من هو الطبيب ابن النفيس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٥ ، ١٧ مايو ٢٠١٩
من هو الطبيب ابن النفيس

ابن النفيس

هو علاء الدين أبو العلاء علي بن أبي الحزم القرشيّ الدمشقيّ، وهو طبيب عربيّ درس على يد الطبيب الدخوار في مدينة دمشق،[١] ووُلد في مدينة دمشق عام 1213م، ويُذكر أنّه درس الطب في مستشفى كليّة الطب في البيمارستان النوريّ، ثمّ انتقل إلى مدينة القاهرة عندما أصبح عمره 23 سنة، وعمل لأوّل مرّة في المستشفى الناصريّ، ثمّ في المستشفى المنصوريّ، ونشر العديد من أعماله وهو في سنّ التاسعة والعشرين.[٢]


ذاعت شهرة ابن النفيس بين الناس على أنّه طبيب، إلّا أنّه لم يُهمل دراسة الفقه على المذهب الشافعيّ، فالتحق بالمدرسة المسروريّة، ووُصف بكرمه، وحُسن خلقه، وصراحة رأيه، والتزامه بالمذهب الشافعيّ، ويُشار إلى أنّه شهد العديد من الأحداث المهمّة خلال حياته، ومنها: الحروب الصليبيّة في بلاد الشام، واجتياح هولاكو والتتار لمدينة بغداد.[٣]


أهم أعمال ابن النفيس

حفلت حياة ابن النفيس بالعديد من الأعمال والإنجازات، ومنها ما يأتي:[١]

  • وصف الدورة الدمويّة الرئويّة، حيث أظهر صلابة جدار القلب الموجود بين البُطينين الأيمن والأيسر، كما رفض رأي جالينوس بمرور الدم بشكلٍ مباشر من الجانب الأيمن إلى الجانب الأيسر، وصرّح بانتقال الدم من البطين الأيمن إلى الأيسر عبر الرئتين.
  • كتابة العديد من الأطروحات عن أمراض العيون، والنظام الغذائيّ، والملاحظات المتعلّقة بالكتابات الطبيّة لأبقراط، وابن سينا، وحنين ابن إسحاق.
  • شرح تشريح القانون لابن سينا، حيث تضمّن هذا العمل وجهات نظره الفريدة في الدورة الدمويّة والقلب.[٢]
  • تأليف كتاب بعنوان الشامل في الصناعة الطبيّة، وهو بمثابة أكبر موسوعة طبيّة في ذلك الوقت.[٢]
  • الكتابة في العديد من المجالات؛ إذ تطرّق إلى القانون، والعقيدة، والفلسفة، وعلم الاجتماع، وعلم الفلك.[٢]
  • تأليف الرواية العربيّة الأولى المترجمة باسم الرسالة الكامليّة (بالإنجليزية: Theologus Autodidactus)، وهي عبارة عن قصة خياليّة علميّة تتحدّث عن طفل صغير نشأ في جزيرة صحراويّة معزولة، ثمّ بعد ذلك تواصلت هذه الجزيرة مع العالم الخارجيّ.[٢]
  • وضع نظرية مُدهشة في مجال الإبصار والرؤية.[٣]
  • الكشف عن العديد من الحقائق التشريحيّة.[٣]
  • جمع العديد من المعارف الطبيّة والصيدلانيّة الشائعة في ذلك العصر.[٣]
  • توضيح مخاطر الإكثار من الأملاح وأثره على ارتفاع ضغط الدم، كما أنّه أوّل طبيب يطلب من مرضاه الاعتدال في تناول الأملاح.[٣]
  • تشريح الحنجرة، والجهاز التنفسيّ، والشرايين، وتوضيح أهمّ وظائفها.[٣]


وفاة ابن النفيس

تُشير المصادر إلى وفاة العالم ابن النفيس في السابع عشر من شهر كانون الأوّل عام 1288م في مدينة القاهرة، حيث رحل عن عمر يُناهز الثمانين عاماً،[٤] ويُشار إلى أنّه قد عانى من المرض لمدّة ستة أيّام قبل وفاته، وقد حاول الأطباء حينها معالجته بالخمر إلّا أنّه أبى ذلك.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب The Editors of Encyclopaedia Britannica, "Ibn an-Nafīs"، www.britannica.com, Retrieved 16-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج John B. West (9-10-2008), "Ibn al-Nafis, the pulmonary circulation, and the Islamic Golden Age"، www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 1-4-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ أبو محمد أسامة، كتاب ابن النفيس عن الدورة الدموية، صفحة 480 ، جزء الجزء: السادس والعشرين. بتصرّف.
  4. "Ibn Al-Nafīs,", www.encyclopedia.com, Retrieved 16-4-2019. Edited.