موضوع عن دار الأيتام

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٨ ، ٢١ نوفمبر ٢٠١٨
موضوع عن دار الأيتام

دار الأيتام

تتعدّد مُسمّيات دار الأيتام؛ فيُطلق عليها أحياناً اسم مؤسسة الأطفال الخيريّة أو دار رعاية الأطفال، إلّا أنّها جميعها تُشير إلى تلك المؤسسة الإيوائية القائمة على احتضان الأيتام، والسّعي على تنشئتهم تنشئةً أخلاقيّةً سويّةً، وذلك بإشباع حاجاتهم الماديّة الأساسيّة، وتوفير الرعاية التعليميّة، والتربويّة اللّازمة،[١] وقد ظهرت أوّل دار للأيتام في القرن الأوّل الميلاديّ، ولم تقتصر مهامها آنذاك على العناية بالأطفال الأيتام بل طالت تقديم الخدمات الإيوائيّة للنساء الأرامل أيضاً.[٢]


الخدمات التي تقدمها دور الأيتام

توجد العديد من الخدمات التي تتكفّل دور الايتام بتقديمها، ومنها ما يأتي: [٣]

  • التعليم: ينبغي على دور الرّعاية إلحاق الأيتام بالصفوف، والبرامج التعليمية التي تتلاءم مع أعمارهم وقدراتهم الذّهنية، دون التغافل عن تقديم برامج خاصّة لمحو الأمّية لمن لم يستطيع اللّحاق بركب التعليم في الوقت المُناسب.
  • الرعاية النفسيّة والاجتماعيّة: يجب على القائمين على رعاية الأيتام سواء كانوا أخصائيّين نفسيين، أم مُرشدين اجتماعيين، أم مشرفين زرع بذور التّعاون، والتّضامن المُجتمعي، الاستقلاليّة الذاتيّة في نفوس الأيتام، وخلق جوّ دافئ يُعوّضهم عن ذاك الذي حُرموا منه في منازل عائلاتهم.
  • خدمات العناية الصحيّة: وتشمل تحويل الحالات الطارئة، والحرجة إلى المُستشفيات من قِبل أطباء زائرين مُطّلعين على الكشوفات الطبية للأطفال، إضافةً إلى استدعاء أطباء نفسيين للوقوف على المشاكل والاضطرابات النّفسية لديهم إن استدعى الأمر ذلك.


شروط ومعايير يجب مراعاتها في دور الأيتام

يوجد العديد من الشروط والمعايير التصميميّة التي ينبغي مُراعاتها في دور الأيتام، ومن أبرزها ما يأتي:[٢]

  • الموقع المناسب: يجب دراسة المواقع المُحتملة للدار، سواء كانت قريبةً من المناطق السّكنية المأهولة، أو على الأطراف المُترامية للمدينة، واختيار أفضلها.
  • توافر المرافق المعيشية الأساسية: كالحمامات، وصالات الطعام، والمهاجع، والمطابخ، مع ضرورة الالتزام بالمساحات المناسبة التي تضمن عدم حدوث تكدّس فيها.
  • التّصميم الهندسي الملائم: ينبغي أن يُلائم التّصميم الهندسي للدار القاطنين فيها، فلكلّ جنس، أو فئة عمرية مُتطلّبات معمارية في المسكن يجب مُراعاتها، وعدم إهمال الثقافة المُجتمعيّة، والدينية السائدة أيضاً، ففي المجتمعات المُحافظة يتحتّم الفصل بين الذكور والإناث في دور مُنعزلة.


المراجع

  1. SAID MATARIMO NURU (2015-12), "MANAGEMENT OF ORPHANAGES AND ITS IMPLICATION ON THE EDUCATIONAL PERFORMANCE OF ORPHANED LEARNERS IN KISAUNI SUB-COUNTY, MOMBASA COUNTY "، page 25، www.ir-library.ku.ac.ke, Retrieved 2018-11-15. Edited.
  2. ^ أ ب سعيد الأخشم ، "دور الأيتام "، صفحات 3 -7، www.site.iugaza.edu.ps، اطّلع عليه بتاريخ 2018-11-15. بتصرّف.
  3. عبد الرحمن العطاس (2012)، "الشعور بالطمأنينة، والوحدة النفسيّة لدى الأيتام المُقيمين في دور الرعاية، والمقيمين لدى ذويهم "، صفحة 74 و75، www.libback.uqu.edu.sa، اطّلع عليه بتاريخ 2018-11-15. بتصرّف.