أسباب ومخاطر تلوث الماء

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٢٧ ، ١٩ فبراير ٢٠١٨
أسباب ومخاطر تلوث الماء

تلوّث الماء

يحدث تلوّث الماء نتيجةً لدخول المواد السّامة لأماكن وجود المياه كالبحيرات، والأنهار، والمحيطات وغيرها، حيث تذوب هذه المواد بالماء، أو تبقى عالقةً في القاع، مما يؤدّي إلى تقليل جودة الماء، ويسبب تلوّث الماء العديد من المخاطر ليس فقط للبيئة المائيّة بل قد يصل للأراضي المحيطة بالماء، وللإنسان عن طريق استخدام هذه المياه الملوّثة بالشرب أو الأنشطة الأخرى.[١]


مصادر تلوّث الماء

قد تأتي مشكلة تلوّث الماء من مصدرٍ محددٍ أو مصادرٍ متعددة، ومن المصادر المحددة لتلوّث الماء هي الأنابيب أو القنوات المتّصلة بالمؤسسات الصناعيّة أو أنظمة الصرف الصحيّ بالمدن المخصصة للتخلّص من النفايات، أمّا المصادر الغير محددة فهي منطقةٍ واسعةٍ وغير محصورةٍ تدخل من خلالها الملوّثات إلى المياه كالجريان السطحي من المناطق الزراعيّة، ولذلك فإنّه من السهل التحكّم بالمصادر المحددة للتلوّث على عكس المصادر الغير محددة؛ وذلك بسبب ارتباط المياة الملوّثة بمصدرٍ محددٍ وبالتالي فإنّه من السهل معالجته، أمّا التلوث القادم من مصادرٍ غير محددةٍ يُصعب السيطرة عليه، وعلى الرغم من التطوّر الكبير في بناء محطّات معالجة مياه الصرف الصحيّ إلّا أنّها لا تزال تسبب نسبة كبيرة من مشاكل تلوّث المياه.[٢]


أسباب تلوّث الماء

يحدث التلوّث المائي غالباً بسبب ما يلي:[٣]

  • التخلّص المتعمّد أو غير المتعمّد للمواد الكيميائيّة الخطرة في المسطّحات المائيّة.
  • هطول الأمطار؛ حيث إنّه ينشر المواد السّامة في الماء وما يحيطها.
  • المصانع الكبيرة، ومصافي النفط، ومواقع البناء، ومرافق إدارة النفايات الكيميائيّة، ومواقع التفريغ وغيرها من العمليّات الكبيرة التي تخزّن أو تنتج كمياتٍ كبيرةٍ من النفايات الكيميائيّة الخطرة.


مخاطر تلوّث الماء

قد يُسبب تلوّث الماء ما يلي:[٣]

  • هطول الأمطار الساّمة في المناطق التي تحتوي على ماء أو هواء ملوّثان بالمواد الكيميائيّة والمواد السّامة.
  • يمكن أن يؤدّي الماء الملوّث إلى نشر المرض والعدوى والتشوّهات والوفاة أيضاً بين الحيوانات والنباتات.
  • التأثير على الإنسان والحيوان بشكلٍ مباشر عن طريق استهلاكها، وغير المباشر عن طريق مصادر الغذاء وتدهور الأراضي ومخلّفات النباتات والطحالب التي يمكن أن تغطي سطح مختلف المسطّحات المائيّة مما يجعلها غير صالحة للشرب، بالإضافة لتأثيرها على الحيوانات التي تعيش فيها.


المراجع

  1. "Water Pollution", wwf.panda.org, Retrieved 31-1-2018. Edited.
  2. Jerry A. Nathanson (15-12-2017), "Water pollution"، www.britannica.com, Retrieved 31-1-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "WATER POLLUTION FACTS, CAUSES, EFFECTS & SOLUTIONS", www.whalefacts.org, Retrieved 10-2-2018. Edited.