نمو الجنين في الشهر السادس

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٤٧ ، ١١ يناير ٢٠١٦
نمو الجنين في الشهر السادس

تطور الجنين في الشهر السادس

ينمو الجنين في الشهر السادس نمواً سريعاً، وتظهرُ عليه الكثير من التغيرات، فيميل لون جسمه إلى اللون الأحمر، وتظهر التجعدات على جلده، ويغطي جلده مادةٌ دهنيةٌ بيضاء اللون مكونة من الزيت، وهذه المادة مفيدةٌ جداً لجلد الجنين، كما يغطيه شعرٌ ناعمٌ يسمى بالزغب، وتبدأ أصابع أقدامه بالبروز، ويبدأ شعره بالنمو، وفي هذه المرحلة ينمو دماغ الجنين بشكلٍ سريعٍ جداً، كما يتكون الغلاف الخارجي للأعصاب، ويفرز الجنين أول مادة له في هذه المرحلة وتسمى بالعقّ، وتصبح العظام أكثر قوةً وصلابةً، وأخيراً تتشكل الدهون السمراء عن الجنين.


الأسبوع الأول

  • يصل طول الجنين إلى 28 سم، ويصل وزنه إلى حوالي 450 غم.
  • يصبح وجهه واضحاً بشكلٍ أكبر.
  • تتكون الشفاه عند الجنين.
  • تتكون عينا الجنين ولكن لا يكون لون القزحية قد اكتمل بعد.
  • يبدأ ضخ الدم في ج سم الجنين بمعدل أربعة أميال في الساعة.
  • تظهر التجاعيد بكثرة على جلد الجنين، وكلما ازادت نسبة الدهون التي تتكون تحت الجلد كلما اختفت هذه التجاعيد.


الأسبوع الثاني

  • يصل طول الجنين إلى 29 سم ويصبح وزنه حوالي 550 غم.
  • يبدأ وزن الجنين بالازدياد، وتنمو العضلات.
  • يصبح الجنين قادراً على السمع وذلك بسبب التطور في حواسه.


الأسبوع الثالث

  • يصل طول الجنين إلى حوالي 30 سم، ويصبح وزنه حوالي 600 غم.
  • يصبح جلده أقل شفافيةً، ويبدأ اللون الموجود في الجلد بالبروز.
  • تكوّن الرئتان الحويصلات الهوائية الموجودة في داخل الجهاز التنفسي، وتبدأ بإنتاج المادة التي تساعد في عملية تنفس الجنين.


الأسبوع الرابع

  • يصل طول الجنين إلى 34 سم، ويصل وزنه إلى حوالي 690 غم.
  • يصبح قادراً على التمييز بين الأصوات.
  • يبدأ الجنين بتكوين دورة النوم.


الأيام المتبقية

  • يصل طول الجنين إلى 35 سم في نهاية الشهر السادس ووزنه إلى 750 غم.
  • تصبح حساسيته للأصوات علية جداً.
  • تصبح لون القزحية زرقاء ويتغير لونها بعد الولادة بأشهر معدودة.
  • تبدأ خصيتين الجنين بالنزل إلى موضعها في كيس الصفن إذا كان الجنين ذكراً، أمّا إذا كان الجنين أنثى فتبدأ بتكوين البويضات.


نصائح وإرشادات للحامل في الشهر السادس

  • ضرورة التوجه إلى الطبيب عند حدوث أي تغييرات أو مشاكل، وخاصةً لمراقبة الزيادة في الوزن أو الضغط والسكر، كما يعمل الطبيب على مقارنة الحجم الذي وصل إليه الرحم مع الحجم الأشهر السابقة.
  • يعمل الطبيب على تصوير الجنين عن طريق الأشعة فوق الصوتية، كما يعمل على فحص دقات القلب للتأكد من صحة الجنين.
  • إجراء بعض الفحوص الدموية، مثل معرفة زمرة الدم.
  • يتم عمل إجراءات ضد الحصبة الألمانية والتهاب الكبد ب والنكاف.
  • عمل فحص للبول للتأكد من عدم وجود أي التهابات أو سكر في البول.
  • عدم تناول الكحول والدخان، لأنّ الكحول قد تسبّب تشوّهاتٍ للجنين ، مثل متلازمة داون، والذي يسبب نقصاً في وزن الجنين ويصبح معرضاً لمشاكل في التنفس.
  • استشارة الطبيب عند تناول أي نوع من الأدوية.
  • تناول الطعام المتوازن والصحي والغني بالفيتامينات والكالسيوم والحديد، التي تساعد على نمو الجنين كما تساعد على الحفاظ على صحة الأم.
  • عمل تمارين رياضية.