آثار الأردن التاريخية

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:١٣ ، ١ أبريل ٢٠١٩
آثار الأردن التاريخية

البتراء

تقع مدينة البتراء -التي يعود تاريخها إلى القرن الثالث قَبل الميلاد، وتحديداً في زمن الأنباط- في بلدة وادي موسى الأردنية، حيث تمثِّل معلماً أثريّاً يضمُّ القصور، والمعابد، والمقابر، والمخازن، والإسطبلات المنحوتة من الحجر الرمليّ، ويمكن الوصول إلى هذه الآثار من خلال شِقٍّ صخريّ يُسمّى (السِّيق)، والذي يبلغ طوله 1,2كم، أمّا أهمّ معالم البتراء، وآثارها فهيَ الخزنة المَبنيّة من الأعمدة، والتجاويف، والقواعد ذات الطراز اليونانيّ، كما أنّ هناك 40 قبراً مُوزَّعاً في شارع يُسمَّى شارع الواجهات، بالإضافة إلى مسرح يتكوّن من 7 آلاف مقعد. وتجدر الإشارة إلى أنّ البتراء تُعَدُّ موقعاً من مواقع التراث العالَميّ التابعة لمُنظَّمة اليونسكو.[١]


جبل القلعة

جبل القلعة، أو ربّة عمون هو موقع أثريّ يقع على قمّة تلّة مُطِلّة على المدينة، ويضمّ العديد من الآثار الرومانيّة، والبيزنطيّة التي من أبرزها:[٢]

  • المتحف الأثريّ الأردنيّ: حيث يضمّ المتحف العديد من الآثار التي تعود إلى العصر الحجريّ القديم، وهو مُقسَّم إلى 4 متاحف، أحدها يضمّ تمثالاً شمعيّاً يعود تاريخه إلى أوائل العصر الحجريّ الحديث، ومَعرضاً آخرَ يُحتفَظ فيه بمخطوطات البحر الميِّت، وغيرها.
  • مُجمَّع القصر الأمويّ: وهو مُجمَّع يضمُّ باحة، وشارعاً مُزخرَفاً، وعدّة مبانٍ مُدمَّرة، حيث يمكن للزائر الدخول إلى المُجمَّع الذي يعود تاريخه إلى عام 750م من خلال بوّابة ضخمة ذات شكل مُصَلَّب، ولها أربعُ شُرفات مُحدّبة الشكل.


قلعة عجلون

تقع قلعة عجلون الأثريّة على قمّة جبل عوف المُطِلّ على وادي الأردنّ، وثلاثة وديان، وذلك على بُعد 3 كيلومترات من مركز مدينة عجلون، وقد شُيِّدت هذه القلعة عام 1188م على يد عزّ الدين أسامة بن مُنقذ كحصن دفاعيّ من الصليبيّين، وهي تحتوي على 7 أبراج، وخندق بطول 15 متراً، بالإضافة إلى متحف صغير يحتوي على بعض الآثار التي يعود تاريخها إلى القرون الوُسطى، مثل: الأواني، والفُسَيفساء، والقنابل اليدويّة.[٣]


مدينة جرش الأثريّة

تبعد مدينة جرش عن العاصمة الأردنيّة عمان مسافة 50 كيلومتراً إلى الشمال، وهيَ مدينة أثريّة تُعَدّ الآن أطلالاً لمدينة جراسا الرومانيّة القديمة، حيث تُحيط بها الجبال، والوديان الخضراء، علماً بأنّ المدينة تضمُّ بعض المَعالِم المُميَّزة، مثل: قوس هادريان الضخم، ومعبد آرتميس، والمُنتدى البيضاويّ الواسع المُحاط بالأعمدة.[٤]


أم قيس

يُطلَق على مدينة أم قيس الأثريّة اسم (جادارا)، وهيَ تمثِّل موقعاً أثريّاً مُهمّاً أُضِيفَ إلى قائمة اليونسكو لمواقع التُّراث العالَميّ عام 2001م، حيث يطغى على المدينة الطابع الكلاسيكيّ، وهيَ مُشيَّدة من البازلت الأسود، والأحجار الجيريّة البيضاء، علماً بأنّ آثارها تشمل المقابر الصخريّة، وبوّابة ضخمة محفورة بشكل جزئيّ، وغيرها من الآثار.[٥]


المراجع

  1. "Petra", www.lonelyplanet.com, Retrieved 10-3-2019. Edited.
  2. "Historical Sites", international.visitjordan.com, Retrieved 10-3-2019. Edited.
  3. "Ajloun Castle", www.lonelyplanet.com, Retrieved 10-3-2019. Edited.
  4. Andrew Ricca (9-2-2017), "The 7 Most Beautiful Places In Jordan"، theculturetrip.com, Retrieved 10-3-2019. Edited.
  5. "Gadara: Modern Um Qeis or Qays", whc.unesco.org, Retrieved 10-3-2019. Edited.
31 مشاهدة