موضوع حول التنمية البشرية

كتابة - آخر تحديث: ١٦:١٩ ، ١١ نوفمبر ٢٠١٨
موضوع حول التنمية البشرية

موضوع حول التنمية البشريّة

التنمية البشريّة هي العمليّة التي يتم فيها توسيع القدرات البشريّة الخاصة بمجال التعليم والخبرة، بحيث تمكّن الأفراد والمجتمعات من تحقيق مستوى مرتفع من الإنتاج والدخل والحصول على حياة أفضل من النواحي الثقافيّة والصحيّة والاجتماعيّة وكذلك العلاقات بين الأفراد، ويمكن قياس مقدار التنمية البشريّة في شعبٍ من الشعوب من خلال دراسة معدل الإنجازات في مجالات الصحة والدخل والإنتاج، في هذا المقال سنتحدث عن التنمية البشريّة. تقوم التنمية البشريّة بشكلٍ أساسي على إعطاء الخيار للفرد في مجتمعٍ ما بأن يختار الحياة التي يود أن يعيشها، وتزويده بالعمل المناسب له من خلال توفير الأدوات المناسبة والفرص المواتية له، وتعتبر التنمية البشريّة ضرورة اقتصاديّة وسياسيّة؛ فهو تساهم في الحفاظ على حقوق الإنسان وتعميق الديموقراطيّة والعمل الجماعي، كما أنّ التنمية البشريّة تراعي حقوق الأقليات الدينيّة والعرقيّة، بالإضافة إلى المهاجرين واللاجئين.[١]


تطور التنمية البشريّة

بدأت مفاهيم التنمية البشريّة تتجلى لدى الإنسان في الفترة الواقعة بعد الحرب العالميّة الثانية مباشرةً، خصوصاً بعد خروج البلدان المشاركة في هذه الحرب، وهي في حالة من الصدمة من هول ما حدث؛ نتيجةً للدمار البشري الهائل، بالإضافة إلى الخسائر الاقتصاديّة العظيمة، حيث بدأت هذه الدول في تطوير مواضيع التنمية الاقتصاديّة وواكب هذا التطوير نشأة التنمية البشريّة بهف تحقيق سرعة خروج الدول من النفق المظلم والحرب المدمرة، وقد شملت هذه التنمية أيضاً المجالات الإداريّة، والسياسيّة، والتعليميّة، والثقافيّة، بحيث يكون الإنسان هو القاسم المشترك الأكبر بين كل هذه المجالات، وفيما بعد أصبح منهج التنمية البشريّة هو المنهج المتبع والركيزة الأساسيّة التي يتبعها المخططون وصانعو القرارات لإحداث نهضة وتطور في المجتمع والوصول إلى رفاهيّة الفرد والمجتمع معاً.[٢]


أهم عوامل التنمية البشريّة

عوامل التنمية البشرية:[٣]

  • السياسة: ويكون ذلك من خلال عدم احتكار السلطة على فئة معينة تمنع التطور والتنمية في دولةٍ من الدول بالإضافة إلى الدول التي تمنع الديموقراطيّة فهي تكون أقل تطوراً وتنميةً من غيرها.
  • الأوضاع السكنيّة، ويقصد بها ارتفاع مستوى المعيشة للفرد في دولةٍ من الدول ولا يُقصد بذلك قلة الكثافة السكانيّة، فدولة الصين على سبيل المثال معروفة بكثافتها السكانيّة العالية، ومع ذلك فهي حققت أكبر قدر من التنمية البشريّة والتطور والإنتاجيّة في مختلف المجالات.
  • الإدارة: ويقصد بذلك اتباع الدولة لأساليب إداريّة جديدة متطورة، واعتماد أساليب واستيراتيجات حديثة للتخطيط.
  • الأوضاع في العمل: من تقسيم الأعمال وتوزيعها وارتفاع المهارات الفنيّة والإداريّة.
  • التقنية: باتباع التقنيات الحديثة والتكنولوجيا في مختلف المجالات.
  • الصحة: ويقصد بها تحسين مستويات الرعاية الصحيّة بالإضافة إلى ارتفاع معدلات الحياة وانخفاض الوفيات.
  • التعليم: بالاهتمام بالجانب التعليمي بشكلٍ كبير واتباع أساليب واستيراتيجيات جديدة ومتطورة في هذا المجال.
  • الأوضاع النفسيّة: أي توفير بيئة نفسيّة عامة جيدة للسكان بحيث تكون هذه البيئة بعيدة عن الإحباط.
  • الأوضاع الطبقيّة: ويقصد بها تحقيق المساواة الاجتماعيّة.
  • الأوضاع الاجتماعيّة: أي تنمية ثقافة العمل وتغيير نظرة المجتمع لبعض الحرف والمهن.


المراجع

  1. "About Human Development", hdr.undp.org, Retrieved 18/9/2018. Edited.
  2. "About Human Development", www.measureofamerica.org, Retrieved 16/9/2018. Edited.
  3. "Definition of 'Human Development Index'", economictimes.indiatimes.com, Retrieved 16/9/2018. Edited.