فوائد الجرجير

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٠٠ ، ٢٩ يونيو ٢٠١٦
فوائد الجرجير

الجرجير

هو نبات ورقيٌّ لونه أخضر يمتاز بأوراقٍ ريشيَّة صغيرة، ويؤكل الورق الغضُّ منه قبل إزهار النبات، طعمُه حريف (فلفلي) لاحتوائه على الجليكوإيرن.[١] تنمو شُجَيرة الجرجير إلى ارتفاع 20 إلى 100 سنتيمتر عن سطح الأرض، وهي تمتاز بأزهارها البيضاء الصَّغيرة.


يُصنَّف نبات الجرجير من الناحية العلميَّة والأحيائيَّة ضمن الفصيلة الكرنبية أو الخردلية، والتي تشمل أيضاً خضروات مألوفة مثل القرنبيط (أو الزهرة) واللِّفت (أو الكرنب) والفجل. ومع أنَّ الجرجير يُزرَع في مُختلف أنحاء العالم بكميَّاتٍ ضخمة لأغراضٍ تجاريَّة، إلا أنَّه أيضاً منتشرٌ على نطاقٍ واسعٍ في البرية، كما أنَّه موجودٌ في مُعظم أنحاء الأرض، ولكنَّه أقلُّ رواجاً في شمال أفريقيا وأوروبا والأمريكيَّتين منهُ في باقي أجزاء العالم.[٢] يقول العلماء إنّ العرب عرفوا الجرجير ووصفوه في الطب القديم كعلاج يُعطي طاقةً وقدرةً ونشاطاً عاماً للجسم، ويُساعد على هضم الطعام وإدرار البول،[٣] وقد استعمل في حضاراتٍ قديمة أخرى (مثل الحضارة الرومانية) كمنشِّط جنسيّ، وكمكوِّن لصناعة وصفات الحب أو وصفات الحظِّ الجيد حسب اعتقادهم.[٤]


فوائد الجرجير

للجرجير فوائد كثيرةٌ ومتنوِّعة، فهو يحتوي على نسبةٍ كبيرة جداً من المواد المُغذيِّة بالنسبة لوزن أوراقه، وذلك عدا عن كونه غنياً جداً بالغذاء مقارنةً بالكميَّة الصغيرة جداً التي يعطيها من السعرات الحرارية، حيث إنَّ فيه كثيراً من الفيتامينات المُهمِّة للجسم، مثل فيتامينات A وC وK، وكذلك المعادن، ومنها الكالسيوم والمغنيسيوم والبوتاسيوم والصوديوم،[١] ومن هذا المُنطلق، فهو يعتبر خياراً جيِّداً لمن يُريد تخفيض وزنه.


للجرجير فوائد مُعيَّنة بسبب المواد الغذائية التي يحتويها، فهو يُساعد على تخفيف خطر الإصابة بالسرطان، وزيادة صحَّة العظام، وتحسين صحَّة البصر والجلد، وكذلك فإنَّه يرفع من أداء الدماغ والنظام المناعي.[٢] شرب عصير أوراق الجرجير وأكل بذوره اللاذعة، مثل الخردل، وكذلك أكل أوراقه الغضَّة، له فوائد عديدة مُختلفة، منها ما يأتي:

  • مضادٌّ لحفر الأسنان ومشاكل العظام، وذلك لاحتوائه على نسبة عاليةٍ من فيتامين K الذي أثبتت الدراسات أهميَّته للعظم.[١]
  • منبه ومدرٌّ للبول.[٥]
  • مليِّن للبطن، حيث يساعد على الهضم.[٣]
  • مقَوٍّ جنسياً، وربما يرجع ذلك لوجود فيتامين هـ المُنشِّط والمُهيِّج للشهوة.[٤]
  • بذر الجرجير وماؤه يُزيلان النمش والبهاق.[١]
  • أكل الجرجير علاج لتنقية الدم وتسريع دورانه.[٦]
  • يُحسِّن من صحة الجلد، وذلك بسبب خواصِّه المُضادَّة للالتهابات، وقد استخدمه العرب لهذا الغرض منذ العُصور القديمة.[٣]
  • يساعد على تثبيت الأسنان وتقوية اللثة ومنع نزيفها.[٢]
  • يُعالج نزلات البرد والأمراض الصدرية، لأنه طارد للبلغم.
  • مسكِّنٌ لآلام الروماتيزم والمفاصل.
  • إذا أُخِذَ الجرجير مع الطعام ساعد على إدرار الصفراء، كما أنَّه يزيد من دفع البول ويقوي الباه ويطيل الجماع.[٤]
  • أكل الجرجير يفيد ضد داء الحفر.[١]
  • يُنظِّف المعدة والأمعاء، ويُخلِّص الجسم من السُّموم.[١]
  • يُقوِّي النظام المناعي للجسم، وذلك بسبب احتوائه على فيتامين ج وعلى النُّحاس الذي يساعد على بناء خلايا الدم البيضاء للدفاع عن الجسم.[١]
  • يُقوِّي صحَّة الأوعية الدموية، وبالتالي يُساعد على علاج أمراض القلب، وذلك لخواصِّه المُضادَّة للالتهابات.[١]
  • يساعد على التخفيف من الوزن، وذلك بسبب احتوائه على نسبٍ كبيرة من المواد المُغذيِّة مقارنة بحصَّة صغيرة جداً من السعرات الحرارية (5 سعرات لكل كأس، أو 20 غرام).[٣]
  • يحمي العينين من مُشكلات التقدُّم في السن لاحتوائه على مضادَّات الأكسدة وفيتامين A.[١]
  • يُساعد على تخفيف خطر الإصابة بالسَّرطان، وذلك لاحتوائه على الغلوكوزينوليت (Glucosinolate).[٣]
  • يُعالج أمراض الكلى والكبد والنقرس.[٥]
  • استعمال الجرجير الطازج في السلطات يُسَاعد في عملية الهضم.[٣]
  • يُخفِّض نسبة السكر في البول.
  • فاتحٌ للشهية.[٥]


الجرجير وعلاج الأمراض

  • علاج تساقط الشعر: يُساعد الجرجير على علاج تساقط الشعر،[٧] ويُمكن استغلال خاصيته هذه بمزج 15 غراماً من عصير الجرجير مع 50 غراماً من الكحول (السبرتو الأبيض) مع ملعقة صغيرة من ماء الورد، ثمَّ تدليك فروة الرأس بالمزيج يومياً لمُدَّة أسبوعين قبل الغسيل.
  • علاج إدرار البول: للجرجير خواصٌّ تساعد على إدرار البول بسبب احتوائه على مُركَّبات كبريتية، وذلك ينطبق خصوصاً على بعض أنواعه التي تنمو في البرية.[٥] يُمكن غلي مقدار ثلاث جرزٍ صغيرة من الجرجير مع بصلة متوسطة الحجم في لترين من الماء، ويَستمرُّ الغلي حتى ينخفض منسوب الماء إلى النِّصف، ثمَّ يُصفَّى ويُشرَب منه مقدار كوب في الصباح و كوب في المساء.
  • علاج الحروق: يُستَعمل الجرجير لعلاج الحروق، وذلك باستخدامه على صورة مرهمٍ شبه سائل، ومن المُمكن تحضير ذلك المزيج بسحق حزمتين صغيرتين من الجرجير الطازج مع ملعقة كبيرة من زيت الزيتون، ثم يُصفَّى المزيج ويستخدم لعلاج الحروق السطحية من الشمس.


فوائد زيت الجرجير

أكّدت الدراسات العلمية المعمليَّة أن زيت الجرجير وزيت الزيتون يَقضيان على الدهون فى الدم ويؤدّيان الى إحداث نقص معنويٍّ فى كلٍّ من الدهون الكلية والكوليسترول في الجسم. وقد تبين - باستخدام تقنية التحليل الضوئي - أن زيت الجرجير يحتوي على كميّاتٍ كبيرة من حمض معروفٍ علميا باسم "جامالينولينك".


أدّى استعمال زيت الجرجير والزيتون على فئران التجارب إلى حدوث نقص معنوي في كلٍّ من الدهون الكلية والكولسترول الكلي، سواءً فى مصل الدم أو في نسيج الكبد، ممَّا يُشير إلى فائدة استخدامه فى تخفيض نسبة الدهون والكوليسترول فى الدم.


فوائد عصير الجرجير

  • مزج عصير الجرجير مع 5 جرامات من الكحول، وملعقةٍ صغيرة من ماء الورد، وتدليك الشعر يساعد على نموِّه وتخفيف تساقطه.[٨]
  • إن عصير الجرجير مفيد للرجال الذين يعانون من أمراض الصلع.[٧]
  • عصير الجرجير يُنقِّي الدم ويساعد على تقوية الأسنان وعلاج الأمراض الصدرية.
  • يفيد لإدرار البول؛[٥] حيث يُمكن وضع 3 حفنٍ من الجرجير مع بصلة في لتر من الماء، ويُترَك على النار حتى يتبخَّر الماء ويبقى ثلثه أو نصفه، وعندها يُشرَب كوبٌ منه في الصَّباح والمساء.


محاذير وموانع استخدام الجرجير

  • يحتوي الجرجير على نسبة عالية من حمض الأكساليك، وهو حمضٌ قد يكون له دورٌ في تكوين حصوة الكلية.[٩]
  • ينصح المصابون بتضخم الغدة الدرقية بالامتناع عن تناول الجرجير.
  • ينصح بالاعتدال في تناول الجرجير؛ لأنّه يحتوي على مواد حريفة خردلية الطبيعة، والإفراط في تناوله بكثرة قد يُسبِّب حرقةً في المثانة.


خلاصة

إن فوائد الجرجير كثيرة، ولذلك يجب الاستفادة منه بشكل كبير، فهو قادرٌ على معالجة الكثير من الالتهابات والإصابات بما فيها حروق الشمس السطحية، وإذا ما أضيف الجرجير الطازج إلى طبق السلطة فسيُساعد في عملية الهضم وإدرار البول والطمث، ولذلك تنصح المرأة الحامل بعدم تناوله كثيراً. يُزوِّد الجرجير جسم الإنسان بفيتامين ج وفيتامين ك وفيتامين أ والكالسيوم والكبريت واليود والحديد والنحاس والفوسفور ومواد كبريتية أخرى.[٩]


كتب

  • هبة إبراهيم مهيار (2008): الجرجير، الموسوعة الصحية الشاملة - دار يافا العلمية للنشر (عمَّان، الأردن).


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ "40 Arugula Health Facts | Salad Rocket Nutrition Facts"، CalorieBee، Retrieved 14-05-2016.
  2. ^ أ ب ت "Health Benefits of Arugula", Organic Facts، Retrieved 14-05-2016.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح "What Is an Arugula Salad a Good Source Of?", Dr. Axe، Retrieved 14-05-2016.
  4. ^ أ ب ت "9 Arugula Benefits For Your Salads, Health & Love Life, Care2، Retrieved 14-05-2016.
  5. ^ أ ب ت ث ج "Properties of Rocket", Botanical Online، Retrieved 14-05-2016.
  6. Meg Campbell (19-04-2016), "5 Things You Need to Know About the Health Benefits of Arugula"، Live Strong، Retrieved 10-05-2016.
  7. ^ أ ب "Arugula juice to prevent hair loss", For You My Lady، Retrieved 14-05-2016.
  8. "The Benefits of Argula Oil for Hair", My Beautiness، Retrieved 10-05-2016.
  9. ^ أ ب Sarita Pandey (27-01-2015), "Arugula 12 Health Benefits & Nutrition Facts | Side-effect"، Fitness World، Retrieved 10-05-2016.
اقرأ:
13085 مشاهدة