أساليب تربية الأطفال

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:١٢ ، ٢٠ سبتمبر ٢٠١٨
أساليب تربية الأطفال

تربية الأطفال على احترام الذّات

يوجد العديد من الأساليب التي يمكن اتّباعها في تربية الأطفال وبناء ثقتهم بأنفسهم، واحترامهم لذواتهم، حيث يمكن للآباء تعليم أبنائهم منذ الطفولة على أداء مهمّات بسيطة تشعرهم بالقبول، والمحبّة، والسعادة، وتبدأ خطوات إنجازهم للمهمّات بمساعدة الأهل، ثمّ يحاولون الاعتماد على أنفسهم بأدائها كلّما زاد نموّهم، ذلك لأنّ توفير الفرصة لهم للتجربة والتعلّم هو مصدر فخر ورضا بحدّ ذاته، ممّا يزيد ويبني القيم الذاتيّة لديهم.[١]


تربية الأطفال على المشاركة

يستوعب الأطفال فكرة المشاركة في سنّ الثالثة، ومع ذلك فإنّهم ينزعجون من مشاركة الآخرين حاجاتهم الشخصية، وذلك لأنّهم لا يملكون النّضج الكافي بعد، وهذا يفسّر ما يقومون به من تصرّفات كأخذ الألعاب من بعضهم البعض، ومن ناحية أخرى فإنّ مهارات الأطفال التشاركيّة تتطور بمديح الوالدين والكبار المقرّبين منهم، فيقومون بالرّسم لمعلّميهم، ومشاركة الطعام مع أصدقائهم، ولتعليم الأطفال كيفية المشاركة يجب التركيز على الألعاب التي تتطلب عملاً تعاونيّاً كتفجير البالونات، أو الاهتمام بالمزروعات، كما يجب تجنُّب معاقبتهم في حال رفضهم مشاركة الآخرين.[٢]


تربية الأطفال على احترام الآخرين

تتطوّر العواطف والمهارات اللغوية لدى الأطفال بشكل سريع في سنّ الثالثة والرابعة، فيصبحوا قادرين على الربط بين ما يصدر عنهم من سلوكيّات وآثارها على المحيطين بهم، وتتكوّن نظرتهم للأمور حسبما تكون رؤية الآخرين لها، لذلك فإنّ أوّل ما يمكن فعله لتعليمهم احترام الآخرين هو معاملتهم باحترام، وعدم مقاطعتهم عند تحدّثهم، هذا إلى جانب معاملة الآخرين بودّ، حتّى يتمكنوا من التعلّم بالمشاهدة أو التقليد، وتُعتبر الكلمات التحفيزيّة، مثل "شكراً" مثالاً لتعلّم الاحترام، ومن ناحية أخرى فإنّه يجب على الوالدين عدم الصراخ في حالة الغضب، لأنّ ذلك يُعلّم الأطفال الاعتقاد بأنّ الصراخ أمر عادي.[٣]


تربية الأطفال على الحب

يبدأ أسلوب تربية الأطفال على الحب من الوالدين، من خلال جعل أنفسهم قدوةً لأبنائهم، فلا يجب عليهم إساءة التعامل مع أيّ فرد من أفراد الأسرة، وتدريب الأطفال على أسلوب التعايش وحلّ الصراعات بهدوء، كي يتعوّدوا على حُبّ بعضهم البعض، ومن ناحية أخرى فإنّ الثناء على الأبناء جميعهم وتشجيعهم يُعتبر من أهمّ ما يمكن للوالدين القيام به، عدا عن أهمية تدريبهم على الفخر بإنجازات بعضهم البعض ومباركتها، كما يجب على الأبناء أن يعوا مسألة احترام خصوصية بعضهم جيّداً.[٤]


المراجع

  1. D'Arcy Lyness (7-2018), "Your Child's Self-Esteem"، www.kidshealth.org, Retrieved 15-9-2018. Edited.
  2. "How to teach your child to share", www.babycentre.co.uk,10-2016، Retrieved 15-9-2018. Edited.
  3. "How to teach your child respect", www.babycentre.co.uk,10-2016، Retrieved 15-9-2018. Edited.
  4. Carol Morgan (13-9-2018), "13Ways To Raise Kids Who Love And Care For Each Other"، www.lifehack.org, Retrieved 15-9-2018. Edited.