موضوع تعبير عن شهر رمضان المبارك

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:١٣ ، ٢٠ يونيو ٢٠١٨
موضوع تعبير عن شهر رمضان المبارك

شهر رمضان

شهر رمضان هو الشهر الذي فرض الله صيامه على عباده المسلمين، وهو منّة امتن الله بها على عباده، حيث جعل لصيامه وقيامه فضل كبير لا يعلمه إلا هو سبحانه، ومن فضله أنَّ الله يضاعف للمسلمين فيه الحسنات، ويفتح لهم أبواب الجنة، ويغلق أبواب النار، ويصفّد الشياطين، وتصفيد الشياطين في هذا المقام تعني عدم قدرتهم على إضلال الناس بالقدر الذي كانوا يضلونهم به.[١]


فضل شهر رمضان

نذكر من فضائل رمضان وخصائصه أنَّ فيه:[٢]

  • تكفير الذنوب، فصيامه سبب لغفران الذنوب وتكفيرها، عدا الكبائر التي تحتاج إلى توبة خاصة.
  • مضاعفة ثواب العمرة، فالعمرة في رمضان تعدل حجة في الثواب، ولكنها لا تقوم مقامها.
  • نزول القرآن الكريم فيه، ومدارسته فيه، فقد اختار الله تعالى شهر رمضان من بين الأشهر كلها لينزل القرآن على سيدنا محمد، وفي رمضان ليلة مباركة خير من ألف شهر، هي ليلة القدر، ومعنى خير من ألف شهر أنَّ العمل فيها خير من العمل في ألف شهر.
  • صلاة التروايح، وهي سنة مؤكدة، كما واظب النبي صلى الله عليه وسلم على الاعتكاف في رمضان، وواظب عليه أزواجه من بعده.


أحكام شهر رمضان

إنَّ صيام شهر رمضان واجب في الكتاب والسنة والإجماع، قال تعالى: (شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ[٣]حيث يجب صيامه على كل مسلم بالغ عاقل، مقيم، صحيح، ويجب أيضًا على المرأة الطاهر من الحيض أو النفاس، أما من أنكر فعل الصيام وهو منكر لوجوبه فإنه كافر مرتد عن دين الإسلام بإجماع علماء المسلمين، ومن تركه تهاونًا وكسلًا فهو فاسق مرتكب لكبيرة، لكونه ترك ركن من أركان الإسلام، ويستحق بذلك التأديب من ولاة الأمر.[٤]أما شروط صحة الصيام فهي:[٤]

  • الإسلام.
  • العقل.
  • النية، وتعرف بأنها عزم القلب على فعل طاعة، وينوي المسلم صيام رمضان قبل طلوع الفجر، ومحل النية القلب وتكفي نية واحدة من أول رمضان، ولا تلزم النية النطق باللسان.
  • طهارة المرأة من الحيض أو النفاس.


المراجع

  1. "فضل شهر رمضان وصيامه"، إسلام ويب، 24-10-2005، اطّلع عليه بتاريخ 21-5-2018. بتصرّف.
  2. د. أحمد عرفة، "من فضـائل شهر رمـضان"، صيد الفوائد، اطّلع عليه بتاريخ 21-5-2018. بتصرّف.
  3. سورة البقرة، آية: 185.
  4. ^ أ ب صلاح نجيب الدق (7-6-2016)، "من أحكام صيام شهر رمضان"، شبكة الألوكة ، اطّلع عليه بتاريخ 21-5-2018. بتصرّف.