أسباب زيادة ضربات القلب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٤ ، ١٥ ديسمبر ٢٠١٥
أسباب زيادة ضربات القلب

القلب

القلب هو عضلة صغيرة تكون بحجم قبضة اليد، وتقوم بضخّ الدم إلى الشرايين لتوصلها الشرايين بدورها إلى مختلف أجزاء الجسم، ينبض القلب بمعدّله الطبيعي من 60-80 نبضة في الدقيقة في الإنسان البالغ، وهذه النبضات عبارة عن عمليتي الانقباض والانبساط التي تَحصل في عضلة القلب.


يُمكن أن تحدث مؤثّرات ومسبّبات تؤدّي إلى اضطراب في عدد هذه النبضات؛ فقد تزيد عن معدلها الطبيعي، وقد تنقص، وفيما يلي سنذكر الأسباب والمؤثرات التي تزيد من عدد نبضات القلب وتؤدّي إلى تسارعها، كما أننا سنتناول أعراض هذا الاضطراب، وطرق علاجه.


أسباب تسارع نبضات القلب

  • الضغط النفسي والعصبي: مثل الخوف، والتوتر، والقلق.
  • الأنيميا: وهي فقر الدم الشديد.
  • وجود عيب خَلقي في القلب منذ الولادة.
  • تلف بعض أنسجة القلب، وقد يكون السبب الإصابة بمرض القلب من قبل.
  • الإرهاق، والتمرينات الرياضية المرهقة.
  • التدخين باستمرار والإكثار منه.
  • انخفاض نسبة السكّري في الجسم.
  • انقباض مفاجئ للبطينين السفليين.
  • تناول المخدرات والمحفزات، والإدمان عليها.
  • الإكثار من شرب المنبهات كالشاي، والقهوة.
  • تناول الأدوية التي تسبب بعض الأعراض الجانبية للقلب.
  • ارتفاع في ضغط الدم.
  • وجود مشاكل في واحد من صمّامات القلب الداخلية.
  • عملية بناء العضلات.
  • تناول المشروبات التي تحتوي على الكحول بكثرة.
  • وجود خلل في العقدة الجيبية للقلب.
  • الزيادة في نشاط الغدة الدرقية.
  • وجود اختلال في معادن الجسم، وعدم اتّزانها.


أعراض زيادة تسارع نبضات القلب

الاضطرابات العرضيّة لا تصاحبها أيّة أعراض، أو قد تُصاحبها أعراض بسيطة جداً، لذلك سنذكر هنا بَعض الأعراض الشائعة التي يمكن من خلالها أن نستدلّ على تسارع دقات القلب:

  • الخفقان.
  • ضربات قوية أو رفرفة في الصدر.
  • الإحساس بدقات القلب.
  • حدوث خفقة في الرأس.
  • قصر في الشهيق والزفير.
  • الشعور بالتعب، والدوخة، ويمكن أن يصل ذلك إلى حالة الإغماء.


علاج تسارع نبضات القلب

يتمثّل علاج تسارع نبضات القلب في إصلاح العوامل والمؤثّرات التي أدّت إلى حدوثه، ووقاية الشخص لنفسه من الأسباب التي تؤدّي إلى ذلك، مثل:

  • العمل على راحة الجسم من خلال الجلوس في أماكن هادئة، وبعيدة عن الضوضاء والازدحام.
  • الإقلاع عن التدخين لما له من آثار ضارة على القلب وجميع أجزاء الجسم.
  • الابتعاد عن تناول المخدرات والمحفزات.
  • التقليل من المشروبات المنبهة التي تحتوي على الكافيين مثل الشاي، والقهوة.
  • اللجوء إلى العمليات الجراحية في بعض الأحيان عن طريق إجراء عمليات القلب المفتوح.
  • بعض الحالات قد تحتاج إلى تناول أدوية لذلك يجب مراجعة الطبيب المختص فيها.