نصائح للحامل في الشهر الرابع والخامس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٥٧ ، ١٤ ديسمبر ٢٠١٦
نصائح للحامل في الشهر الرابع والخامس

شهور الحمل

تُمثل شهور الحمل المراحل العمرية لنمو الجنين وتطوره داخل رحم الأُم، وفي كلّ مرحلةٍ يزداد حجمه ووزنه وطوله أيضاً، وتبرز ملامح وجهه أكثر، بالإضافة إلى تكون أجهزة جسمه، لذلك تشعر الأُم بأعراضٍ مُختلفة في كلّ شهر تبعاً لهذه التغيرات، وهناك بعض المحاذير أو الأمور التي يجب لفت نظر الحامل إليها، للمحافظة على صحتها وصحة جنينها، كما أنّ النصائح المُقدَمة للحامل، تختلف حسب الشهر الذي تمر فيه، ورغم معرفة معظم الحوامل بالنصائح العامة التي تخص الحمل، إلّا أنّ هناك بعض النصائح التي تتعلق بمراحل وشهور بعينها، وفي هذا المقال سنذكر بعض النصائح للحامل، في الشهر الرابع والخامس تحديداً.


نصائح للحامل في الشهر الرابع

  • تناول كمياتٍ وفيرةٍ من الحليب يومياً، وذلك لسدّ حاجة الجسم من عنصر الكالسيوم المهم لصحة الأسنان والعظام للأُم وجنينها أيضاً.
  • تناول الأغذية التي تحتوي عنصر الحديد بكثرة، فهو مهمٌ جداً لزيادة نسبة الدم في الجسم، وتغذية الطفل عبره.
  • تناول الأغذية المتنوعة من اللحوم والدجاج، إلى جانب العدس، والفاصوليا، والفول وغيرها من البقوليات، والخضروات الورقية الخضراء.
  • اعتماد الأصناف الغذائية التي تحتوي على فيتامين (ج) كالليمون، والبرتقال والمندلينا، والشمام، والفلفل الأخضر.
  • الابتعاد عن تناول الحلويات بشراهة، واستبدالها بالسكر الطبيعي الموجود في الفواكه المجففة، والعسل الطبيعي، وكوكتيل الفواكه مع الحليب، بالإضافة إلى المكسرات غير المملحة.


نصائح للحامل في الشهر الخامس

  • عدم تناول الطعام المالح كالمكسرات المملحة، ورقائق البطاطس المملحة، بالإضافة إلى محاولة تقليل الملح في الطهي واستبداله إن أمكن في بعض الطبخات بعصير الليمون، لأنّ عنصر الصوديوم الموجود في الملح، قد يُسبب الإجهاض.
  • شرب الماء جيداً، وتدور النصائح العامة حول شرب من ثمانية إلى عشرة أكواب وأحياناً أكثر قليلاً، كماأنّها يجب أن تتناول العصائر الطبيعية، وشوربة الخُضار، وحساء الدجاج، لتجنب احتباس المياه في جسم الحامل.
  • تجنب مشروبات الكافيين: إذ إنّها تقلل إمكانية امتصاص الجسم للحديد، وحدوث اضطراب الهضم، وتقليص ساعات النوم التي تحتاجها الحامل والجنين، وتشمل مجموعة المشروبات المُنبهة بالكافيين، القهوة والشاي، وبإمكان الحامل اعتماد الحليب بالعسل في الصباح، ومنتجات الألبان بدلاً منها، حيث تمدّ تلك الألبان الجسم بالسعرات الحرارية، والعناصر الغذائية الضرورية لتطور نمو الجنين.
  • مُراقبة الوزن: وذلك لأنّ الزيادة الكبيرة في وزن الحامل، تفتح المجال أمام مزيدٍ من المضاعفات، غير المرغوب بها أثناء الولادة، وعلى النساء تجنب المقولة الشعبية الدائرة حول، زيادة كمية الطعام المُخصصة لشخصين، وما على الحامل سوى التنويع في أصناف الأطعمة المتناولة، وتُعتبر بعض الأطعمة؛ كالمقالي، والنشويات، والشوكولاتة من مُسببات الزيادة السريعة للوزن.
  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف، بهدف الوقاية من الإصابة بالإمساك.
  • النوم لساعاتٍ كافيةٍ خلال الليل: بحيثُ لا تقلّ عن عشر ساعات.
  • استخدام بعض أنواع الكريمات عند الإصابة بالبواسير، وذلك تحت إشرافٍ الطبيب.
  • مُمارسة بعض أنواع الرياضة كالسباحة، وذلك أيضاً بعد استشارة الطبيب، وتعليمات المُدربة الرياضية.