من هو مخترع المذياع

كتابة - آخر تحديث: ١٠:١٦ ، ٢٩ فبراير ٢٠١٦
من هو مخترع المذياع

ماركوني مخترع المذياع

هو غوليلمو ماركوني مخترعٌ، وعالم إيطالي ولد في 25 نيسان (أبريل) عام 1874م في مدينة بولونيا، وتعدّ عائلته من العائلات الثرية في إيطاليا؛ إذ تمكّن من الحصول على تعليم منزلي خاص، وقد اهتمّ بدراسة الموجات الكهرومغناطيسية، وهذا ما شجّعه للبحث في مؤلفات العالم هرتز حول هذه الموجات، والتي تصل سرعة حركتها لتُشابه سرعة الضوء.


تمكّن ماركوني من الوصول إلى فكرة ترتبط باستخدام الموجات الكهرومغناطيسية لتنقل الأصوات لاسلكياً، بدلاً من استخدام جهاز التلغراف، والذي لا يتمكّن من نقل موجاتهِ لمسافات بعيدة مقارنةً بالموجات الكهرومغناطيسية ذات القدرة على الانتقال السريع.


المذياع

أو ما يعرف باسم (الراديو) نسبةً لاسمه الإنجليزي (Radio)، وقد حصل على اسمه؛ بسبب موجات الراديو والتي تُعرف أيضاً باسم (الموجات الكهرومغناطيسية) والتي يعتمد عمله عليها في استقبال البث الإذاعي من أبراج الإذاعة، أو بمعنى آخر لنقل صوت مذيع الراديو، حتى يتمكن الناس من سماعه بوضوح.


يعدّ الراديو من الاختراعات التي أثّرت على البشرية تأثيراً إيجابياً، عند ظهور تصميمه الأول في نهاية القرن التاسع عشر للميلاد، وفي البداية استخدم كوسيلةٍ لتبادل الرسائل، وتوجيه السفن البحرية بالاستعانة بالإشارات التي يصدرها من مركز البث، والتي تبدأ بنقل بيانات الراديو بالاعتماد على بثٍّ متزامن بين كلٍّ من الجهة المرسلة، والجهة المستقبلة، وفي أوائل القرن العشرين صار الراديو من الوسائل الأساسية في حياة الناس، إذ لم يعد استخدامه مقتصراً على بث الرسائل فقط، بل صار وسيلةً لنقل الأخبار، وسماع المسرحيات المتنوعة، أو المسلسلات الإذاعية، والتي اشتهرت كثيراً في القرن العشرين للميلاد.


مراحل اختراع المذياع

حتى تمكن ماركوني من اختراع المذياع بشكله النهائي اعتمد على العديد من الدراسات، والاختراعات التي سبقت تطوير فكرة موجات الراديو، والتي تتوزع على المراحل التاريخية التالية:

  • في عام 1890م قام المخترع الفرنسي برانلي باختراع جهاز يتمكن من تحديد الموجات الكهرومغناطيسية، وعمل ماركوني على الربط بين هذا الاختراع، وإنجازات هرتز في موجات الراديو.
  • في عام 1895م قام العالم بوبوف باختراع جهاز يتمكن من التقاط موجات الراديو، والذي يعد الشكل البدائي للمذياع، وقام بوبوف بعرض هذا الاختراع على لجنة من العلماء في جامعة بطرسبورغ، لذلك يعتبر بوبوف قد سبق ماركوني بعام ونصف تقريباً بفكرة اختراع المذياع.
  • في عام 1896م قام ماركوني باستخدام موجات الراديو، واعتمد على أفكار الأجهزة السابقة، ومن ثم ربطها معاً بهوائي لتقوية إشارة البث، وتمكن من تسجيل براءة اختراعهِ رسمياً، ليعتبر ماركوني هو مخترع جهاز المذياع (الراديو)، وحصل في عام 1909م على جائزة نوبل عن اختراعهِ لجهاز المذياع.


توفّي ماركوني في 20 تموز (يوليو) عام 1937م، ودُفن في إيطاليا.


فوائد البث الإذاعي

للبث الإذاعي العديد من الفوائد الإيجابية، ومنها:

  • ساهم قديماً في إنقاذ العديد من الرحلات البحرية من الغرق.
  • استخدم كوسيلة لتبادل الرسائل المهمّة بين الدول.
  • يعدّ حالياً من وسائل الحصول على المعلومات، والأخبار المحلية، والعالمية.
439 مشاهدة