أجمل العبارات الجميلة عن الصداقة

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٤٧ ، ١٢ مايو ٢٠١٩
أجمل العبارات الجميلة عن الصداقة

الصداقة

الصداقة هي أجمل ما في الحياة، الصداقة هي أن تجد إنسان يشاركك أحلامك وخطواتك في الحياة، الصداقة أن تجد لك السند والمعين، الصداقة هي ما تضيف على حياتنا سعادة وبهجة، وقد أحضرنا لكم باقة من أجمل العبارات الجميلة عن الصداقة.


أجمل العبارات الجميلة عن الصداقة

  • أن تجد صديقاً واحداً بين مئة شخص فإنّك قد فزت بكنز.
  • إذا أراد صديقي القفز من فوق جسرٍ عالٍ فأنا في الأسفل حتى لا يسقط.
  • الصديق مثل الثلج حتى إذا ذاب يحمل نفس الصفات.
  • الصداقة الحقيقة هي الزهور في وسط حديقة غناء.
  • لا تترك صديقاً وفياً حتى وإن كان كافراً، ولا تذهب إلى عدوك حتى وإن شكر.
  • الصداقة الحقيقة هي التي يتشارك الأصدقاء فيها المشاعر والأفراح والضمائر والعقول.
  • الصداقة الحقيقية هي التي يشعر فيها الإنسان في فقد صديقه أنّه سقط منه عضو.
  • لازم الصديق النصوح فهو في السر ينصحك، وفي الجهر يمدحك.
  • اختر الصديق ذو الأخلاق والنسب وسديد الرأي والأدب.
  • الصديق الحقيقي يظهر عند الشدائد.
  • الصديق الحقيقي هو خير مكسب في الدنيا، وزينة في الرخاء وسند في الابتلاء.
  • الصديق الحقيقي هو نسب الروح.
  • ليس هناك فرح ولا سرور يعادل مقابلة الأصدقاء الأوفياء، ولا حزن يعادل فقدهم.
  • الصديق الحقيقي هو عضو أساسي في حياتي.
  • الصديق الحقيقي هو الذي يتغاضى عن زلاتي، وينصت لي في حكاياتي.
  • الصديق الحقيقي هو الذي تستطيع الكلام معه والتعبير عن رأيك دون تقيد بالشروط.
  • الصداقة الحقيقة عندما يكون لدي شخص يراني أفضل الناس رغم عيوبي.
  • الصداقة والحب وجهان لعملة واحدة.
  • الصداقة الحقيقة زهرة رائحتها الأمل ونسيمها الحب ورحيقها الوفاء والإخلاص.
  • من يحرم نفسه من الصداقة كالذي يعيش من غير النور.
  • الصداقة الحقيقة هي مثل الزرع الذي ينمو ببطء مياهها الوفاء وغذاؤها الإخلاص.


أبيات شعرية عن الصداقة

قصيدة لست أبكي على نوال صديق

قصيدة لستُ أبكي على نوالِ صديقٍ للشاعر ابن الرومي، اسمه علي بن العباس بن جريج أو جورجيس الرومي، وقد ولد ابن الرومي في بغداد وترعرع فيها، وقد توفي مسموماً في بغداد أيضاً، هو شاعر فحل من كبار الشعراء أمثال المتنبي وبشار، وقد اشتهر بكثرة هجائه وأنّه لم يمدح أحد قط إلّا وعاد هجاه.

لستُ أبكي على نوالِ صديقٍ

راعني بعد بِرِّه بالعقوق

إنما أشتكي فساد ودادٍ

حال مَجناهُ من جفافِ العروقِ

أحمدُ الخالقَ الذي لو

رعاني لم يكل حاجتي إلى مخلوق

صرتُ كَلاًّ على الصديق مُصاغاً

طالباً منه غير مامرزوق

تلك عندي مُصيبتان ويكفي

بعض إحداهما شجاً في الحلوق

يا أبا سهل الذي اعتدَّ حقي

ظالماً من مُحقَّراتِ الحقوقِ

أنا باللَّه عائذٌ من عُنوقٍ

سُمْتني أخْذَهن من بعد نوقِ

سمتني الخَسْفَ والجفاء وغرّب

تَ بذاك الجفاءَ بعد الشروق

وتلوَّنت لي وأخلفني نوْ

ؤكَ إلا تملُّقا ببروق

إنَّ هذا لحادثٌ لم أخَلْه

في طُروقِ الخطوب ذات الطروق

كم عِداتٍ نسختَها بعداتٍ

حلَّ إنَجازُها من العيُّوق

لاتُصدِّق مقالة ابن خُرخشا

ذ فما عائبٌ لكم بصدوق

زعم الشيخُ أن مولدك المي

مونَ في الغدر غيرُ ما مسبوق

مولدٌ فيه كوكبٌ لك يُحذي

كَ مَلالاً لكل إلفٍ عَلوق

ولما رِيعتِ القلوبُ ولا لي

عتْ بشيء كمبغضٍ موموق


قصيدة إلى صديق عزيز

قصيدة إلى صديق عزيز للشاعر عبدالله عبد الوهاب نعمان، هو شاعر يمني معاصر ولد عام 1917م في قضاء الحجرية لواء تعز، والشاعر عبد الله عبد الوهاب نعمان هو أصغر أبناء الشهيد الشيخ عبد الوهاب نعمان الذي كان أول الثوار على حكم أسرة حميد الدين، وقد حرص الشاعرعبد الله عبد الوهاب نعمان على جمع أشعاره استعداداً لطبعها ولكنّه قد توفي على فراشة في تعز بالسكتة القلبية عام 1982م قبل أن يجمع أشعاره.

لَيْسَ غَيْرَ الْحُبِّ يُعْطِيْ الأَنْفُسَا

أَبَدَاً مِنْ كُلِّ فَضْلٍ مَلْبَسَا

َفَإِذَا نَفْسٌ تَزَكَّتْ عَاشَتِ الْـ

ـعُمُرَ بِالْحُبِّ نَهَارَاً مُشْمِسَا

وَهُوَ لاَيَنْزَعُ مُشْتَاقَاً إِلَىْ

أَيِّ نَفْسٍ طَبْعُهَا قَدْ رَجَسَا

أَوْ تُلاَقِيْهِ ابْتِسَامَاً فِيْ فَمٍ

فِيْهِ لِلْنِقْمَةِ نَابٌ غُرِسَا

وَلَوْ أَنَّ الْكُرْهَ قَدْ كَانَ شُمُوْعَاً لَجَاءَ الْضُّوْءُ مِنْهَا نَجِسَا

مَالَنَا لانَسْكُنُ الْصِّدْقَ لِتَمْشِيْ مَعَانِيْهُ عَلَيْنا عَسَسَا

مَالَنَا خَارَجُهُ نَحْيَا مَخَا

فَةَ أَنْ نَشْقَىْ بِهِ أَوْ نَتْعَسَا

لَيْسَ مَنْ يَمْتَلِكُ الْدُّنْيِا بِلاَ

صِلَةٍ بِالْصِّدْقِ إِلاَّ مُفْلِسَا

تَفْزَغُ الأَيَّامُ مِنْ مَسْلَكِهِ

فِيْهِ ذُعْرَاً رَافِضَاً أَنْ يَأْنَسَا

لَوْ أَتَىْ الأَمْنُ لِيَنْفِيْ خَوْفَهُ

صَاحَ فِيْهِ الْغِشُّ أَنْ يَحْتَرِسَا

وَإِذَا الإِنْسَانُ آخَىْ وَحْشَةً

نَزَلَ الأَحْزَانُ مِنْهَا مَحْبَسَا

وَاسْتَضَافَتْ رُوْحُهُ فِيْهِ الْكَرَاهَاتَ شُؤْمَاً وَقُنُوْطَاً تَعِسَا

يَلْبَسُ الأَيَّامَ صَفْرَاءَ كَمَا

تَلْبَسُ الأَوْرَاقُ عُوْدَاً يَبِسَا

قَلْبُهُ فِيْهِ طُفَيْلِيَّاً يَجِيْئُ

حَيَاةَ الْنَّاسِ

أَوْ مُخْتَلِسَا

فَإِذَا لاَقَىْ الْبَرَارَاتَ بِهَا

جَدَّ فِيْهِ الْمَكْرُ أَنْ لاَيَعْبَسَا

نَافَقَتْ فِيْهِ سَجَايَاهُ وَنَعَّمَتِ الْغَايَةُ فِيْهِ الْمَلْمَسَا

وَهُوَ فِيْ أَعْمَاقِهِ قُنْفُدةٌ

شَوْكُهَا فِيْ رُوْحِهِ قَدْ غُرِسَا

كُلُّ لِصٍّ يَرْكَبُ الْلَّيْلَ جَرِيْئَاً

فَإِذَا وَاجَهَ ضَوْءً أَنِسَا

وَثَغَتْ فِيْ رُوْحَهُ دَاجِنَةٌ

وَتَبَّدَا نَعْجَةً لاَ أَلْيَسَا

كَمْ كُنَاسَاتٍ عَلَىْ الأَرْضِ تَرَىْ

أَنَّهُ بُخْسٌ لَهَا أَنْ تُكْنَسَا

وَتَرَىْ فِيْهَا مِنَ الأَفْضَالِ وَالْنُّـ

ـبْلِ مَالاَيَنْبَغِيْ أَنْ يُبْخَسَا

أَيُّهَا الْلَّحْنَ الَّذِيْ تَعْزِفُهُ

نَبَضَاتُ الْصِدْقِ عَذْبَاً سَلِسَا

وَسَيَبْقَىْ فَوْقَ قِيْثَارَتِهَا

رَنَّةً صَادِحَةً لَنْ تُخْرَسَا

كُلُّ مَنْ لاَقَيْتَهُ فِيْ حَلَكِ الْلَّيْلِ

لاَقَىْ فِيْكَ صُبْحَاً مُؤْنِسَا

وَرَأَىْ صِدْقَكَ لَمْ يَتْرُكْ لَهُ

فِيْكَ شَيْئَاً غَائِمَاً مُلْتَبِسَا

كَمْ تُضِيْءُ الْنَّفْسُ لَلْنَّاسِ إِذَا

كَرُمَتْ أَصْلاً وَطَابَتْ مَغْرَسَا

شَرَفٌ لِلْعَقْلِ فِيْ أَرْضِيَ أَنْ

يَسْتَضِيْفَ الْعِلْمُ مِنْهَا قَبَسَا

وَيُلاَقِيْ فِيْكَ مِنْ رُوَّادِهَا

فَاضِلاً مِنْ نُبْلِهَا قَدْ لَبِسَا

أَيُّهَا الْبَاصِقَ فِيْ كُلِّ حَيَاةٍ

رَأَىْ فِيْهَا الْقَذَىْ وَالْدَّنَسَا

أَيُّهَا الأَرْفَعَ مِنْ كُلِّ ارْتِفَاعٍ إِذَا لاَحَ لَهُ مُنْعَكِسَا

أَيُّهَا الْزَّاهِدَ فِيْمَا غَيْرُهُ

لاَمَسَ الْقَاعَ لَهُ مُلْتَمِسَا

أَيُّهَا الْقِسَ لِمَاذَا سَاحَتِيْ

لَمْ تَلِدْ مِثْلَكَ فِيْهَا قُسُسَا

لَيْتَ أَرْضِيْ حَمَلَتْ مِثْلَكَ مِنْ

نَاسِهَا نَاسَاً وَرَبَّتْ أَنْفُسَا

وَأَتَىْ الإِعْجَازُ فِيْ أَيَّامِنَا

لِيُحِيْلَ الْخَيْشَ فِيْنَا سُنْدُسَا

أَتْعَسُ الأَنْفُسِ مَااسْتَعْصَىْ بِهَا

سُوْءُهَا

وَالْبِرُ مِنْهَا يَئَسَا

يَفْجَعُ الْكُرْهُ أَحَاسِيْسِيْ بِمَنْ

شَهَرُوْا الْكُرْهَ سِلاَحَا دَنِسَا

أَيُّ شَيْءٍ هُوَ فِيْ الْنَّاسِ إِذَا

جُلُّهُمْ فِيْهِ غَدَا مُرْتَكِسَا

إِنَّهُ دَارُ مَجَاذِيْبٍ بِهَا

رَعَشُوْا فِيْ كُلِّ كَفٍّ جَرَسَا

طُرِدَ الإِدْرَاكُ مِنْهَا وَمَشَىْ

الْعَقْلُ فِيْهَا خَائِفَاً مُحْتَرِسَا

يَاأَخَا الْحُبِّ وَيَامَنْ رُوْحُهُ

قَدْ أَتَتْ مِنْ كُلِّ رَوْضٍ نَفَسَا

نَحْنُ أَهْلٌ لَيْسَ فَيْ طَبْعِيْ وَلاَ

طَبْعِكَ الْضَوْئِيَ أَنْ نَفْتَرِسَا

لَيْتَ أَنَّا فِيْ وُجُوْهِ الْبِيْدِ نَلْتَحِفُ الْرِّيْحَ وَنَرْعَىْ الْكَنَسَا

لاَنَرَىْ أَحْزَانَنَا فِيْهَا وَلاَ

نَشْهَدُ الْخَيْرَ بِهَا مُبْتَئِسَا

مُلْكُنَا صَفُوُ الْسَّمَاوَاتِ يُبَوْءُنَا فِيْ كُلِّ ظِلٍّ مَجْلِسَا

تَحْتَ شَلاَّلٍ مِنْ الْضَّوْءِ يَجِيْءُ لَنَا مِنْ صِدْقِنَا مُنْبَجِسَا


رسائل عن الصداقة

الرسالة الأولى:

إذا رأيت من صديقك ما يغضبك..

لا تقطع صلتك به..

بل انصحه وعالج الخصلة السئية فيه..

حتى يكون لك وتكون له نعم الخليل..


الرسالة الثانية:

عامل ابنك كأمير طوال خمس سنوات..

وكعبد خلال عشر سنين..

وكصديق بعد ذلك..


الرسالة الثالثة:

الصداقة لا تغيب مثلما تغيب الشمس..

الصداقة لا تذوب مثلما يذوب الثلج..

الصداقة لا تموت إلا إذا مات الحب..


الرسالة الرابعة:

الصداقة ود وإيمان..

الصداقة حلم وكيان يسكن الوجدان..

الصداقة لا توزن بميزان ولا تقدر بأثمان..

فلا بدّ منها لكل إنسان..