هل البخور يفطر الصائم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٨ ، ٢١ مايو ٢٠١٨
هل البخور يفطر الصائم

الصيام واستنشاق البخور

اختلفَ فقهاء المذاهب الأربعة في علاقة استنشاق البخور والإفطار من الصيام، حيثُ ورد في المذهب الحنفي بأنَّ إدخال الدخان إلى الحلق، سواءَ كان عن طريق التبخر أم استنشاقه خلال الصوم، يؤدي إلى إفطار الصائم، وقال الشرنبلالي إنَّ الكثير من الأشخاص يتوهمونَ أنَّ شم البخور كشم الورد والمسك، والفرق أنَّ استنشاق الورد أو المسك يعني استشناق هواء تطيب بالرائحة أما استنشاق البخور يعني دخول الحبيبات إلى الجوف، وهذا يعني أنَّ الاستنشاق للبخور يفسد الصيام، أما الشم دون استنشاق ودون قصد لا يفطر وينطبق هذا على الروائح الطيبة التي لا تفطر. اتفقَ المالكية على أنَّ الاستنشاق يفطر، ولكن هناك إذا كان الشخص هو صانع البخور، يغفر له ولا يفطره، وعند الحنابلة قول قريب من المالكية والحنفية، حيثُ إنَّ تعمُّد الاستنشاق ووصول البخور إلى الحلق يؤدي إلى إفطار الصائم. أما الشافعية فلم يروا أنَّ استنشاق البخور يضر الصيام ويفسده[١].


استعمال العطور خلال الصوم

إنَّ استعمال العطور والأطياب والصابون المعطر لا يفسد صيام المرء، ولا ضيرَ من وصول الرائحة إلى الجوف، وذلك لأنَّ الذي يصل إلى الجوف هو الرائحة فقط ولا جرمَ في ذلك[٢]. ووردَ عن فتاوى اللجنة الدائمة، أنَّ الروائح بشكل مطلق، سواء كانت عطرية أم غير عطرية، لا تفطر الصائم في رمضان وفي غير رمضان من صيام النوافل، كما وردَ عنها أنَّ التطيب خلال الصيام بأي نوع من الطيب لا يفسد الصيام، بشرط عدم استنشاق البخور والطيب المسحوق. وقال الشيخ ابن عثيمين: إنَّ حرمة البخور تعود إلى أنه يمتلك أجزاء محسوسة وإذا استنشقها المرء، تدخل إلى أنفه ومن ثمَّ إلى معدته.[٣]


ما يباح للصائم في رمضان

يباح للصائم في شهر رمضان مجموعة من الأمور ومنها:[٤]

  • استعمال قطرة الأذن والعين.
  • استعمال معجون الأسنان والسواك.
  • الاكتحال.
  • استنشاق البخور وفيه قولان، الأول أن يفسد الصوم وذلك حسب قول الحنفية والمالكية واختاره ابن عثيمين. والثاني أنه لا يفسد الصوم وهو قول الشافعية واختاره ابن حزم وابن تيمية.
  • شم الطيب والروائح.
  • تذوق الطعام عند الحاجة.


المراجع

  1. "تأثير شم البخور والعطور على الصيام على المذاهب الأربعة"، www.fatwa.islamweb.net، 7-11-2004، اطّلع عليه بتاريخ 2-5-2018. بتصرّف.
  2. "استعمال العطور أثناء الصيام لايفسد الصوم"، www.fatwa.islamweb.net، 25-12-2000، اطّلع عليه بتاريخ 2-5-2018. بتصرّف.
  3. "وضع الطيب في رمضان"، www.islamqa.info، 10-11-2000، اطّلع عليه بتاريخ 2-5-2018. بتصرّف.
  4. "المبحث الثاني: ما يُباحُ للصَّائِمِ"، www.dorar.net، اطّلع عليه بتاريخ 2-5-2018. بتصرّف.