ما هو تحليل WBC

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٧ ، ٢٥ فبراير ٢٠١٥
ما هو تحليل WBC

خلايا الدم البيضاء

(الكريات البيضاء) أو (White Blood Cells)، وتسمى أيضاً بالكريات البيض، وهي جزء من الدم، فهي مهمة لنظام المناعة في الجسم، حيث إنّها تساعد على منع انتقال العدوى، عن طريق مهاجمة البكتيريا والفيروسات والجراثيم التي تغزو الجسم. تنشأ خلايا الدم البيضاء في نخاع العظم وتنتشر عبر مجرى الدم.


يدرج فحص كرات الدم البيضاء (WBC) غالباً ضمن تعداد الدم الكامل (CBC)، لكن يتم فحصها لمعرفة ما إذا كان عددها طبيعياً أو مرتفعاً أو منخفضاً، للاستدلال على وجود مرض ما، والغرض من فحص كريات الدم البيضاء عادة ما يكون عند الشعور من آلام مستمرة في الجسم، أو حمى، أو قشعريرة أو صداع، فإن هذا الفحص يساعد في الكشف عن وجود التهابات خفية داخل الجسم، وكذلك لتشخيص وجود أمراض المناعة الذاتية، نقص المناعة، اضطرابات في الدم، كما يساعد في مراقبة فعالية العلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي عند مرضى السرطان، ويتم أخذ عينة من الدم إما من الوريد في الذراع أو الوريد على الجزء الخلفي من اليد.


يشار إلى ثلاثة أنواع من الكريات البيضاء على أنّها محبّبة وهي الخلايا المتعادلة والخلايا الحمضية والخلايا القاعدية، أما الخلايا غير المحببة فهي نوعان الخلايا الوحيدة، والخلايا اللمفاوية بأنواعها التائية والبائية والقاتلة، علماً بأن اسم المحببة وغير المحببة استخدم استدلالاً على محتواها من السيتوبلازم، فهو يطلق مواداً كيميائية كجزء من الاستجابة المناعية.


إنّ متوسط المعدل الطبيعي لخلايا الدم البيضاء هو ما بين 4500 إلى 10000 (MCL)، وأن المعدل الطبيعي للخلايا المتعادلة هي بين 200 - 700 خلية / مايكرولتر، أما الخلايا الحمضية فبين 2 - 50 خلية / مايكرولتر، والخلايا القاعدية بين 2 - 10 خلية / مايكرولتر، والخلايا اللمفاوية بين 100 - 300 خلية / مايكرولتر، وأخيراً الخلايا الوحيدة 2 - 100 خلية / مايكرولتر.


نقص الكريات البيض هو مصطلح طبي يستخدم لوصف عدد كرات الدم البيضاء بأنها منخفضة، نتيجة التعرض لبعض الظروف التي تصاحب أو تتسبب ببعض الأمراض مثل فيروس نقص المناعة البشرية، اضطرابات المناعة الذاتية، اضطرابات نخاع العظم، سرطان الغدد الليمفاوية، الالتهابات الحادة، أمراض الكبد والطحال وغيرهم.


زيادة عدد الكريات البيضاء هو مصطلح طبي آخر يستخدم لوصف عدد كرات الدم البيضاء بأنها مرتفعة، نتيجة التعرض لبعض الظروف التي تصاحب أو تتسبب ببعض الأمراض مثل الأنيميا، أورام نخاع العظم، سرطان الدم، التهاب المفاصل والأمعاء، تلف الأنسجة، الربو وغيرهم.