من هو رئيس روسيا

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤١ ، ١٩ أكتوبر ٢٠١٦
من هو رئيس روسيا

رئيس روسيا فلاديمير بوتين

فلاديمير بوتين هو رئيس روسيا الحالي، اختير في عام ألفين وثلاثة عشر للميلاد من قِبَل المجلس الدوليّ لحقوق الإنسان والتّحكيم والدّراسات الاستراتيجيّة كأكثر شخصيّة ذات تأثير في العالم، ولقّب بالدبّ الرّوسيُّ أو القيصرُ؛ وهذان اللقبان من الألقاب المحبّبةِ له، وقد حصل على هذا اللّقب لثلاثةِ أعوام متتالية.


مؤهّلُ بوتين العلمي إجازةٌ في الحقوق، وهو حائزٌ على شهادة الدّكتوراة في الاقتصاد، وهو متخصصٌ بالقانون الدّوليّ، بالإضافة إلى اللّغة الرّوسيّة. يُجيد بوتين كلاًّ من اللّغة الإنجليزيّة والألمانيّة، وهو الرّئيس الحاليُّ لجمهوريةِ روسيا الاتّحاديّة، مُتزوّجٌ وله ابنتان؛ ماريا وكاترينا، وهو عضوٌ في حزب روسيا المتّحدة. يعتبر الروس بوتين بطلاً قوميّاً؛ لأنّه أعاد أمجاد روسيا بعد تفكُّك الاتّحاد السّوفييتيّ، بعد أن ترأّس سدّة الحكم في روسيا لمدة ثمانيةَ عشر عاماً، ومن المُتوّقّع أن يُنتخب لولايةٍ أُخرى في عام ألفين وثمانية عشر للميلاد.


البطاقة الشخصيّة لفلاديمير بوتين

ُولِد الرّئيس الرّوسيُّ فلاديمير بوتين في سانت بطرسبرغ (ليننغراد سابقاً)، في السابعَ من شهر تشرين الأوّل من عام ألفٍ وتسعمئةٍ واثنين وخمسين للميلاد، روسيُّ الجنسيّة، وهو مسيحيٌّ أورثوذكسيّ، أتمّ خدمتَه الإلزاميةَ في جهاز المخابرات السّوفييتيّة، وكان برتبة مقدّم، أبوه هو فلاديمير سبيريدونوفيتش بوتين، كان يعمل في إصلاح عربات القطارات، كما خدم في البحريّة، وأمُّه هي ماريّا إيفانوفا بوتينا، وكانت عاملة مصنع.


طفولة فلاديمير بوتين

كثيراً ما يتكلّم بوتين عن طفولته فيقول: (جئتُ من عائلةٍ بسيطةٍ، وعشت كأيِّ شخصٍ عاديّ)، وفي حصار ليننغراد عانت أسرتُه من ظروفٍ معيشيّةٍ صعبة، خصوصاً بعد إصابة والده في الحرب العالميّة الثّانية بشظايا قنبلةٍ أفقدَته ساقَيه، حيث كان لهذا الحادث الأثرُ الكبيرُ والمرُّ في أعماق نفس بوتين.


هوايات فلاديمير بوتين

يُعرف عن الرّئيس الرّوسي بوتين شغفُه بالفروسيّة والصّيد، ومن هواياته أيضاً: ركوب الطّائرة، والسّباحة، والغوص في الأعماق، كما أنّه رياضيٌّ من الطّراز الأوّل؛ فهو حائزٌ على الحزام الأسود في رياضة الجودو التي تعلّمها في سنِّ الثّانية عشرة من عمره، كما بَرَعَ في الفنون القتاليّة؛ كالمبارزة، والملاكمة التي سجّل فيها إنجازاتٍ كثيرةً، وقد فاز ببطولات كثيرة في لعبة السّامبو، وعمل مدرّباً لهذه اللعبة ناهيك عن هوايتَي العزف والغناء؛ كونه متذوّقّاً للموسيقا، إذ يُعدُّ عازفًا بارعاً على آلة البيانو، كما أنّه من هواة الغناء، ومن الفرق الموسيقية التي تستهويه فرقة البيتلز.


كلُّ هذه الصّفات في الرّئيس بوتين جَعلت منه شخصيّةً محوريّة، ومحطّ إعجابِ الكبار والصّغار من مؤيّديه الذين يرون فيه القدوة الحسنة، على الرُّغم من الانتقادات الكثيرة التي يتعرّضُ لها من معارضيه.

306 مشاهدة