أجمل ما قيل في الطبيعة

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٤٦ ، ١٩ مايو ٢٠١٩
أجمل ما قيل في الطبيعة

الطبيعة

الطبيعة هي أعظم لوحة فنية تندمج فيها الألوان لتظهر أسطورة يعجز أي شخص عن تقليدها، فتجد فيها السماء الزرقاء، والسهول الخضراء، والجبال الراسخة العظيمة، والصحراء الواسعة، والبحار العميقة، والزهور وأريجها، كانت الطبيعة وما زالت ملهمة الشعراء والأدباء والفنانين، وفي هذه المقالة سنقدم لكم أجمل ما قيل عن الطبيعة ووصفها.


كلمات عن الطبيعة

  • لا يستطيع الإنسان أن ينسى القسوة الكامنة خلف جمال الطبيعة.
  • الطبيعة بسيطة الفن ثقيل.
  • التعاون قانون الطبيعة.
  • إننا لن ندرك روعة الجمال في الطبيعة إلّا إذا كانت النفس ثرية من طفولتها ومرح الطفولة ولعبها وهذيانها.
  • إن جميع المعجزات طبيعية، وإن الطبيعة كلها معجزة.
  • في عمق الطبيعة ينبعث نبات دامس، ومع ليل المادة، تزدهر ورود سوداء.
  • ليس من المفروض أن نكون متعجبين من انتظام الطبيعة وذلك لأنّه مع عبقرية تحليلية كافية أي مسار طبيعي من الممكن أن نظهر أنه يتمتع بانتظام الأمر الذي يجب أن يفاجئنا هو الحقيقة بأنّ الانتظام الذي نراه في الطبيعة بسيط بما يكفي لنكون قادرين على اكتشافه.
  • أي جمال في الطبيعة يستطيع أن ينافس جمال المرأة التي تحب.
  • انظر بعمق إلى الطبيعة وبعد ذلك سوف تفهم كل شيء أفضل.
  • مثل الموسيقى والفن حب الطبيعة هي لغة مشتركة يمكن أن تتجاوز الحدود السياسية أو الاجتماعية.
  • الطبيعة نفسها تُخفي عن الإنسان أكثر الحقائق رحمة منها بالعواطف التي هي قوام نفسه.
  • إن الطبيعة لطيفة معنا لأنها تجعلنا نجد المعرفة حيثما أدرنا وجوهنا في العالم.
  • قانون الطبيعة هو الغريزة التي تجعلنا نشعر بالعدالة.
  • الطبيعة تسر بالبساطة.


خواطر في وصف جمال الطبيعة

الخاطرة الأولى:

في الربيع تُشرق الدنيا وتتزين الطبيعة، وفيه تتبسم السماء وتُشرق الشمس خجولةً مسترسلةً تبحث عن زهورٍ متفتحة لتستقر أشعتها عليها بعد طول غياب، فهو الفصل الذي تبتسم فيه الكائنات ويُصبح الجوّ أكثر حناناً وأقل قسوة، وفيه تنقشع غيوم السماء القاسية وتسكن الرياح والعواصف، وتبدأ الزهور والفراشات بالظهور من جديد، لتُعلن للدنيا أن للفرح مواسم كثيرة وأن الربيع هو سيد هذه المواسم على الإطلاق، فهو فصل التجدد والتغيير والإقبال على الحياة، وفيه يتجدد الأمل ويُشرق اللون الأخضر ليُعطي بهجة لا توازيها بهجة.


الخاطرة الثانية:

في الربيع تتلون الأحلام باللون الوردي، ويستريح النظر برؤية الخضرة البديعة في كل مكان، وتُحلق الفراشات الملونة بين زهرةٍ وأخرى وهي تتراقص فرحةً بروعته، فشمسه الدافئة الحنونة تضم الأرض بأشعتها دون أن تزعجها، وطقسه المعتدل يجعل من الخروج في رحلةٍ طويلة شيئاً في قمة المتعة، فالطبيعة تُخبئ بشارها الكثيرة لتُخرجها في هذا الفصل، ولهذا ترتدي أجمل أثوابها المزينة والزاهية، وتتعطر بعطر الزهور والورود، والأشجار تستعيد خضرتها بعد أن كانت قد خلعت ثوبها القديم عنها، وفي هذا الفصل تستيقظ الحيوانات من سباتها الطويل، فالربيع هو فصلها الذي تستعيد فيه نشاطها وحياتها لتبدأ موسم التكاثر.


قصيدة في أحضان الطبيعة

نازك الملائكة وهي شاعرة عراقية ولدت عام 1923م في بغداد درست الأدب في جامعة وسكونسن، انتقلت إلى بيروت لبدء نشر مؤلفاتها الشعرية ومن مؤلفاتها الشعرية: شظايا ورماد‍، وشجرة القمر، ويغير ألوانه البحر، ومأساة الحياة، وأغنية الإنسان، وقد نظمت قصيدة بعنوان في أحضان الطبيعة وقالت فيها:

أيها الشاعرون يا عاشقي النب

ل وروح الخيال والأنغام

ابعدوا ابعدوا عن الحبّ وانجو

بأغانيكم من الآثام

اهربوا لا تدّنسوا عالم الفنّ

بهذي العواطف الآدميّه

احفظوا للفنون معبدها السا

مي وغنوا أنغامها القدسيّه

قد نعمتم من الحياة بأحلى

ما عليها وفزتم بجناها

يعمه الآخرون في ليلها الدا

جي وأنتم تحيون تحت سناها

اقنعوا باكتآبكم واعشقوا الفنّ

وعيشوا في عزلة الأنبياء

وغدا تهتف العصور بذكرا

كم وتحيون في رحاب السماء

اقنعوا من حياتكم بهوى الفنّ

وسحر الطبيعة المعبود

واحلموا بالطيور في ظلل الأغ

صان بين التحليق والتغريد

اعشقوا الثلج في سفوح جبال ال

أرض والورد في سفوح التلال

وأصيخوا لصوت قمرّية الحق

ل تغني في داجيات الليالي

اجلسوا في ظلال صفصافة الوا

دي وأصغوا إلى خرير الماء

واستمدّوا من نغمة المطر السا

قط أحلى الإلهام والإيحاء

وتغّنوا مع الرعاة إذا مرّ

وا على الكوخ بالقطيع الجميل

وأحبوا النخيل والقمح والزه

ر وهيموا في فاتنات الحقول

شجرات الصفصاف أجمل ظلاّ

من ظلال القصور والشرفات

وغناء الرعاة أطهر لحنا

من ضجيج الأبواق والعجلات

وعبير النارنج أحلى وأندى

من غبار المدينة المتراكم

وصفاء الحقول أوقع في النف

س من القتل والأذى والمآثم

وغرام الفراش بالزهر أسمى

من صبابات عاشق بشريّ

ونسيم القرى المغازل أوفى

لعهود الهوى من الآدميّ

وحياة الراعي الخياليّ أهنأ

من حياة الغنيّ بين القصور

في سفوح التلال حيث القطيع ال

حلو يرعى على ضفاف الغدير

حيث تثغو الأغنام في عطفة المر

ج وتلهو في شاسعات المجالي

وينام الراعي المغرّد تحت السّ

رو مستسلما لأيدي الخيال

في يديه الناي الطروب يناجي

ه ويشدو على خطى الأغنام

مستمدّا من همس ساقية السف

ح لحون الشباب والأحلام

آه لو عشت في الجبال البعيدا

ت أسوق الأغنام كل صباح

وأغنّي الصفصاف والسرو أنغا

مي وأصغي إلى صفير الرياح

أعشق الكرم والعرائش والنب

ع وأحيا عمري حياة إله

كلّ يوم أمضي إلى ضّفة الوادي

وأرنو إلى صفاء المياه

اصدقائي الثلوج والزهر والأغ

نام, والعود مؤنسي ونجّيي

ومعي في الجبال ديوان شعر

عبقريّ لشاعر عبقريّ

أتغّنى حينا فتصغي إلى لح

ني مياه الوادي ومرتفعاته

وأناجي الكتاب حينا وقربي

هدهد شاعر صفت نغماته

وخرير من جدول معشب الضفّ

ة يجري إلى حفاف الوادي

وثغاء عذب من الغنم النش

وى وهمس من النسيم الشادي

آه لو كان لي هنالك كوخ

شاعريّ بين المروج الحزينه

في سكون القرى ووحشتها أق

ضي حياتي لا في ضجيج المدينه

ليتني من بنات تلك الجبال ال

غنّ حيث الجمال في كل ركن

ليتني ليتني وهل تبعث الأح

لام إلا الدموع في كلّ عين

قدّرت لي السنين أني هنا أق

ضي حياتي قلبا رقيقا شجيّا

في ضباب الخيال أمشي وحولي

عالم للغنى يموت ويحيا

قد أحبوا أيامهم وتمّرد

ت عليها فعشت في أحلامي

إن أكن قد ولدت في هذه الضجّ

ة فلألتجيء إلى أوهامي

ولأعش في الخيال حيث تهيم ال

روح بين المروج والقطعان

هكذا تهدأ الأماني إلى حي

ن وتخبو مرارة الأحزان

هكذا أدفن الطموح كما يد

فنه كلّ طامح بشريّ

وعيون الأقدار يضحكن مني

هازئات بضعفي الادميّ

ياعيون الأقدار لا ترمقي دم

عي ولا تهزأي بقلبي الحزين

إن يكن في دمي طوح نبيّ

فأسى اليائسين ملء عيوني

كان هذا الطموح لعنة أيّا

مي فيا ليتني عصيت هواه

كلما حّقق الزمان لقلبي

حلما صورت حياتي سواه

لست أدري ماذا سيجنيه قلبي

من شرودي في كل أفق ونجم


كلمات عن الطبيعة وفصل الربيع

  • برز الربيع لنا برونق مائه فانظر لروعة أرضه وسمائه فالتراب بين ممسك ومعنبر من نوره بل مائه وروائه والطير مثل المحصنات صوادح مثل المغني شادياً بغنائه.
  • في قلب كل شتاء ربيع يختلج، ووراء نقاب كل ليل فجر يبتسم.
  • شباب بلا أحلام ربيع بلا زهور.
  • الربيع بسمة الطبيعة قبل أن تجود بعطائها إذ لا قيمة للعطاء إذا لم ترافقه بسمة الرضا.
  • وإن نسائم الربيع الراحل تهفو أحياناً فتذكرنا بعمر مضى وليس لنا الحق في استرجاعه.
  • ورد الربيع فمرحبا بوروده وبنور بهجته ونور وروده ويحسن منظره وطيب نسيمه وأنيق ملبسه ووشي بروده فصل، إذا افتخر الزمان، فإنّه إنسان مفلته وبيت قصيده.
  • الشرق عالم ساحر مشرق وهو جنة الدنيا، وهو الربيع الدائم مغموراً بوروده، وهو الجنة الضاحكة، وأن الله وهب أرضه زهوراً أكثر من سواها، وملأ سماءه نجوماً أغزر، وبث في بحاره لآلئ أوفر.
  • هناك زهور لكل وقت وليس الربيع فقط.
  • لا شتاء دون ثلج، ولا ربيع دون شمس، ولا فرح دون مشاركة.
  • قلة من يفهم أنّ جنون الربيع إنّما هو وليد حزن الخريف.
  • الربيع لا يتوقف من أجل نبتة لا زالت تتعلّم النمو والاخضرار.