أبناء علي بن أبي طالب رضي الله عنه

كتابة - آخر تحديث: ١١:٤٦ ، ١١ يونيو ٢٠١٩
أبناء علي بن أبي طالب رضي الله عنه

أبناء عليّ رضي الله عنه

كان مجموع أولاد عليّ -رضي الله عنه- من الذكور والإناث؛ أربعة عشر ذكراً، وسبع عشرة أنثى، وكان عليّ -رضي الله عنه- قد تزوّج وتسرّى بتسع نساء، وذلك لا يعني أنّه قد جمع بينهنّ؛ فالجائز في الشرع أن يجمع الرجل بين أربع نساء فقط، فإن طلّق إحداهنّ، أو تُوفيّت جاز له أن يتزوّج غيرها، وفيما يأتي ذكر أسماء زوجات عليّ -رضي الله عنه- وأولاده:[١]

  • فاطمة بنت رسول الله، وهي أمّ الحسن، والحسين، وزينب، وأم كلثوم.
  • أم البنين بنت حزام، وأولادها: العباس، وجعفر، وعبد الله، وعثمان، وقد استشهد ثلاثةً منهم يوم كربلاء مع أبيهم، إلّا العباس.
  • ليلى بنت مسعود اليتيمة، وأولادها: أبو بكرٍ، وعبد الله.
  • أسماء بنت عميس، وأولادها: يحيى، ومحمد، وقيل: عون.
  • أم حبيبة بنت ربيعة التغلبية، وأولادها: عمر، ورقية.
  • أمامة بنت العاص بن الربيع، وهي حفيدة رسول الله من ابنته زينب، وأنجبت من علي محمّداً الأوسط.
  • خولة بنت جعفر، وولدها من علي: محمّد الأكبر؛ المعروف باسم محمد بن الحنفية.
  • أم سعيد بنت عروة الثقفية، ولعلي منها: رملة، وأم الحسن.
  • محياة بنت امرئ القيس الكلبية، ولها من علي: جارية.


زواج عليّ من فاطمة

تزوّج عليّ -رضي الله عنه- من فاطمة بنت محمدٍ صلّى الله عليه وسلّم، وبعد فترةٍ من الزمن خطب علي ابنة أبي جهلٍ، فسمع النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- ذلك الخبر، فخطب بالناس، وقال كلمته المعروفة: (لا يُجمَعُ بيْنَ بنتِ نَبيِّ اللهِ، وبيْنَ بنتِ عدوِّ اللهِ)،[٢] فلم يكن النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- يبغي أن يحرّم حلالاً؛ لكنّه لم يحبّ أن تؤذى ابنته ويؤذى هو فيها، فعدل حينئذٍ عليّ -رضي الله عنه- عن الزواج من ابنة أبي جهل.[٣]


حبّ النبيّ لعليّ رضي الله عنه

عُرف عن النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- حبّه الشديد لعليّ رضي الله عنه، وهو ابن عمّه، فكثيراً ما سمّى رسول الله عليّاً من بين من يحبّهم، أو يبدي رضاه عنهم، وفي يومٍ آخى النبيّ بين المهاجرين والأنصار، فبقي أبو بكر، وعمر، وعليّ، فآخى نبيّ الله بين أبي بكر وعمر، واتخذ عليّاً أخاً له.[٤]


المراجع

  1. "زوجات وأولاد علي بن أبي طالب رضي الله عنه"، www.fatwa.islamweb.net، 26-6-2007 م، اطّلع عليه بتاريخ 2019-5-16. بتصرّف.
  2. رواه ابن حبان، في صحيح ابن حبان، عن المسور بن مخرمة، الصفحة أو الرقم:7060، صحيح.
  3. "لماذا منع النبي صلى الله عليه وسلم علي بن أبي طالب من الزواج على فاطمة رضي الله عنهما ؟"، www.islamqa.info، 12-02-2011، اطّلع عليه بتاريخ 2019-5-17. بتصرّف.
  4. "علي بن أبي طالب"، www.islamstory.com، 2010-10-6، اطّلع عليه بتاريخ 2019-5-15. بتصرّف.