطّلع عليه بتاريخ 30/6/2018. بتصرّف.
  2. "دليل الباحث في كتابة البحث وشكله"، www.jinan.edu.lb، 2016/2015، اطّلع عليه بتاريخ 8/6/2018. بتصرّف.
  3. "الخـــاتمــــة"، www.thesis.univ-biskra.dz، اطّلع عليه بتاريخ 8/6/2018. بتصرّف.