أضرار الكيراتين على الحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٧ ، ٢٦ ديسمبر ٢٠١٨
أضرار الكيراتين على الحامل

أضرار الكيراتين على الحامل

تنصح الحامل بتجنب الحصول على علاج الشعر بالكيراتين أثناء فترة حملها؛ وذلك لأنّ غالبية منتجات علاج الشعر القائمة على الكيراتين تحتوي على مادة كيميائية تُسمّى فورمالديهايد (بالإنجليزية: Formaldehyde)، ويُمكن لهذه المادة أن تدخل إلى الجسم عبر امتصاصها عن طريق الجلد أو عبر استنشاقها، وتُشير بعض الأدلة إلى أنّ التعرض طويل الأمد لهذه المادة يرفع من احتمالية الإصابة بالسرطان، وعلى الرغم من توافر بعض علاجات الكيراتين التي لا تحتوي على مادة الفورمالدهايد إلّا أنّها تحتوي على مادة الميثيلين غليكول (بالإنجليزية: Methylene Glycol) التي تتحول إلى مادة الفورمالديهايد عند استخدام مكاوي الشعر الحرارية عليها.[١]


تأثير علاجات الشعر الكيميائية على الحامل

تُشير الأبحاث إلى أنّ علاجات الشعر الكيميائية آمنة على الحامل، وذلك لأنّ الجلد لا يمتص إلّا كمية بسيطة من المواد الكيميائية الموجودة فيها والتي لا تتسبب بالأذى للحامل أو الجنين، باستثناء العلاج بالكيراتين والعلاج البرازيلي،[١] وعلى الرغم من ذلك تُنصح الحامل باتخاذ بعض الاحتياطات الضرورية عند وضع علاجات الشعر الكيميائية، ومنها ما يأتي:[٢]

  • تجنب المعالجة الكيميائية للشعر حتّى الثلث الثاني من الحمل.
  • تطبيق العلاج الكيميائي للشعر في منطقة ذات تهوية جيدة.
  • عدم ترك المادة الكيميائية على الشعر أكثر من المدّة الموصى بها.
  • غسل فروة الشعر بالماء وتنظيفها جيداً بعد انتهاء مدّة تطبيق العلاج الكيميائي.
  • ارتداء القفازات خلال فرد العلاج الكيميائي على الشعر.
  • اتباع التعليمات الموجودة على العبوة بعناية.
  • تجنب صبغ الحواجب والرموش أو تبيضها.


نصائح لمصففات الشعر الحوامل

تُنصح مصففات الشعر الحوامل بارتداء القفازات عند التعامل مع العلاجات الكيميائية للشعر لتقليل الاحتكاك بها، وحصر ساعات العمل بما لا يزيد عن 35 ساعة أسبوعياً، وعدم الوقوف لساعات طويلة.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب "Is it safe to use relaxers or straighten my hair during pregnancy?", www.babycentre.co.uk, Retrieved 25-12-2018. Edited.
  2. "Hair Treatment During Pregnancy", www.americanpregnancy.org, Retrieved 25-12-2018. Edited.
  3. Angela Gocheco, Pina Bozzo, Adrienne Einarson, "Safety of hair products during pregnancy"، www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 25-12-2018. Edited.