نزول الضغط عند الحامل

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٥٢ ، ١٣ يناير ٢٠١٦
نزول الضغط عند الحامل

نزول الضغط عند الحامل

تحتاج المرأة في مراحل الحمل إلى الزيارة الدورية للطبيب المعالج، وذلك لتتبع الحالة وتجنب تعرضها لأي خطر، حيث تتعرض الغالبية العظمى من النساء الحوامل لحدوث تقلبات في المستويات المتعلقة بضغط الدم، سواء بالنزول أو الارتفاع.


ففي المراحل الأولى من الحمل تتعرض للنزول في الضغط، على خلاف الأشهر الأخيرة فهي عرضة للارتفاع فيه، وأثبتت الدراسات والتجارب بأن الضغط المنخفض لا يكون له تأثير خطي على المرأة الحامل والجنين، على عكس الارتفاع الذي يعد الأكثر خطورة، وفي هذا المقال سوف نتحدث عن النزول الحاد في ضغط الدم عند النساء الحوامل.


الأسباب

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى تعرض المرأة للنزول في ضغط الدم وهي:

  • الانخفاض الحاد في سكر الدم عند المرأة الحامل، يكون سبب رئيساً في انخفاض ضغط الدم لديها.
  • سوء التغذية وعدم تناول الوجبات الغذائية الضرورية للجسم، والتي تحتوي على جميع العناصر المهمة لجسم الحامل ولجنينها.
  • إصابتها بالجفاف والعدوى الناتجة عن أحد الأمراض.
  • في الأشهر الأولى تتعرض للانخفاض في ضغط الدم، نتيجة لتعرض الأوعية الدموية للتمدد والتوسع.


الأعراض

عندما تتعرض المرأة الحامل لانخفاض في ضغط الدم تظهر عليها العديد من الأعراض وهي:

  • تصاب المرأة الحامل بحالات متكررة من الإغماء وفقدان الوعي، وفي كثير من الحالات تسقط المرأة وترتطم في جسم صلب، مما يؤدي إلى إلحاق الضرر بالجنين.
  • تتعرض للتعب الحاد في جميع أنحاء جسمها، بالإضافة إلى تعرضها للعطش والرغبة المستمرة في تناول السوائل، وفي كثير من الأحيان تشعر بالغثيان.
  • تصاب بعدم القدرة على الرؤية بوضوح، والشعور بزغللة شديدة في العينين، وعدم قدرتها على التركيز بشكل جيد.
  • عدم قدرتها على التنفس بالشكل الطبيعي، بالإضافة إلى تعرض مفاصل الرقبة للتصلب.


العلاج

هناك العديد من الطرق العلاجية التي يجب اتباعها لعلاج مشكلة الانخفاض في الضغط عند المرأة الحامل وهي:

  • تناول كميات كبير من السوائل وخاصة المياه، لما لها من أهمية كبير في الحفاظ على المستويات الطبيعية للضغط.
  • المواظبة على تناول الأطعمة الصحية التي تحتوي على الفيتامينات والعناصر، بالإضافة إلى المكملات الغذائية التي يتم وصفها من قبل الطبيب المعالج.
  • النوم على جانب واحد من جسمها، من أجل الحصول على تدفق كمية كبيرة من الدم لعضلة القلب.
  • عندما تشعر المرأة الحامل بحالة الإغماء يجب عليها الجلوس، لتجنب سقوطها وتعرضها للخطر.
  • المواظبة على تناول الأدوية التي يصفها الطبيب للمرأة الحامل عند الحالات الضرورية.
  • عند تفاقم الحالة عند المرأة الحامل، يجب التوجه الفوري للطبيب المعالج من أجل أخذ التدابير الضرورية، وتجنب تعرض المرأة الحامل لأي خطر.