من فوائد صلاة الليل والوتر

كتابة - آخر تحديث: ١٧:٠٧ ، ١١ سبتمبر ٢٠١٨
من فوائد صلاة الليل والوتر

فوائد صلاة الليل

نذكر منها أنَّ قيام الليل:[١]

  • وسيلة من وسائل إظهار شكر العبد لله تعالى، وقد وعد الله الشاكرين بالزيادة.
  • سبب لدخول الجنة.
  • سبب في تقريب العبد من الله تعالى، كما أنَّه سبب في مغفرة الذنوب وتكفير السيئات.
  • مطردة للداء والأسقام وإبعاد للآلام.
  • سبب لإجابة الدعاء، كما أنّها تعرِّض صاحبه للنفحات الإلهيّة، فيؤتى العبد سؤله بذلك.
  • قليل صلاة الليل سبب لبراءة مصلّيها من الغفلة، أما متوسّطها فسبب لتلقيب مصليها بالقَنوت، وكثيرها مجلبة لقناطير الأجر.


فضائل صلاة الليل

نذكر من فضائل صلاة قيام الليل أنَّ الله سبحانه وتعالى قد امتدح أهلها، قال تعالى: (تَتَجَافَىٰ جُنُوبُهُمْ عَنِ الْمَضَاجِعِ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ خَوْفًا وَطَمَعًا وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ)،[٢]فمصلّو الليل يجمعون بين العبادات اللازمة والعبادات المتعدّية، فقيام الليل عبادة لازمة، والإنفاق عبادة متعديّة، ومن فضائل القيام أيضًا أنّه من علامات تقوى، إذ إنَّه من أشق العبادات على النفس لحاجتها إلى جهد وبذل، وتمرين وتدريب، فلا يستوي قائم الليل عند الله تعالى مع اللاهي النائم الغافل، فهذا قلبه حيّ والأخير قلبه ميّت، كما أنَّ صلاة الليل أفضل من صلاة النهار، ويقصد بصلاة النهار هنا صلاة التطوّع، لما فيها من إخلاص ومشقة على النفوس، ولكون القراءة فيها أقرب إلى التدبّر، والخشوع، والتفكّر، وقيام الليل شرف المؤمن، ودليل إخلاصه، وإيمانه، وثقته بالله.[٣]


صلاة الوتر

صلاة الوتر سنّة مؤكّدة ينبغي أن يحافظ عليها المسلم، ولا يؤاخذ من صلاّها يومًان وتركها آخر، أمّا وقتها فهو من بعد صلاة العشاء وحتى طلوع الفجر، فمن شاء أوتر الليل، ومن شاء أوتر آخره، إلّا أن يخاف ألّا يقوم آخر الليل فيصلي الوتر أولّه، وأقلّ الوتر ركعة واحدة، ويمكن أن يوتر ثلاث ركعات، أو خمس، أو سبع، أو تسع، أو أكثر، ولا يجوز للمسلم أن يصلّي وترين في ليلة.[٤]


المراجع

  1. "من فوائد قيام الليل الدنيوية والأخروية"، إسلام ويب، 1-6-2009، اطّلع عليه بتاريخ 8-5-2018. بتصرّف.
  2. سورة السجدة، آية: 16.
  3. خالد الحسينان، "فَضْلُ قِيامِ الليْلِ"، صيد الفوائد، اطّلع عليه بتاريخ 8-5-2018. بتصرّف.
  4. "أحكام مختصرة في صلاة الوتر "، طريق الإسلام ، 9-12-2014، اطّلع عليه بتاريخ 10-5-2018. بتصرّف.