موضوع عن صفات المنافقين

كتابة - آخر تحديث: ١٤:١٢ ، ١٤ نوفمبر ٢٠١٨
موضوع عن صفات المنافقين

موضوع عن صفات المنافقين

النّفاقُ في اللغة مأخوذ من الستر، ومخالفة الظاهر للباطن، وقد عرّف أهلُ العلم النفاقَ بأنّه إظهار الإسلام، وستر الكفر، فالمنافق هو الذي يقول بلسانه، أو يعمل بجوارحه شيئاً في الظاهر، ولكنّه يبطن خلافَه، ويتبيّن من التعريف السابق أنّ المنافقَ كذاب محتال متذبذب.[١]


أقسام النفاق وأحكامه

يُقسم النفاقُ إلى قسمين: نفاق أكبرُ، ونفاق أصغرُ، فالنّفاق الأكبر هو أن يظهرَ الشخص الإسلام، ولكنّه في باطنه مُكذّب غير مُؤمن، فصاحب هذا النفاق كافر خارج من الملّة، وأمّا القسم الآخر فهو النفاق الأصغر، أو النفاق العملي، وهو النفاق الذي يكون في الأعمال، كما جاء في الحديث الصحيح: (آيةُ المنافقِ ثلاثٌ: إذا حدَّثَ كذبَ، وإذا وعَدَ أخلفَ، وإذا اؤتُمِنَ خان)،[٢] وحكم هذا النّوع من النفاق أنّ صاحبَه آثم مرتكب للحرام، ولكنّه لا يكفر، ولا يخرج من دائرة الإيمان، فهو مسلم عاصٍ ناقص الإيمان.[٣]


أبرز صفات المنافقين التي ذكرها القرآن

ذكر القرآنُ الكريم عدة صفات للمنافقين، وقد جاء ذكر صفاتهم بشكل خاصّ في سورتي البقرة، والمنافقون، ومن هذه الصفات:[٤]

  • المخادعةُ لله تعالى وللمؤمنين، والسعي للإفساد في الأرض بالكفر والمعصية، وإشاعة الفسق، والفجور.
  • وصفهم للمؤمنين بأنّهم سفهاءُ، مع السخرية والاستهزاء بالمؤمنين، ومحاولة الانتقاص منهم.
  • متذبذبون متردّدون، حيث يكونون مرةً مع المؤمنين، وأخرى مع الكافرين، كما بيّنت الآيات أنّهم يحلفون بالله حلفاً كاذباً خِشية القتل.
  • الإقفال على قلوبهم، فلا يصل إليها النور، ولا يعرفون الحق، رغم كبر أجسامهم، وفصاحة لسانهم، فهم محرومون من الهداية إلى طريق الحق.
  • الخوف، والرعب الذي يعيشون فيه، ويسيطر على عقولهم، وقلوبهم، فهم يخشون من انكشاف حقيقتهم، وانفضاح أمرهم.


أبرز صفات المنافقين التي ذكرتها السنة النبوية

جاءت في الأحاديث الصحيحة بعضُ صفات المنافقين ومنها خيانة الأمانة، الفجور في الخصام، برفض الحق بعد ظهوره، والغدر في العهد، وعدم الوفاء به، والكذب بالحديث، وجاءت هذ الصفات في الأحاديث الصحيحة مثل حديث عبدالله بن عمرٍو عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: (أربعٌ من كنَّ فيه كان منافقًا خالصًا، ومن كانت فيه خَلَّةٌ منهن كانت فيه خَلةٌ من نفاقٍ حتى يدعها: إذا حدث كذب، وإذا عاهد غدر، وإذا وعد أخلف، وإذا خاصَم فجَر).[٥][٦]


المراجع

  1. "أولاً: تعريف النفاق"، dorar.net، اطّلع عليه بتاريخ 17-10-2018. بتصرّف.
  2. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 33.
  3. "أقسام النفاق وحقيقته"، binbaz.org.sa، اطّلع عليه بتاريخ 17-10-2018.
  4. "صفات المنافقين في سورتي البقرة والمنافقون"، http://fatwa.islamweb.net، 15-4-2003، اطّلع عليه بتاريخ 2018-10-17. بتصرّف.
  5. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن عبدالله بن عمرو، الصفحة أو الرقم: 58.
  6. الشيخ د. عبدالله بن حمود الفريح (7/9/2015)، "شرح أحاديث عن النفاق والمنافقين"، http://www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2018-10-17. بتصرّف.