أسباب ظهور الدمامل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١٨ ، ١٥ مايو ٢٠١٩
أسباب ظهور الدمامل

الدمامل

تُعرّف الدمامل (بالإنجليزيّة: Boils) على أنّها عدوى غالباً ما تُصيب الغدد الدهنيّة (بالإنجليزيّة: Oil Glands) أو بصيلات الشعر (بالإنجليزيّة: Hair Follicles) ومن ثم تنتقل إلى الجلد، وأكثر أماكن ظهورها شيوعاً: الوجه، والرقبة، والإبطين، والأرداف، والأكتاف، وتبدأ أعراض الدمامل باحمرار في البشرة وظهور نتوء خفيف على سطح الجلد، وقد تتراكم بعد ذلك خلايا الجلد الميّتة والبكتيريا (بالإنجليزيّة: Bacteria) لتملأ النتوء بالقيح الذي يُسبب تغيّر لونها إلى اللون الأبيض خلال 4-7 أيام، وبالرغم من أنّ الدمامل عادة ما تكون شبيهة بالبثور في بادئ الأمر، إلّا أنّها قد تُُصبح شديدة الصلابة وتُسبب الألم مع مرور الوقت؛ وعادة ما يكون الألم أكثر شدّة قبل فتق الدمامل، ويختفي بعد خروج السائل منها، وتجدر الإشارة إلى أنّ ظهور عدد من الدمامل في منطقة واحدة من الجسم قد يدل على الإصابة بعدوى أشد من الدمامل؛ ويُدعى هذا التجمّع من الدمامل بالجمرات (بالإنجليزيّة: Carbuncle)، ومن الممكن أن تُسبب الجمرات ظهور بعد الأعراض الأخرى على المصاب؛ كارتفاع درجة الحرارة والقشعريرة (بالإنجليزيّة: Chills).[١][٢]


أسباب ظهور الدمامل

في الحقيقة، هنالك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى ظهور الدمامل، كالشعر الناشب (بالإنجليزيّة: Ingrown Hair)؛ أي النامي إلى الداخل، أو دخول جسم غريب كشظيّة (بالإنجليزيّة: Splinter) في الجلد، أو انسداد إحدى الغدد العرقيّة (بالإنجليزيّة: Sweat Gland) وإصابتها بالعدوى، إلّا أنّ أكثر أسباب ظهور الدمامل شيوعاً هو الإصابة بعدوى بكتيريا المكورات العنقودية الذهبية (بالإنجليزيّة: Staphylococcus Aureus)؛ التي عادة ما توجد بشكل طبيعيّ على سطح الجلد وداخل الأنف، ويؤدي أي جرح أو فتق في الجلد إلى دخول هذه البكتيريا، وتسبّبها بالعدوى (بالإنجليزيّة: Infection)، وبالرغم من أنّ احتماليّة ظهور الدمامل عند الجميع، إلّا أنّ بعض الحالات الصحيّة من الممكن أن تجعل الأشخاص أكثر عرضة للإصابة بالدمامل، وفيما يلي بيان لبعض منها:[٣][٤][٥]

  • الاتّصال المباشر مع مُصاب: حيثُ إنّ البكتيريا المُسببة للدمامل قد تكون مُعدية (بالإنجليزيّة: Contagious) وبالأخص عند الاتصال الجسدي المُباشر، مما يجعل الأشخاص الذين يعيشون مع المُصاب أكثر عرضة للإصابة بالدمامل.
  • الإصابة بمرض السكري: (بالإنجليزيّة: Diabetes) وذلك لما لمرض السكري من أثر عكسي على قدرة الجسم على مُحاربة مختلف أنواع العدوى، بما فيهم العدوى البكتيريّة المُسببة للدمامل.
  • الإصابة باضطرابات الجلد: يُعدّ الجلد أولى طبقات حماية الجسم، ومن الممكن أن تؤدي بعض الحالات الجلديّة إلى ضعف في قدرة الجلد على الحماية: كالإكزيما (بالإنجليزيّة: Eczema) وحب الشباب (بالإنجليزيّة: Acne).
  • تضرر المناعة: (بالإنجليزيّة: Compromised Immunity) تؤدي الاضطرابات التي تعمل على إضعاف جهاز المناعة (بالإنجليزيّة: Immune System) إلى جعل الشخص أكثر عرضة للإصابة بالدمامل والجمرات.


علاج الدمامل

يعتمد علاج الدمامل بشكل أساسيّ على طبيعتها وحجمها؛ فعادة ما يُمكن علاج الدمامل ذات الحجم الصغير علاجاً ذاتيّاً في المنزل، أمّا الدمامل كبيرة الحجم والجمرات أو مجموعة الدمامل فقد تحتاج إلى التدخل الطبي لتلقّي العلاج والوقاية من الإصابة بالمُضاعفات كتسمم الدم (بالإنجليزيّة: Sepsis)، وتجدر الإشارة إلى أهميّة عدم مُحاولة المُصاب فتق الدمامل بنفسه في المنزل؛ وذلك لما يُمكن أن يظهر على جلده من تندّبات (بالإنجلزيّة: Scarring).[٦][٧]


العلاج الطبي

في الحقيقة، بالرغم من إمكانية علاج الدمامل في المنزل، إلّا أنّ بعض الحالات قد تستدعي القلق من الإصابة بعدوى خطرة، ممّا قد يستدعي الطبيب إلى إجراء بعض الفحوصات الإضافيّة للمُصاب بالدمامل، وفيما يلي بيان لبعض العلاجات التي عادة ما يقوم بها الطبيب لعلاج الدمامل كبيرة الحجم والجمرات:[٦][٨][٩]

  • التفريغ من السوائل: (بالإنجليزيّة: Draining) وذلك عن طريق تخدير المنطقة، ومن ثم غرز إبرة صغيرة الحجم فيها لثقب الدمامل وإخراج السوائل منها، ويُساعد تفريغ الدمامل من السوائل على تخفيف الألم، وتسريع عمليّة الشفاء، والوقاية من ظهور التندب، وفي حال كانت عدوى الدمامل عميقة، قد يحتاج الطبيب لوضع قطعة من الشاش في مكان الإصابة للسماح للقطعة بامتصاص القيح المتبقي بالكامل، ومن ثم يُشفى الجلد بشكل تدرجي مع مرور الوقت والتئام الجرح، إلّا أنّ المُصاب قد يحتاج إلى مراجعة الطبيب أكثر من مرة لتغيير قطعة الشاش.
  • تناول المضادات الحيوية: (بالإنجليزيّة: Antibiotics) من الممكن أن يوصي الطبيب بتناول المُضادات الحيوية بهدف علاج العدوى الشديدة والوقاية من الإصابة بعدوى لاحقة، ومن الحالات التي قد تستدعي العلاج بالمُضادّات الحيويّة: الجمرات، وارتفاع درجة الحرارة، وظهور الدمامل على الوجه، والإصابة بعدوى ثانويّة نتيجة الدمامل، وشعور المُصاب بألم وانزعاج شديدين، ويجدر التنويه إلى أهميّة إكمال العلاج حتى وقت انتهائه حسب توصية الطبيب حتّى وإن شفي المُصاب من الدمامل قبل ذلك.
  • مُسكّنات الألم: في حال عانى المُصاب من ألم شديد من الدمامل، من الممكن أن يتناول بعض أنواع المُسكّنات المُتاحة دون الحاجة لوصفة طبيّة: كالباراسيتامول (بالإنجليزيّة: Paracetamol) والآيبوبروفن (بالإنجليزيّة: Ibuprofen).


العلاج المنزلي

في الحقيقة، يُعدّ استخدام الكمادات الدافئة (بالإنجليزيّة: Warm Compresses) أفضل وأسهل طرق علاج الدمامل؛ من خلال نقع قماشة بماء ساخن، ومن ثم تطبيقها على منطقة الدمامل بشكل متكرر حتى خروج السوائل منها بشكل طبيعيّ، نتيجة لازدياد الضغط داخل الدمامل بفعل الحرارة، ممّا يؤدي إلى دفع الدم والقيح إلى سطح الجلد، بالإضافة لذلك تمّ تحديد بعض المواد الطبيعيّة التي قد تُساعد على التخلّص من الدمامل بشكل طبيعي، وفيما يلي بيان لبعض منها:[٧]

  • البصل: يتم تقطيع شرائح البصل وتطبيقها على الدمامل باستخدام قطعة قماش لمدة ساعة مرة أو مرتين يوميّاً.
  • الثوم: وذلك من خلال استخراج عُصارته وتطبيقها على الدمامل لمدة 10-30 دقيقة يوميّاً.
  • الكركم والزنجبيل: يتم عمل معجون مكوّن من الزنجبيل والكركم ومن ثم تطبيقه على الدمامل لمدة عشر دقائق يوميّاً.
  • بعض أنواع الزيوت: ومنها زيت شجرة الشاي (بالإنجليزيّة: Tea Tree Oil)، وزيت الخروع (بالإنجليزيّة: Castor Oil)، وزيت النيم (بالإنجليزيّة: Neem Essential Oil).


فيديو أسباب الدمامل

رغم صغر حجم الدمامل أحياناً، إلا أنها مزعجة ومؤلمة بشدة! فما أسبابها؟ شاهد الفيدو لتعرف ذلك :


المراجع

  1. "Boils", www.emedicinehealth.com, Retrieved 11-4-2019. Edited.
  2. "What Causes Boil?", www.healthline.com, Retrieved 11-4-2019. Edited.
  3. "Boils (Skin Abscesses)", www.medicinenet.com, Retrieved 11-4-2019. Edited.
  4. "Boils and carbuncles Symptoms & causes", www.mayoclinic.org, Retrieved 11-4-2019. Edited.
  5. "Causes, Symptoms, and Treatment of Skin Boils", www.verywellhealth.com, Retrieved 11-4-2019. Edited.
  6. ^ أ ب "Boils and Carbuncles", www.health.harvard.edu, Retrieved 14-4-2019. Edited.
  7. ^ أ ب "Home remedies for boils", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 14-4-2019. Edited.
  8. "Boils", www.webmd.com, Retrieved 14-4-2019. Edited.
  9. "Boils and carbuncles", www.nhs.uk, Retrieved 14-4-2019. Edited.