لماذا سميت الجزائر بهذا الاسم

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٠١ ، ١٥ فبراير ٢٠٢١
لماذا سميت الجزائر بهذا الاسم

سبب تسمية الجزائر

سُمّيت الجزائر بهذا الاسم نسبةً إلى أقدم مستوطنة كانت موجودةً في عاصمة البلاد، حيث أُخذ هذا الاسم من كلمة "جزائر" في إشارة إلى الجزر الصخريّة الموجودة بالقرب من دولة الجزائر في البحر الأبيض المتوسط،[١][٢] وكانت الجزائر العاصمة تُسمّى قديماً إيكوسيم، وهو اسم أطلقه الفينيقيون عليها ويعني جزيرة طيور النورس، وبقي هذا الاسم مُستخدماً في ظلّ حكم الإمبراطوريّة الرومانيّة، حتّى تغيّر بحلول عام 960م، حيث أُطلق على المنطقة اسم جزائر بني مزغنة، وقد استُخدم هذا الاسم من قِبل الجغرافيين في بدايات العصور الوسطى.[١][٣]


حقائق عن الجزائر

يوجد العديد من الحقائق المميّزة التي تشتهر بها دولة الجزائر، وفيما يأتي نبذة عن بعضها:[٤]

  • المساحة: تبلغ المساحة الإجماليّة للجزائر ما يُقارب 2,381,741 كم2، إذ تحتلّ المرتبة العاشرة عالميّاً من حيث المساحة، وتُعدّ أكبر بلد في قارّة أفريقيا.
  • الاقتصاد: يُعدّ الدينار الجزائريّ العملة الرسميّة في البلاد، وأهمّ ما يُميّز الجزائر اقتصاديّاً أنّ ليس عليها ديون خارجيّة.
  • بلد الكرز والتمور: وذلك للإشارة إلى تنوّع أنماط المناخ في الجزائر، حيثُ يكون معتدلاً في المناطق الشماليّة وحارّاً في الجزء الجنوبيّ من البلاد، ويُعدّ تقديم التمر والحليب للزوّار من التقاليد الشعبيّة فيها، فهيَ تشتهر بزراعتها لأفضل أنواع التمر في العالم.
  • الحيوان الوطنيّ: يُعتبر الفنك الحيوان الوطنيّ لدولة الجزائر، وهو ثعلب صحراويّ يمتلك آذان كبيرةً مقارنةً بحجمه الصغير، إذ يُعدّ من أصغر أنواع الثعالب في العالم، وسُمّيَ الفريق الوطنيّ لكرة القدم في الجزائر باسم الثعالب نسبةً له.
  • الرياضة: تُعدّ كرة القدم لعبة مهمة في الجزائر، ومن أبرز إنجازاتها على المستوى الرياضيّ؛ مشاركتها في كلّ دورة أولمبية صيفية منذ عام 1964م، وفوزها بـ 5 أوسمة ذهبية و17 وساماً إضافياً، وبميداليتين فضيتين في ألعاب 2016م في البرازيل.
  • اللغة: اللغة العربيّة هيَ اللغة الرسميّة للجزائر، ولكن الشعب الجزائري يتحدّث بأكثر من لغة في جميع أنحاء البلاد، إذ يشيع استخدام اللغة الإنجليزيّة، واللغة الفرنسيّة، واللغة الأمازيغيّة، أمّا اللهجة المحلية من اللغة العربيّة فيتحدّث بها نحو 60٪ من الشعب الجزائريّ وتُدعى العربيّة الجزائريّة.[٥]
  • الثقافة والعلوم: استطاعت الجزائر حصد جائزتيّ نوبل، إحداهما في الآداب وذلك عام 1957م، حيث فاز بها الجزائريّ ألبير كامو عن عمله الأدبيّ الذي يُركّز على مشاكل الوعي البشريّ في العصر الحديث، والثانية في الفيزياء وذلك عام 1997م، حيثُ فاز بها الجزائريّ كلود كوهين تانوجي بالتقاسم مع ستيفن تشو وويليام فيليبس عن عملهم في تطوير طرق لتبريد الذرّات وحبسها بضوء الليزر.[٥]


نبذة تاريخية عن الجزائر

مرّت على الجزائر العديد من الحضارات التاريخيّة، حيث سكن المنطقة قديماً الأمازيغ، وفيما بعد أصبحت مستوطنةً للفينيقيين الذين أقاموا موانئ على طول البحر الأبيض المتوسط ​​عام 1200ق.م، حيث بنوا مدينتيّ قسنطينة وعنابة، ومع ظهور الإمبراطوريّة الرومانيّة في شمال أفريقيا أصبحت الجزائر تابعةً للحكم الرومانيّ وأُطلقَ عليها اسم مملكة نوميديا، حيثُ استمرّ الحكم الرومانيّ فيها نحو 600 عام.[٢]


بدأت الفتوحات الإسلاميّة في المنطقة في القرن السابع، حيث سيطر المسلمون على الأجزاء الشماليّة من أفريقيا بما فيها الجزائر، واستمرّ الحكم الإسلاميّ فيها حتّى عام 1510م، حيث استولت إسبانيا على الجزائر العاصمة، ووهران، ومدن ساحلية مهمّة أخرى.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب "Algiers", www.reseau-euromed.org, Retrieved 21-1-2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Algeria", www.everyculture.com, Retrieved 21-1-2021. Edited.
  3. Ken Ronkowitz (23-1-2013), "Algiers and Algeria"، whynameitthat.blogspot.com, Retrieved 21-1-2021. Edited.
  4. "53 Important Facts About Algeria", thefactfile.org,17-3-2020، Retrieved 21-1-2021. Edited.
  5. ^ أ ب "Algeria Facts", facts.net,17-1-2015، Retrieved 21-1-2021. Edited.