أجزاء السيارة الخارجية

كتابة - آخر تحديث: ١٢:١٨ ، ٢٩ مارس ٢٠١٩
أجزاء السيارة الخارجية

أجزاء السيارة الخارجية

تتكون السيارة من العديد من الأجزاء والتي تعمل مع بعضها لتشكيل نظام يؤدي وظيفة معينة فيها، وفيما يلي بعض أهم الأنظمة الخارجية في السيارة إضافة إلى هيكل الخارجي:[١]

  • المحرك.
  • ناقل الحركة.
  • نظام المكابح.
  • نظام القيادة والعجلات.
  • الأنظمة الكهربائية والتوصيلات.
  • نظام تصريف العادم.


مبدأ عمل السيارة

تعتمد السيارة بشكل أساسي في مبدأ عملها على المحرك والذي يعتبر قلب السيارة والسبب بتحركها، إذ تعمل معظم السيارات باستخدام ما يسمى بمحركات الاحتراق الداخلية والتي تخلط نسبة من الوقود مع الهواء وحرقها داخل حجرة تسمى حجرة الاحتراق، وتتمحور تلك العملية بأربعة أشواط تمثل حركة المكبس داخل الأسطوانة بشكل متردد من أعلى إلى أسفل كما يلي:[٢]

  • شوط السحب: يتحرك فيه المكبس من أعلى الاسطوانة إلى أسفلها متيحاً بذلك لخليط الوقود والهواء بالدخول إلى الاسطوانة، وذلك تزامناً مع فتح صمام السحب.
  • شوط الضغط: يعود المكبس إلى الأعلى مرة اخرى ليطبق الضغط على خليط الوقود والهواء، وذلك تزامناً مع إغلاق صمام السحب وصمام العادم معاً.
  • شوط القوة: يتم في هذا الشوط اشتعال خليط الوقود والهواء مما يؤدي إلى توليد قوة دفع تجبر المكبس للنزول إلى أسفل الاسطوانة.
  • شوط العادم: يترفع المكبس مرة أخرى مجبراً بذلك جميع نواتج الاحتراق بالخروج إلى المحيط الخارجي، وذلك تزامناً مع فتح صمام العادم.


مخترع السيارة

تتضارب الكثير من الآراء عندما يتعلق الأمر بمخترع السيارة إذ تم صناعة أول مركبة بثلاث عجلات على يد الفرنسي نيكولاس جوزيف عام 1769م، وقد كانت مركبة بخارية تستطيع المشي لمدة عشرين دقيقة بشكل متواصل وذلك بسرعة 3.6 كم/ساعة وحمولة تقدر بأربعة أشخاص، لكن ما إذا تطرق الأمر لصناعة أول سيارة حقيقة فقد كانت على يد كارل بنز وذلك في عام 1886م.[٣]


المراجع

  1. "Understanding Auto Parts", auto.howstuffworks.com, Retrieved 23-3-2019. Edited.
  2. "Car engines", www.explainthatstuff.com, Retrieved 23-3-2019. Edited.
  3. "History Of The Automobile", www.britannica.com, Retrieved 23-3-2019. Edited.