أضرار البروتين على الكلى

بواسطة: - آخر تحديث: ٢١:٤٢ ، ٧ نوفمبر ٢٠١٨
أضرار البروتين على الكلى

البروتينات

يعتبر البروتين عنصراً هاماً في تركيب الخلايا الحية ووظائفها، وهو عبارة عن مركب عضويّ تدخل الأحماض الأمينيّة في تركيبته وترتبط مع بعضها البعض بواسطة ما يعرف بالرابطة الببتيديّة. وتدخل البروتينات في تكوين عدد كبير من الإنزيمات والوحدات البروتينيّة المهمّة في تكوين الإنزيمات، ويشار إلى أنّ الدور المهم للبروتينات هو تحفيز الاستجابة المناعية لدى الكائن الحي.أما فيما يتعلق ببنية البروتين فإنه يتألف من مجموعة من الأحماض الأمينيّة التي تدخل مجموعة كربوكسيل ومجموعة أمين NH2 في تركيبها، وتتشكّل معاً لتكوّن عدداً من الأشكال الثانويّة والثالثية كالهيدروجينية والأيونية.[١]


أهمية البروتين

يعتبر البروتين مهماً جداً في بناء الأنسجة في جسم الإنسان وذلك لكونه يتألف من أحماض أمينيّة حيوية تفيد الجسم بالنمو والصحة، وكما تعتبر البروتينات من المواد الأساسيّة لتكوين العضلات وتضخيمها، وتؤدّي دوراً هاماً في حرق السعرات الحراريّة، ويمكن الحصول عليها من اللحوم ومشتقّات الحليب والحبوب والخضار. وكما يعتبر البروتين مشاركاً في كافة العمليّات الخلوية التي يقوم بها الجسم، ومن بينها الوظائف الخلويّة والاستقلاب، وعمليّات تكسير البروتينات، وبالإضافة إلى الدور الفعّال في التأثير بالأحماض النوويّة كالـDNA, RNA, mRNA.[٢]


أضرار البروتين على الكلى

تؤدي الكلى دوراً مهماً في جسم الإنسان، فهي بمثابة مصفاة لما يدخل الجسم ويخرج منه، فتتمثل وظيفتها في تنقية الدم وتخليصه تماماً من السموم الناجمة عن عمليّات الأيض، كما تحوّل الكلى البروتينات والدهون إلى طاقة مفيدة لجسم الإنسان، والتحكم بكميات السوائل التي يحتاجها الجسم. ويكسّر الجسم بشكل تلقائي البروتين فور تناول الإنسان للأحماض الأمينية ويطرحها بالدم، ويتم طرح الكميات الزائدة على هيئة نفايات نتروجينية، وبدورها تتخلص منها الكلى بطردها خارج الجسم في البول، ومن الجدير بالذكر أن للكميات الكبيرة من البروتينات أضراراً جسيمة على مرضى الكلى، حيث يتطلب ذلك من مرضى الكلى استشارة طبيبهم الخاص لتحديد كميات البروتين الواجب تناولها بالاعتماد على الحالة المرضية للكلية وفقاً لمؤشر GFR والتي تشير إلى مدى قدرة الكلية على فلترة النفايات.[٣]


وينصح الأطباء مرضى الكلى بأخذ الحيطة والحذر من تناول البروتينات التي تحتوي على كميات كبيرة من الفسفور؛ نظراً لتكدسها بالدم بصورة غير طبيعيّة مما يضر بالكلى. ويعتبر استهلاك الإنسان لكميات كبيرة من البروتين الحيواني خطراً يهدده، إذ يزيد الضغط على وظيفة الكلى خلال عملية التمثيل الغذائي، ومن الممكن أن تصاب الكلى مع الوقت بفشل كلوي في حال الإفراط بتناول البروتين الحيواني وخاصة اللحوم الحمراء.[٤]


المراجع

  1. "Do You Need Protein Powders?", www.webmd.com, Retrieved 26/9/2018. Edited.
  2. "What are the benefits and risks of whey protein?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 26/9/2018. Edited.
  3. "The hidden dangers of protein powders", www.health.harvard.edu, Retrieved 26/9/2018. Edited.
  4. "What Are the Dangers of Protein Powder Consumption?", www.livestrong.com, Retrieved 26/9/2018. Edited.