هل ارتفاع ضغط الدم يؤثر على الحمل

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٢٩ ، ٢٦ ديسمبر ٢٠١٦
هل ارتفاع ضغط الدم يؤثر على الحمل

ضغط الدم

يعتبر ضغط الدم من الأمور التي يجب الاهتمام بها خلال فترة الحمل، حيث يؤدّي ارتفاع الضغط إلى حدوث العديد من المشاكل والتعقيدات المصاحبة لتلك الفترة، ويعرّف ارتفاع الضغط بارتفاع ضغط الدم في الأوعية الدموية والشرايين، ويسجّل ضغط الدم برقمين، حيث يشير الرقم العلوي أو الأول إلى ضغط الدم الانقباضي وهو ضغط الشرايين عندما ينقبض القلب، أمّا الرقم السفلي أو الثاني فيشير إلى ضغط الدم الانبساطي وهو الضغط في الشرايين عندما يرتاح القلب من نبضةٍ لأخرى، ويقاس ضغط الدم بالملليمتر زئبق.


قراءة ضغط الدم الطبيعي 140\90، أمّا في فترة الحمل فيتراوح ارتفاع ضغط الدم البسيط بين 140\90 و149\99، والمعتدل بين 150\100 و159\109، والحاد من 160\110 وأعلى.


تأثير ارتفاع ضغط الدم على الحمل

أشارت دراساتٌ علميّة حديثة إلى أنّ ارتفاع ضغط الدم أثناء فترة الحمل يؤثر على الجنين، وقد يؤدي إلى إصابته بالتوحد، لكن إذا تمّت معالجة هذا المرض بطريقةٍ صحيحة، فإنّه لا يشكّل خطراً على الأم وعلى الجنين أثناء الولادة، وقد استنتج الباحثون أنّ هناك علاقةً بين مرض التوحّد وارتفاع ضغط الدم أثناء فترة الحمل، حيث تعتبر مشاكل النمو ومرض التوحد مرتبطان بتشوهّات الرحم أو عدم اكتمال نمو الجنين، وفي الحالتين حيث لا تصل الكمية الوافرة من الغذاء والأكسجين إلى الجنين، ممّا يؤدي إلى حدوث اضطراباتٍ في النمو عند ولادته.


أنواع ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل

  • ضغط الدم من قبل الحمل: إذا كانت الحامل مصابة بضغط الدم قبل الحمل، في هذه الحالة ستتلقى علاجاً للحالة، لكن إذا تمّ اكتشاف ارتفاع ضغط الدم قبل الأسبوع العشرين من الحمل، فهذا يعني أنّها مصابةٌ قبل الحمل، ومن الجائز أنّها لم تعرف بالأمر من قبل، وإذا كانت المرأة مصابةٌ بارتفاع ضغط الدم قبل الحمل هذا يزيد احتمالية الإصابة بتسمم الحمل، وهنا يجب استشارة الطبيب قبل الحمل، لاختيار الأدوية المناسبة في علاج ارتفاع ضغط الدم عند حدوث الحمل.
  • ضغط الدم بسبب الحمل: يؤدي الحمل إلى حدوث ارتفاع ضغط الدم عند بعض النساء، ويسمى في هذه الحالة ضغط الدم بسبب الحمل، ويبدأ ظهوره بعد الأسبوع العشرين من الحمل، وهنا لا تصاب الحامل بتسمم الحمل، ويعود ضغط الدم إلى طبيعته بعد الولادة بستة أسابيع، ويعود حدوثه إلى انعدام وجود البروتين في البول عند التحليل.
  • تسمم الحمل: يصيب النساء الذين يصابون بضغط الدم بسبب الحمل، ويزداد خطره عند النساء المصابات بضغط الدم قبل الحمل، وقد يصيب النساء اللاتي لهن نسبة بروتينٍ عالية في البول، أو بسبب مشاكل في الكلى، ويؤدّي تسمم الحمل إلى إصابة أماكن في الجسم كالكلى، والكبد والمخ، وقديؤدي إلى تجلط الدم في الجسم، وتقلّ أعراض تسمم الحمل بعد مضي ستة أسابيع من الولادة تقريباً.