شعر امام رضا

شعر امام رضا


سنور في مقالنا هذا القصائد و الأشعار التي قيلت في الامام رضا و أشعار قالها امام رضا نفسه :

إنك في دار لها مدة* يقبل فيها عمل العامل

ألا ترى الموت محيطا بها* يكذب فيها أمل الآمل

تعجل الذنب لما تشتهي* وتأمل التوبة في قابل

والموت يأتي أهله بغتة* ما ذاك فعل الحازم العاقل

سيدي يا أبا الجواد ويا بن **** الحبر موسى ويا مناط الرجاء

يا مقيما بقلب كل محب **** رغم أن المدى بعيد نائي

يا بن بيت به مهابط جبريل **** ومحراب سيد الانبياء

يا إماما من الأئمة في عقد **** زهى في فرائد عصماء

حملتني الآمال نحوك أرجو *** أن نذاد الضراء بالسراء

والثرى إن ألح جدب عليه **** وجه الوجه ضارعا للسماء

سيدي إنني إبنك ولو أني *** لست أرقى لمستوى الإنتماء

بيد أن الابناء لن يعدموا *** العطف برغم العقوق للآباء

مد كفيك يا بن فاطم وأمسح *** عنقي بالشفاء من شر داء

ولتكن هذه يد من أياد **** غمرتني بالفضل والآلاء

سيدي إنكم مزاد تلاقي **** عنده الانبياء بالأوصياء

فتسامى الإبداع في نطفة *** أمشاج أهدت للكون أهل الكساء

الميامين والذين إليهم **** تتأدى نهايتي وابتدائي

( من الوائلي إاى امام رضا )

إني ليهجرني الصديق تجنبا* فاريه أن لهجره أسبابا

وأراه إن عاتبته أغريته* فأرى له ترك العتاب عتابا

وإذا بليت بجاهل متحكم* يجد المحال من الامور صوابا

أوليته مني السكوت وربما* كان السكوت عن الجواب جوابا

أنى يكون ذاك بكائن* للمشركين دعائم الاسلام

لبنى البنات نصيبهم من جدهم* والعم متروك بغير سهام

ما للطليق وللتراث وإنما* سجد الطليق مخافة الصمصام

قد كان أخبرك القران بفضله* فمضى القضاء به من الحكام

إن ابن فاطمة المنوه باسمه* حاز الوراثة عن بني الاعمام

وبقى ابن نثلة واقفا مترددا* يرثي ويسعده ذوو الارحام

ياطير يمحلق من شجره لشجره

وتحـــط على كــــل هالأغصـــان

أشوفك من يطلع ضوء الشمس

تطير وتجول في كل بستان

تقوم من فجر الله بالتهليل

والتسبيح وتغرد اجمل الألحان

وتطلب رزقك من رب الخلايق

من الله الخالق الرازق المنان

تدري ياطير يمحلق فووووق

أنا أحسدك ليش تمتلك جنحان

ياليت أنا مثلك وأمتلك جناحين

وأطيرمن بلد لبلد وأجول كل البلدان

ياطير لك مني وصيه قبل ما أسافر

سفرتي الأخيره وألبس الأكفان

وهالوصيه بحطها بعنقك ورقبتك

أمانه توصلها لساكن أيران

بلغ سلامي لغريب طوس وقول

له ترى القلب مشتاق وولهان

ولك مني أمانه توصل له تحيه

معطره بورد وعود وريحان

وقول له القلب متفطر من بعد

المسافه وياكثر ماصابته الأحزان

يالرضا كل سنه الناس تقصدك

وتزورك ولو شفتها قلبي يمتلي أحزان

وأقول متى ربي يكتب لي زيارتك

عشان تنجلي كل هموم وغموم هالزمان

محبتك يالرضا واجبه علي والأئمه

كلهم محبتكم مكتوبه في سطور القرآن

والله ماخاب من رفع كف الولايه

وتوسل بيكم إلى الله رب هالأكوان

يارب طلــــــبتك وكــــــــــــلي أمل

في أستجابه هالدعوه يالله يارحمن

تكتب لي زياره غريب طوس

حتى يسعد قلبي ويصير فرحان

بس ياخوفي يجي الموت وياخذني

لقــــــبري وتتــــــــــسكر الأجفان

قبل ما أوصل لطوس الحبيبه وخراسان

إذا كان دوني من بليت بجهله* أبيت لنفسي أن تقابل بالجهل

وإن كان مثلي في محلي من النهى *أخذت بحلمي كي اجل عن المثل

وإن كنت أدنى منه في الفضل والحجى* عرفت له حق التقدم والفضل

وإني لانسى السر كيلا أذيعه* فيامن رأى سرا يصان بأن ينسى

مخافة أن يجري ببالي ذكره* فينبذه قلبي إلى ملتوى حشا

فيوشك من لم يفش سرا وجال في* خواطره أن لا يطيق لهحبسا