وصف مدينة الجزائر

وصف مدينة الجزائر

وصف مدينة الجزائر

تُعدّ مدينة الجزائر العاصمة الرسميّة لدولة الجزائر، وتُعتبرُ المركز السياسيّ، والاقتصاديّ، والثقافيّ في البلاد، وتقع المدينة وسط شمال البلاد على منحدرات تلال الساحل الموازية لساحل البحر الأبيض المتوسط في موقعٍ مركزيّ لساحل الدولة الممتد على مسافة 1200كم، حيثُ تحتلّ جزءاً منه يصل طوله إلى نحو 16 كم، ويتميّز هذا الموقع بكونه مركز التقاء بينَ قارتيّ أفريقيا وأوروبا، وبخصوبة أراضيه، ووفرة خيراته الماديّة والطبيعيّة.[١][٢]


يعود تاريخ تأسيس مدينة الجزائر إلى منتصف القرن 16م، وقد أُطلقَ عليها اسم الجزائر من الكلمة العربيّة جزر، ويعود هذا الاسم إلى مجموعة من الجزر الصغيرة التي كانت موزّعةً قديماً في الخليج، والتي اتّصلت جميعها ما عدا واحدة بالشاطئ الرئيسيّ، أو مُحيت مع الزمن بسبب أعمال الميناء.[١][٢]


وصف تضاريس ومناخ مدينة الجزائر

تتميّز المنطقة الساحليّة في مدينة الجزائر بسهولها الخصبة التي تنتشر فيها المناطق الزراعيّة، حيث كانت مناطق السهول قديماً مصدراً مهمّاً لإنتاج العديد من المحاصيل الزراعيّة؛ كالحبوب، والبرتقال، والتين، ومن أهم هذه السهول سهل متيجة الموجود حول المدينة، كما تمتد جنوب مدينة الجزائر جبال أولاد نايل.[٣][٤]


تتمتّع دولة الجزائر بمناخ البحر المتوسط، حيثُ يكونُ الطقسُ دافئاً وجافّاً في فصل الصيف، ومعتدلاً ماطراً في فصل الشتاء، ممّا يجعل درجات الحرارة اليوميّة في مدينة الجزائر تتراوحُ خلال شهر تموز بين 28°-21° مئويّة، أمّا درجات الحرارة اليوميّة خلال شهر كانون الثاني فتتراوح ما بين 15°-9° مئويّة.[٣][٤]


تهطل أغلب الأمطار في مدينة الجزائر بينَ شهريّ تشرين الأوَّل وآذار بكميّة تصل إلى 760 ملم تقريباً، وهيَ تُعادل أربعة أخماس كميّة الأمطار التي تهطل في المدينة على مدار السنة، كما أنّ إجمالي الهطول المطريّ السنويّ يكون أكثر على طول الساحل من الغرب إلى الشرق، وحصة الهطول الأكبر تكون في المناطق الجبليّة الواقعة على الساحل الشرقيّ؛ وذلك لأنّها تتعرّض بشكلٍ مباشرٍ للرياح الرطبة القادمةِ من البحر الأبيضِ المتوسطِ، بينما يتناقص الهطول باتجاه الساحل الجنوبيّ وإلى داخل المدينة، وعادةً ما يكون معدوماً خلال شهريّ تمُّوز وآب.[٥]


وصف المعالم السياحية في مدينة الجزائر

تتميّز مدينة الجزائر بظهورها على شكل مدرّج كبير من المباني ذات الجدران البيضاء التي تواجه الشرق والشمال وتهيمن على الميناء والخليج،[١] كما يوجد في المدينة العديد من الأماكن السياحيّة المميزة من أبرزها ما يأتي:[٦]

  • مدينة القصبة: هيَ مدينة أثريّةٌ مدرجة في قائمة التراث العالميّ لليونسكو، وذلكَ لما تتميّز به من شوارعٍ متعرجةٍ، ولوحاتٍ تذكاريّةٍ، وأعمالٍ حرفيّةٍ.
  • ساحة الشهداء: تُعدّ هذه الساحة قلب مدينة الجزائر، وهيَ واقعة في مقدمة مدينة القصبة، وقد كشفت أعمال المترو فيها عن وجود مدينة قديمة مدفونة أسفلها.
  • قصر الرياس: يقع القصر على أطلال امتداد مدينة القصبة على البحر، ويعود تاريخ تشييده إلى القرن السادس عشر، ويتألّف من 3 قصور و6 منازل كانت مخصّصةً للصيّادين، ومنذ عام 1994م أصبحَ القصر مركزاً للفنون والثقافة ومضافةً للمعارض والفعاليّات المتنوعة.
  • حيّ باب الوادي: يشتهر هذا الحيّ بوجود معلم تاريخيّ وسطه، وهو ساعة شهيرة تتميّز بوجوهها الثلاث، كما يوجد في الحيّ معالم مهمّة؛ كميدان وسوق الساعات الثلاث.
  • كاتدرائية السيدة الأفريقية: تتميّز هذه الكاتدرائيّة بارتفاعها الذي يصل إلى نحوِ 124م، ممّا يجعلها مطلّةً على مدينة الجزائر في إطلالة بانوراميّة رائعة.
  • بريد الجزائر المركزيّ: شُيّدَ هذا المبنى على الطراز المغربيّ الحديث عام 1913م، إذ يتميّز تصميمه المعماريّ بالأعمدةِ، والأقواسِ، والزخارفِ الخزفيّة المنحوتةِ بأدقّ التفاصيل.
  • المتحف الوطني باردو: هو متحف مختصّ بالإثنوغرافيا وعصور ما قبل التاريخ، حيثُ يوجدُ فيه مجموعات من القطع الأثريّة التي يعود تاريخها إلى العصر الحجريّ القديم والحديث، وهي آثار تدلّ على تواجد المجتمعات البشريّة في مدينة الجزائر في فترات ما قبل التاريخ، شُيّدَ المتحف عام 1930م، وأُدرجَ في قائمة التراث العالميّ لليونسكو.
  • حديقة التجارب العلمية الحامة: تقع هذه الحديقة وسط مدينة الجزائر، وتُعدّ واحدةً من أجمل 10 حدائق في العالم، فهي تضمّ أكثر من 3000 نوع مختلف من النباتات بعضها نادرٌ جدّاً.
  • مدينة تيزي وزو: تقع هذه المدينة على بعد 10 كم شرقيّ مدينة الجزائر، وتحديداً في قلب منطقة القبائل، وتتميّز المدينة بطبيعتها الخلّابة، وبوجود نوع من أنواع قرود المكاك، كما يوجدُ فيها بقايا مدينة تيقزيرت الرومانيّة.
  • جبال البابور: تتألّف من قمّتين هما قمّة تابابورت وقمّة جبل بابور، حيثُ يصل ارتفاع أعلى قمّة للجبال إلى 2004 متر، وتتميّز الجبال بإطلالتها على البحر،واتُّخذَ من جبال بابور متنزهاً وطنيّاً يمتدّ على مساحةٍ تصلُ إلى نحوِ 17 كم²، يوجد فيه العديد من النباتات والطيور النادرة، مثل: نبات التنوب الجزائريّ، والأرز الأطلسي، وطير كاسر الجوز القبائلي.


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Algiers", www.britannica.com, 16-12-2019، Retrieved 29-1-2021. Edited.
  2. ^ أ ب فوزي بودقّة، "وجه مدينة الجزائر وجوانب من مسارها العمراني"، journals.openedition.org، اطّلع عليه بتاريخ 29-1-2021. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "Geography of Algeria", fanack.com,20-8-2020، Retrieved 29-1-2021. Edited.
  4. ^ أ ب "Geography of Algeria", worldfacts.us, Retrieved 29-1-2021. Edited.
  5. L. Carl Brown, Abdel Chanderli, Keith Sutton, and others (6-12-2020), "Algeria"، www.britannica.com, Retrieved 29-1-2021. Edited.
  6. "Algeria", en.nice.aeroport.fr, Retrieved 29-1-2021. Edited.

هل لديك أي سؤال حول هذا الموضوع؟

هل لديك سؤال؟

332 مشاهدة
Top Down