وصف مدينة الجزائر

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٠٨ ، ١٢ يوليو ٢٠١٦
وصف مدينة الجزائر

مدينة الجزائر

مدينة الجزائر أو كما يلفظها الجزائريون اسم "دزاير" هي عاصمة دولة الجزائر إحدى دول المغرب العربي، وتُعتبر أكبر مدينة في الدولة الجزائريّة والمغرب العربي من حيث تعداد السكان، أُطلقت على المدينة العديد من الأسماء منها: اسم إكوزيوم وكان ذلك في زمن الرومان، واسم المحروسة، والبهجة، والجزائر البيضاء لكثرة مبانيها وعماراتها ذات اللون الأبيض.


تقع مدينة الجزائر في مُنتصف البلاد من النّاحية الشمالية، تُطلّ على خليج البحر المتوسّط من الجانب الغربي، وتتألف مدينة الجزائر من قسمين: قسم قديم يتضمن القصبة الموجودة على تل شديد الانحدار بارتفاع 122 متراً فوق مستوى سطح البحر، تحديداً في الجهة الخلفية من المدينة الحديثة، والقسم الثاني هو القسم الحديث يقع على مستوى الساحل بالقرب من البحر الأبيض المتوسط، كما يَبلغ عدد سكان المدينة قرابة 3.335.418 نسمة حسب تقديرات عام 2010م، وتعتبر مدينة الجزائر هي المركز الاجتماعي والاقتصادي الرئيسي في الدولة.


وصف المدينة

تتميّز مدينة الجزائر بموقعها البحري والبري الممتاز، حيث تقع على الحافة الشمالية الشرقية من جبل بو زريعة والذي يُطل على البحر الأبيض المتوسط ويحميها من الرياح الشمالية الغربية والرياح الشمالية. يمتدّ خليج المدينة من منطقة رأس الريّس حميدو حتى منطقة رأس تمنفوست على شكل قوس بطول 31 كيلومتراً، وتوجد فيها أهمّ الطرق الحديديّة والبرية. تمّ بناء المدينة على سفوح جبال الساحل الجزائري، وتم تشييد القصبة وهي أقدم حي في المدينة على تلّة مُطلّة على خليج المدينة من الطرف الغربي بارتفاع قرابة 150 متراً فوق سطح البَحر.


التوسعة

توسّعت المَدينة باتجاه الشمال الغربي على سفوح جبل بو زريعة والذي يصل ارتفاعه قرابة 400 متراً فوق سطح البحر مثل حي باب الواد والذي يمتد على حافة الجبل، كما توسعت المدينة باتجاه الجنوب الشرقي وظهرت أوائل ضواحي المدينة على طول الساحل الصغير حتى مصب وادي الحراش على الأراضي الرطبة، كما تواصل التوسّع والامتداد العمراني باتجاه الشرق في الجهة الخلفية من مصب واد الحراش على حساب الأراضي الرطبة والخصبة في سهل منطقة متيجة على طول خليج المدينة، وفي السنوات الأخيرة امتدّت نحو الجهة الجنوبية والجهة الجنوبية الغربية على تلال مُنحدرة باتجاه الساحل تضم معها القرى الزراعية السابقة.


المناخ

تتمتع المدينة بمناخٍ متوسطي لوجودها على البحر المتوسط، حيث يكون الطقس في فصل الصيف جافاً وحاراً وصيفها طويلاً، وتتراوح درجات الحرارة العظمى في الصيف ما بين 40-46 درجة مئويّة، أما في فصل الشتاء فالطقس معتدلٌ ورطب، وتكثر فيها الأمطار والتي تؤدي في بعض الأحيان للطوفان، والثلوج فيها نادرة جداً.