ما هو صاروخ سكود

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٢ ، ١٤ ديسمبر ٢٠١٧
ما هو صاروخ سكود

تعريف صاروخ سكود

صاروخ سكود الأوّل هو صاروخ سكود (أ)، الذي تمّ تصميمه وتصنيعه في الاتّحاد السوفياتيّ عام 1955، بناءاً على تصميم الصاروخ الألمانيّ (V2)، وقد كان القصد منه حمل رأس حربيّ نوويّ يصل إلى 190 كيلو متراً، وعلى الرغم من عدم الدقة النسبيّة في صاروخ سكود الأوّل، فقد أعطى الجيش السوفياتيّ قدرة تكتيكيّة نوويّة كبيرة.[١]

وقد قام السوفييت بإعادة هندسة الصاروخ الألماني ليظهر نوع جديد من الصواريخ وهو (R-1)، والذي بدأ انتاجه عام 1948، ولم يحظى في البداية هذا الصاروخ بشعبيّة في الجيش السوفياتي بسبب عدم دقّته، وكان يتطلّب وقوداً عالي التبريد (بالإنجليزيّة: cryogenic fuel)، ومع تقدّم تكنولوجيا الوقود في أوائل عام 1950، لم يعد الوقود المبرّد مطلوباً، مما دفع السوفيات لتكوين الصاروخ (R-11)، وهو صاروخ أكبر وأكثر دقّة، وسبب هذا التطور الكبير الذي نتج، هو أنّ الرؤوس الحربيّة النوويّة أصبحت صغيرة بما فيه الكفاية لتكون ثابتة على الصاروخ.[١]


صاروخ سكود (أ)

كان صاروخ سكود (أ) أكثر الصواريخ الباليستية منتشرة في العالم، وقد كان ذلك خلال الحرب الباردة، عندما صدّر الاتحاد السوفياتي أنواع مختلفة من صواريخ سكود إلى العديد من البلدان، ولم يكن صاروخ سكود (أ) صاروخا دقيقاً جداً، ولكنّه كان أول صاروخ باليستيّ قادر على حمل رؤوس حربيّة بيولوجيّة وكيميائيّة ونوويّة، وقد تمّ تصدير البديل المطوّر من سكود (أ)، وهو سكود (ب)، بشكل كبير من قبل الاتحاد السوفياتي خلال الحرب الباردة أيضاً، وتضاعف انتشار الصواريخ في وقت لاحق عندما صدّرت كوريا الشمالية تصميم سكود ومكوّناته إلى دول مثل مصر والعراق واليمن.[١]


صاروخ سكود (ب)

صاروخ سكود (ب) هو صاروخ بدائيّ نسبيّاً، مبنيّ على التصميم السوفيتيّ، وقد تمّ تصميمه على مرحلة واحدة، حيث يتمّ تشغيله بوقود سائل. حصلت كوريا الشمالية على أول صواريخ سكود (ب) من مصر عام 1981، وبدأت بإعادة هندسته في أوائل الثمانينيّات بمساعدة تقنيّة من الصين وإيران،[٢] حيث انتقل سكود"ب" ليصبح قاذفة تعقب بعجلات 8*8 وزيادة في وزن الحمولة النووية من 93 إلى 167 ميلاً، وقد قام نظام التوجيه بالقصور الذاتيّ (بالإنجليزيّة: inertial guidance system) بتقليص دقّة النموذج (ب) ليصبح 0.6 ميلاً.[٣]


صاروخ سكود (سي)

صاروخ سكود (سي) هو نسخة مطوّرة قليلاً من صاروخ سكود (ب)، وله مدى أطول ولكن حمولته أصغر، ويتميّز بنظام توجيه ذاتي ثلاثي لتحديد الاتّجاهات، بدأ انتاج هذه الصاروخ على نطاق واسع عام 1991، ويمكن لكوريا الشماليّة الآن أن تنتج 4-8 من صواريخ (ب) و(سي) شهريّاً، ولديها حاليّاً أكثر من 500 صاروخ سكود في المخزون، مع ما لا يقل عن 30 قاذفة، ومعظم هذه الصواريخ منتشرة شمال المنطقة منزوعة السلاح (بالإنجليزيّة: Demilitarized Zone).[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب ت "SS-1 Scud-A", www.missiledefenseadvocacy.org, Retrieved 19-11-2017. Edited.
  2. ^ أ ب Michael D. Swaine,Loren H. Runyon, NBR ANALYSIS, Page 27. Edited.
  3. Kyle Mizokami (10-6-2017), "Why the World Still Fears the Scud Missile"، www.nationalinterest.org, Retrieved 19-11-2017. Edited.