نبذة عن تركيا

بواسطة: - آخر تحديث: ٢١:٤٤ ، ٨ يناير ٢٠١٩
نبذة عن تركيا

تركيا

تقع الجمهوريّة التركيّة في غرب القارّة الآسيويّة، وتحدُّها جورجيا، وبُلغاريا، والبحر الأسود من الشمال، كما تحدُّها من الجنوب سوريا، والعراق، والبحر المُتوسِّط، أمّا من الشرق، فتحدُّها أرمينيا، وإيران، وأذربيجان، ومن الغرب يحدُّها البحر الأبيض المُتوسِّط، واليونان، وتُعتَبر أنقرة عاصمة تركيا، ولغتها الرسميّة هي اللغة التركيّة، أمّا نظامها السياسيّ فهو نظام جُمهوريّ برلمانيّ، وعملتها هي الليرة التركيّة، وتبلغ مساحة تركيا 783.562كم2، وهي تتميَّز بمناخها المعتدل؛ فهو ماطر شتاءً، وحارٌّ صيفاً.[١]


يبلغ عدد سُكّان تركيا 82,412,103 نسمة بحسب إحصائيّات عام 2018م،[٢] وتُقدَّر نسبة الأتراك في التوزيع السكّاني ما يُقارب 80%، علماً بأنّ غالبيّة السكّان فيها يدينون بالدين الإسلاميّ، كما تتميَّز تركيا بمواردها الطبيعيّة، كالحديد، والرصاص، والفضّة، وكذلك النحاس، والفحم الحجريّ، ومن أهمّ المُنتَجات فيها: الفواكه، والحبوب، والقُطن، والتبغ، بالإضافة إلى السيّارات، والمُنتَجات البلاستيكيّة، والمنسوجات، والأجهزة الكهربائيّة، والألبسة، والمعادن.[١]


تاريخها

نشأت جمهوريّة تركيا عام 1923م، بعد انهيار الخلافة العثمانيّة، وقد جاء تأسيسها بعد مجموعة من الأحداث المُهمّة التي ندرجها في النقاط الآتية:[٣]

  • حدوث انقلاب على السُّلطان عبد الحميد من قِبَل جمعيّة الاتّحاد، والترقِّي عام 1909م.
  • اشتراك مصطفى كمال أتاتورك في الدفاع عنها في الحرب التي أعلنَتها إيطاليا على الدولة العُثمانيّة عام 1911م.
  • إعلان كُلٍّ من فرنسا، وبريطانيا الحربَ على الدولة العُثمانيّة عند اندلاع الحرب العالَميّة الأُولى عام 1914م.
  • ظهور أوّل دستور للبلاد بإقرار المجلس التركيّ القوميّ عام 1921م.
  • إنشاء الجمهوريّة التركيّة برئاسة مصطفى كمال أتاتورك عام 1923م.


وفي ما يلي نذكر أهمّ الأحداث التي حصلت بعد تأسيس جمهوريّة تركيا:[٣]

  • إعلان دستورٍ بشكلٍ مُغايِر للنظام العُثمانيّ، ومُستنِدٍ إلى المبادئ العِلمانيّة، وذلك في عام 1924م.
  • إقرار الكتابة بالحروف اللاتينيّة في تركيا عِوضاً عن الحروف العربيّة، وذلك في عام 1928م.
  • إلغاء التعليم في المدارس باللغة الفارسيّة، والعربيّة، وذلك في عام 1929م.
  • انضمام الجمهوريّة التركيّة إلى عُضويّة عُصبة الأُمَم المُتَّحِدة، وذلك في عام 1932م.
  • انتخاب مصطفى كمال أتاتورك رئيساً للجمهوريّة التركيّة للمرّة الرابعة، وذلك في عام 1935م.
  • وفاة مصطفى كمال أتاتورك، واستلام عصمت إينونو الحُكم من بعده، وذلك في عام 1938م.
  • التزام الجمهوريّة التركيّة الحِياد في الحرب العالَميّة الثانيّة، على الرغم من أنّها كانت تحت جناح الحُلفاء، وذلك في عام 1945م.
  • التحاق الجمهوريّة التركيّة بعُضويّة الأُمَم المُتَّحِدة، وذلك في عام 1946م.
  • انتساب جمهوريّة تركيا إلى حِلف شمال الأطلسيّ، وذلك في عام 1952م.
  • انضمام جمهوريّة تركيا إلى حِلف بغداد، وذلك في عام 1955م.
  • اعتراف جمهوريّة تركيا بنشوء جمهوريّة قُبرص، وذلك في عام 1983م.


جغرافيّة تركيا

تتميَّز تركيا بأنّها تقع على البحر من ثلاث جهات؛ إذ يُحيطها البحر الأسود من الشمال، وبحر إيجة من الغرب، والبحر الأبيض المُتوسِّط من الجنوب، كما يُوجَد بحر مرمرة في الجزء الشماليّ الغربيّ منها، وتقع تركيا على حدود سلسلة جبليّة؛ وهي جبال كورأوغلو الواقعة في شمال القسم الآسيويّ منها، وتَحدُّ هذا القسم أيضاً من جهته الجنوبيّة جبال طوروس، وإذا نظرنا إلى تركيا، فإنّنا نجد أنّها منطقة جبليّة ذات أنهار كثيرة، كنهر دجلة، ونهر الفرات، ونهر آراس، وفيها أيضاً بحيرة جميلة، وهي بحيرة وان، ومن أشهر جبال تركيا جبل أرارات الذي يُعتبَر أعلى قمّة في تركيا؛ إذ يصل ارتفاعه إلى 5165م عن سطح البحر.[٤]


و من الجدير بالذكر أنّ المظاهر الطبيعيّة تتنوَّع في تركيا؛ ففيها البراكين التي تشكَّلت منذ سنين عديدة، وفيها مضيق البوسفور، ومضيق الدردنيل اللذان تشكَّلا بفِعل الزلازل؛ إذ إنّ تركيا تقع على منطقة زلزاليّة من الشمال تمتدُّ حتى المناطق الشرقية منها، وقد نتجَ عن هذا الخطّ حدوث زلزال كارثيّ عام 1999م، وتُقسَم جغرافيّة تركيا إلى سبعة أقاليم، وهذه الأقاليم هي:[٤]

  • إقليم مرمرة.
  • إقليم إيجة.
  • إقليم الأناضول الغربيّ.
  • إقليم الأناضول الأوسط.
  • إقليم البحر الأسود.
  • إقليم الأناضول الجنوبيّ الشرقيّ.
  • إقليم البحر الأبيض المُتوسِّط.


أهمّ المُدُن التركيّة

نذكر فيما يلي أبرز المُدن التركيّة:[٥]

  • أنقرة: وهي عاصمة الجمهوريّة التركيّة، وتقع في قلب الجمهوريّة التركيّة تقريباً، وهي تُعتبَر جُزءاً من إقليم الأناضول الأوسط، كما أنّها تتميَّز بمناخها القارّي؛ فشتاؤها شديد البرودة، أمّا صيفها فيتميَّز بحرارته المرتفعة في النهار، وتضمُّ أنقرة معالِمَ أثريّة مُتنوِّعة؛ حيث نجدُ فيها المسرح الرومانيّ، وطريق الأعمدة، بالإضافة إلى كاتدرائيّتها التاريخيّة، ومعبد روما، وفيها أيضاً مساجد عُثمانيّة، كمسجد حاجي بيرم، ومسجد علاء الدين.[٦]
  • إسطنبول: وتقع في الشمال الغربيّ من تركيا، في إقليم مرمرة، حيث يقسمها مضيق البوسفور إلى جزء شرقيّ، وآخر غربيّ، وتتميز إسطنبول بمناخها المُعتدل؛ فصيفها ذو حرارة مرتفعة في الغالب، أمّا شتاؤها فهو بارد، وماطر، كما تضمُّ إسطنبول مجموعة مُتنوِّعة من المعالِم التراثيّة، والتاريخيّة، كمسجد سليمان القانونيّ، وميدان تقسيم، وشارع الاستقلال.[٧]
  • إزمير: وتقع في منطقة بحر إيجة غرب الأناضول، وهي تتميَّز بقطاعاتها الصناعيّة القويّة، كصناعة السيّارات، والأغذية، بالإضافة إلى المنسوجات، وتحتلُّ مدينة إزمير المركز الثاني من حيث الواردات بعد مدينة إسطنبول.[٨]
  • أضنة: وتقع في الجنوب من الأناضول، على ساحل البحر الأبيض المُتوسِّط من الجهة الشماليّة الشرقيّة، وتتميَّز أضنة بحدائقها، ومُتنزَّهاتها، كمُتنزَّه أتاتورك، وهي تضمُّ مجموعة كبيرة من المتاحف، كمنزل أتاتورك، ومتحف علم الآثار في أضنة.[٩]
  • بورصة: واسمها الأصليّ (بروسا)، حيث تقع في الشمال الغربيّ من تركيا، وتتميَّز بورصة بمنازلها المُلوَّنة بألوان زاهية، وشوارعها المُتعرِّجة ذات النوافير، وهي تضمُّ مجموعة من المباني ذات النظام العُثمانيّ المُتميِّز، كمسجد أولو جامع.[١٠]


المراجع

  1. ^ أ ب "تركيا"، www.aljazeera.net، اطّلع عليه بتاريخ 9-11-2018. بتصرّف.
  2. "Turkey Population", www.worldometers.info, Retrieved 6-5-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "تركيا .. مسار تاريخي"، www.aljazeera.net، اطّلع عليه بتاريخ 9-11-2018. بتصرّف.
  4. ^ أ ب "الجغرافيا والمناخ"، www.ktu.edu.tr، اطّلع عليه بتاريخ 12-11-2018. بتصرّف.
  5. "Turkey Facts", www.mapsofworld.com, Retrieved 10-11-2018. Edited.
  6. "انقرة"، www.aljazeera.net، اطّلع عليه بتاريخ 10-11-2018. بتصرّف.
  7. "إسطنبول .. القلب النابض للاقتصاد التركي"، www.aljazeera.net، اطّلع عليه بتاريخ 10-11-2018. بتصرّف.
  8. "İZMIR", www.encyclopedia.com, Retrieved 10-11-2018. Edited.
  9. "تعرف على مدينة أضنة التركية"، www.aljazeera.net، اطّلع عليه بتاريخ 10-11-2018. بتصرّف.
  10. "Bursa", www.britannica.com, Retrieved 10-11-2018. Edited.
423 مشاهدة