وسائل الدفع الإلكترونية

وسائل الدفع الإلكترونية

أنواع وسائل الدفع الإلكترونية

البطاقة الائتمانية

تُعتبر البطاقة الائتمانية (بالإنجليزية: Credit Card) إحدى وسائل الدفع الإلكتروني التي يُمكن استخدامها لإتمام عمليات الشراء عبر الإنترنت أو من خلال أجهزة الدفع الإلكترونية دون الحاجة لاستخدام العملات النقدية، وتُعرّف البطاقة الائتمانية بأنّها بطاقة بلاستيكية أو معدنية صغيرة تُصدر من قِبل شركة مُتخصصة بالخدمات المالية، بحيث يُسمح لصاحبها إجراء عمليات الشراء الإلكترونية من خلال اقتراض الأموال من هذه الشركة بحدٍّ مُعيّن يُعرّف بحدّ الائتمان؛ وهو الحد الأقصى الذي يُمكن للمُستخدِم اقتراضه من الجهة المُصدرة لبطاقة الائتمان.[١][٢]


لإجراء عملية شراء من خلال البطاقة الائتمانية فإنه يتوجب إدخال المعلومات الخاصة بالبطاقة؛ إذ تُرسل تلك المعلومات إلى الجهة المُصدِرة للبطاقة، للتأكّد من أنّ هناك رصيدًا كافيًا من رصيد الحدّ الائتماني، يُتيح للمُستخدِم إتمام عملية الشراء، وفي حال نجاح عملية الشراء، فإنّ الرصيد الائتماني ينخفض بمقدار المبلغ الذي دُفع مقابل عملية الشراء التي أُجريت، ويجب على المستخدم سدّ المبلغ المُقترَض للشركة المالية في مدّة زمنية مُعيّنة عادة ما تتراوح بين 21 و25 يومًا، وبعد ذلك يُودع الرصيد مجددًا في البطاقة الائتمانية ليتمكّن المستخدم من اقتراضه ثانيةً.[٢]


البطاقة المصرفية

تُعتبر البطاقة المصرفية (بالإنجليزية: Debit Card) إحدى وسائل الدفع الإلكتروني، التي تُشبه في شكلها البطاقة الائتمانية، فهي بطاقة بلاستيكية صغيرة تمتلك رقمًا مُميزًا مُرتبطًا برقم الحساب البنكي للمُستخدِم، إذ إنّه يتوجّب أن يكون لدى الشخص حساب بنكي للحصول على هذه البطاقة.[٣]


يُمكن استخدام البطاقة المصرفية في عمليات الدفع الإلكتروني بشرط أن يكون لدى مُستخدِم البطاقة حساب مالي كافٍ متوفر في رصيده البنكي، لإتمام عملية الدفع الإلكترونية، بحيث يُخصم مبلغ الدفع مُباشرةً من حساب العميل، وتجدر الإشارة إلى أنّه يُمكن أن تُفرض قيود على هذا النوع من البطاقات، كأن لا يتجاوز سحب مبلغ مُعين خلال اليوم الواحد؛ وذلك لمُساعدة العميل على التحقّق من نفقاته التي تُجرى من خلال البطاقة.[٣]


البطاقة الذكية

تُعتبر البطاقة الذكية (بالإنجليزية: Smart Card) إحدى الوسائل التي يُمكن من خلالها إنجاز عمليات الدفع الإلكتروني المُختلفة، وتكون هذه البطاقة مُزوّدةً بمُعالجات ذكية تُحدّد هوية المُستخدِم وتُخزّن بياناته، فضلًا عن قدرة هذه البطاقة على معالجة أنواع مُختلفة من التطبيقات المُتوافقة للعمل معها، كما أنّ بعض أنواع البطاقات الذكية تمتلك خاصية الترددات اللاسلكية؛ وهذا يعني أنّه لا يُشترط تلامُس البطاقة بجهاز الدفع لإتمام العمليات المصرفية.[٤][٣]


أصبحت البطاقات الذكية خيارًا مُناسبًا إلى حد بعيد لإنجاز العمليات المصرفية المُختلفة؛ إذ إنّه يُمكن من خلالها دفع المبالغ المالية الصغيرة مقابل دفع عمولة بسيطة لقاء ذلك، ويجدر بالذكر أنّه لتقليل نسب الاحتيال عند الدفع إلكترونيًا يُطلب من المستخدم اتباع بعض الخطوات الإضافية عند استخدام البطاقة مثل إدخال رمز التحقق (CVN).[٤]


المحفظة الإلكترونية

تُعرّف المحفظة الإلكترونية (بالإنجليزية: E-Wallet) بأنّها تطبيق إلكتروني تُجرى من خلاله عمليات الدفع الإلكترونية من خلال الهاتف الخاص بالمُستخدِم، وتتميّز المحفظة الإلكترونية بإمكانية استخدامها على مدار الساعة، إذ يُستخدم التطبيق عبر الهاتف لإدارة العمليات المالية الأساسية للعميل في أيّ وقت وبشكل سهل.[٥]


تُوفّر المحفظة الإلكترونية مُستويات أمان مُتعددة لضمان عدم استخدامها من قِبل أيّ شخص آخر عدا العميل نفسه، فتتضمّن هذه التطبيقات تقنيات التعرّف على الوجه، والتعرّف على البصمة، بالإضافة إلى كلمات مرور، ونظام مُصادقة ثنائي، كما يُمكن ربط المحفظة الإلكترونية بحسابات البطاقات الإلكترونية الأخرى الخاصة بالعميل كالبطاقة الائتمانية،[٥] ويوجد العديد من الخيارات عندما يتعلّق الأمر بالمحافظ الإلكترونية، وفيما يأتي أشهرها:[٦]

  • محفظة أبل باي (Apple Pay).
  • محفظة جوجل باي (Google Pay).
  • محفظة سامسونج باي (Samsung Pay).
  • محفظة باي بال (PayPal).
  • محفظة فينمو (Venmo).
  • محفظة ستاربكس (Starbucks).
  • محفظة زيل (Zelle).


التحويل الإلكتروني للأموال

تُعتبر خدمة التحويل البنكي للأموال (بالإنجليزية: Electronic Funds Transfer) التي يُشار إليها بالاختصار (EFT) إحدى وسائل الدفع الإلكتروني، إذ يُمكن من خلالها تحويل الأموال مُباشرة من الحساب المصرفي الخاص بالعميل إلى أيّ حساب بنكي آخر دون تداول النقود الورقية.[٧]


تُستخدم خدمات التحويل البنكي للأموال من خلال الموقع الإلكتروني التابع للبنك الذي يتعامل معه العميل؛ إذ يُسجل الدخول إلى الموقع، ثمّ يُقدّم طلب لتحويل الأموال إلى أيّ حساب آخر سواء في البنك نفسه أو في بنك آخر، ويُعلم الشخص الذي دُفعت الأموال له بإيداع مبلغ مالي في حسابه، كما يُمكن استخدام خدمات التحويل الإلكتروني للأموال من خلال ماكينات الصرافة الآلية (ATM) الخاصة ببنك العميل.[٣]


الشيكات الإلكترونية

تُعتبر الشيكات الإلكترونية (بالإنجليزية: Electronic Check) إحدى وسائل الدفع الإلكتروني، فالشيك الإلكتروني مُصمّم ليقوم بنفس الوظيفة التي يقوم بها الشيك الورقي العادي؛ إذ يُستخدم للدفع لأيّة عملية تجارية يُمكن أن يُغطّيها الشيك الورقي، وطُوّرت هذه الخدمة في مجال الدفع الإلكتروني استجابةً لمُعاملات التجارة الإلكترونية، التي تطوّرت إلى حد بعيد في العصر الحالي.[٨]


تُعتبر عملية إصدار شيك إلكتروني أسهل وأقل تكلفةً من عملية الحصول على آخر ورقي، إذ إنّ الشيك الورقي الواحد يُكلّف مقدار 1 دولار أمريكي، في حين أنّ الشيك الإلكتروني لا يكاد يُكلّف 0.10 دولار أمريكي، كما أنّ مخاطر عمليات الاحتيال وسرقة الهوية تكاد تكون معدومةً في الشيك الإلكتروني؛ وذلك لأنّه يتضمّن مستويات عدّة من الأمان والحماية الإلكترونية؛ كنظام المُصادقة، وتشفير المفتاح العام، وتشفير التوقيع، وغيرها من طرق الأمان التي يُوفّرها هذا النوع من وسائل الدفع الإلكتروني.[٨]


مميزات وسائل الدفع الإلكتروني

لوسائل الدفع الإلكتروني العديد من المميزات، تتمثل فيما يأتي:[٩]

  • الدفع الفوري: إذ تُعد هذه الوسيلة من أكثر وسائل الدفع سرعةً وسهولة، كما يمكن استخدامها بغض النظر عن الوقت، أو الموقع.
  • توفير الأمان: إذ يستطيع الشخص تأمين مدفوعاته باستخدام كلمة السر، أو التشفير، بالإضافة إلى ذلك فهذه الوسائل تعمل على حفظ جميع المعلومات الخاصة بالعميل، لذا لن يكون مضطرًا إلى إدخالها في كل مرة، إنما يكفي أن يدُخل كلمة السر فقط.
  • التقليل من التكاليف: فهذه الوسائل لا تتضمن أيّة رسوم إضافية عالية، وإنما يمكن الاكتفاء بدفع اشتراك ثابت رمزي.
  • التقليل من مخاطر التعرض للسرقة: إذ يستطيع الشخص حماية نفسه من التعرض لسرقة أمواله من خلال استخدام هذه الوسائل.
  • الشفافية والوضوح في المعاملات المالية: إذ تمكّن هذه الوسائل من تقديم تفاصيل الدفع مسبقًا.


أهمية وسائل الدفع الإلكتروني

من الممكن تلخيص أهمية وسائل الدفع الإلكتروني في النقاط الآتية:[١٠]

  • تقديم خيارات دفع مختلفة: التي تشمل ماكينات الصرف الآلي، وبطاقات الائتمان، والخدمات المصرفية والتي تُقدّم من خلال تطبيقات الهاتف المحمول، ودفع الفواتير باستخدام الهاتف، مما يساهم في تسهيل إجراء المعاملات المالية في المؤسسات المالية والشركات .
  • المساعدة على خفض التكاليف المالية: سواء كان هذا للشركات أو الأفراد، وذلك من خلال التقليل من نفقات التشغيل، والنفقات الورقية، وبالإضافة إلى ذلك، فإن وسائل الدفع الإلكتروني تساهم في توفير الوقت الذي سيقضيه الفرد في إجراء المعاملات المالية، في حال قيامه بذلك شخصيًا.
  • المصداقية والدقة في المواعيد: مما يتيح إنجاز المعاملات المالية بشكلٍ أسرع، ودون الحاجة للانتظار لوقتٍ طويل لحين انتهاء المعاملة.
  • توفير الحماية الأمنية للمعلومات السرية الخاصة بالعميل: مما يحافظ على هذه المعلومات من الوقوع في أيدي غير أمينة، والتي قد تقوم بالتلاعب بها، أو إساءة استخدامها.

المراجع

  1. Sandra Wróbel-Konior، "What Is an E-payment System?", securionpay.com, Retrieved 13-2-2021. Edited.
  2. ^ أ ب LATOYA IRBY (7-12-2020), "What You Need to Know About Credit Cards"، www.thebalance.com, Retrieved 13-2-2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "E-Commerce - Payment Systems", www.tutorialspoint.com, Retrieved 13-2-2021. Edited.
  4. ^ أ ب " Electronic Commerce Payment System", electroniccommercepaymentsystem.weebly.com, Retrieved 13-2-2021. Edited.
  5. ^ أ ب Sophie Zoria (20-10-2020), "What is E Wallet and How Does it Work"، medium.com, Retrieved 13-2-2021. Edited.
  6. Priya Viswanathan (14-11-2019), "8 Popular Mobile Payment Apps"، www.lifewire.com, Retrieved 13-2-2021. Edited.
  7. "Electronic Funds Transfer (EFT)", searchwindowsserver.techtarget.com, 2019، Retrieved 13-2-2021. Edited.
  8. ^ أ ب "Electronic check", investopedia, Retrieved 29-8-2021. Edited.
  9. Nikunj Gundaniya (8/1/2021), "7 Benefits of Electronic Payments", customerthink, Retrieved 24/8/2021. Edited.
  10. Alexa Josphine (17/11/2018), "What Is the Importance of E-payment Systems?", pocketsense, Retrieved 24/8/2021. Edited.
369 مشاهدة
للأعلى للأسفل