من اخترع الكمبيوتر

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٠ ، ٢٥ فبراير ٢٠١٨
من اخترع الكمبيوتر

اختراع الكمبيوتر

يعود الفضل في اختراع اللغة العالمية لأجهزة الحواسيب على شكل النظام الثنائي إلى الفيلسوف الألماني وعالم الرياضيات غوتفريد فيلهيلم لايبنتز (Gottfried Wilhelm Leibniz) في القرن السابع عشر، بينما يعود الفضل في تجميع أول جهاز حاسوب إلى العالم البريطاني تشارلز بابيج (Charles Babbage) في أوائل القرن التاسع عشر، حيث كانت آلته تتكون من أدوات لإدخال الأرقام، والذاكرة، والمُعالج، وطرق لإظهار المخرجات، وقد أطلق عليها اسم "محرك التغيير" (بالإنجليزية: difference engine)، وقد كانت تزن حوالي 3630 كيلوغرام، ولكن بعد توقف التمويل الحكومي للمشروع في عام 1842، أُجبِر تشارلز بابيج على التحويل لفكرة المُحرك التحليلي (بالإنجليزية: analytical engine) الذي كان من المُفترض أن يُستخدم في أغراض الحوسبة العامة، ولكنه أيضاً لم يكن قادراً على متابعة بناء هذا الجهاز، وفي الفترة الممتدة بين 1847 و1849 عاد تشارلز بابيج إلى تصميم نسخة مُعدلة من "محرك التغيير"، وفي المحصلة النهائية كان تشارلز بابيج قد أتم حوالي سُبُع جهازه الأول.[١]


مكونات الكمبيوتر

يمكن اختصار أهم مكونات الحاسوب (الكمبيوتر) الأساسية في النقاط الآتية:[٢]

  • القرص الصلب: يخزن القرص الصلب كميات كبيرة من البيانات بما فيها الوثائق، والبرامج، ومقاطع الفيديو والصوت، حيث يحتوي بداخله على صفيحة معدنية تقوم بتخزين البيانات المشفرة بشكل كهرومغناطيسي، مما يمكِّن من حفظ البيانات حتى بعد إيقاف تشغيل الجهاز.
  • المُعالِج: هو الجزء المسؤول عن إجراء العمليات الحسابية، والمقارنات، وتحريك البيانات بين نطاقات الذاكرة المختلفة، كما يقوم بتنفيذ التعليمات بسرعة كبيرة قد تزيد عن مليار عملية في الثانية الواحدة، ويمكنه أيضاً تشغيل عدة برامج في نفس الوقت.
  • المُراقب: هو الجزء المسؤول عن عرض وإظهار نتائج التعليمات المُنفَّذة، حيث تتكون شاشة العرض من آلاف النقاط أو الوحدات التي تُدعى (pixels)، والتي تكون مرتبة بشكل شبكة مستطيلة، وتقوم الدارات الكهربائية في المراقب بتلوين هذه النقاط، وبالتالي تتشكل النصوص والصور ومقاطع الفيديو كما يتم رؤيتها.
  • الذاكرة: يستخدم الكمبيوتر ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) لتخزين البرامج والمستندات، وتمتاز هذه الذاكرة بسرعتها العالية، لأنها تتكون من ملايين الترانزستورات التي تخزن البيانات على شكل شحنات كهربائية، حيث تقترب سرعة الكهرباء من سرعة الضوء، ولكنها تحتفظ بالبيانات أثناء تشغيل الجهاز فقط، لذا يمكن استخدام ذاكرة (Flash memory) للاحتفاظ بالبيانات حتى أثناء عدم تشغيل مصدر الطاقة.
  • وحدات الإدخال: أشهرها الفأرة ولوحة المفاتيح، حيث يقوم الكمبيوتر بتنفيذ الإجراءات اعتماداً على الأيقونات التي تم النقر عليها من خلال الفأرة، والأوامر التي تمت كتابتها عبر لوحة المفاتيح، حيث يشرف المعالج على كامل العملية.
  • كرت الصوت: هو الجزء المسؤول عن إدخال الصوت وإخراجه، حيث يُخزَّن الصوت في الكمبيوتر على شكل سلاسل رقمية، ويقوم كرت الصوت بتحويلها إلى موجات كهربائية مسموعة من خلال السماعات، كما يقوم أيضاً بتحويل الصوت الداخل عبر الميكروفون إلى سلاسل رقمية حتى يتم تخزينها ومعالجتها بدقة.


أنواع أجهزة الكمبيوتر

أنواع الحواسيب يمكن تقسيمها كالآتي:[٣]

  • الحواسيب الشخصية: صُممت هذه الحواسيب بحيث تتناسب مع الاستخدام الشخصي، وقد كانت تسمى (microcomputers)، لأنها صغيرة الحجم.
  • حواسيب سطح المكتب: صُممت هذه الحواسيب للاستخدام المكتبي، فهي مثبتة في مواقع معينة وغيرقابلة للحمل.
  • الحواسيب المحمولة: تمتاز هذه الحواسيب بأنها تجمع أدوات العرض، ولوحة المفاتيح، والمؤشر، والمعالج، والذاكرة، والقرص الصلب في جهاز صغير يعمل بالبطارية.
  • أجهزة الNetbooks: هي حواسيب محمولة مصممة بحجم أصغر من الحواسيب المحمولة التقليدية (Laptops)، ولكنها أقل قوة منها.
  • أجهزة المساعدات الرقمية الشخصية (PDAs): تستخدم هذه الأجهزة ذاكرة الفلاش للتخزين بدلاً من القرص الصلب، وغالباً ما تعتمد على تقنية شاشة اللمس، كما تمتاز بخفة وزنها، حيث أنها أصغر من كتاب الجيب.


المراجع

  1. Tuan Nguyen, "The History of Computers"، www.thoughtco.com, Retrieved 12-2-2018. Edited.
  2. John Papiewski, "Parts of the Computer & Their Uses"، www.smallbusiness.chron.com, Retrieved 12-2-2018. Edited.
  3. "10Types of Computers", www.computer.howstuffworks.com, Retrieved 12-2-2018. Edited.