أضرار عشبة عباءة السيدة للمرضع

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٣٥ ، ١٤ يونيو ٢٠١٦
أضرار عشبة عباءة السيدة للمرضع

عشبة عباءة السّيدة

عشبةٌ خضراء معمِّرة من فصيلة الورديّات، لها عدّة مسمّيات منها رجل الأسد، ورجل الدّب، ولوف سباع، والنّجمية، اسمها العلمي alchemila valgaris وتنمو في المناطق الجبليّة والرّطبة، وتتميز بأوراقها المسنّنة وساقها الملتف الذي يُغطيه زغبٌ ناعم، وأزهارها الصّفراء المخضرّة، تحتوي على مواد قابضةٍ وأخرى صابونيةٍ، وعلى حمض السّالسليك، والكالسيوم وعلى مكوناتٍ مرّة، ومكوناتٍ عفصيّة قابضة.


تُستخدم لحالات الالتهابات المعويّة والأمراض النّسائية، وتخفيف الوزن، وتقليل كميّة الدّهون المخزنة في الجسم، وتُعتبر من الأعشاب الطّبية التي لها دورٌ فعّال في الطّب الشّعبي النّسائي.


لقيت عشبة عباءة السيدة رواجاً واسعاً على مستوى العالم، وانتشر استخدامها بكثرةٍ، ويُعتبر غرب القارة الأوروبيّة هو موطنها الأصلي ويطلق عليها Lady's Mantle، وسُمّيت بهذا الاسم لخاصيتها بمعالجة النّساء فهي تُعتبر عشبةً نسائيةً طبيةً بحتة، يمكن زراعة هذه النّبتة في الحديقة المنزليّة بكلِّ سهولةٍ، فزراعتها أشبه بزراعة النّعناع أو الميرامية، وتتميّز بصغر حجمها فلا تزيد عن نصف متر.


استخدامات عشبة عباءة السّيدة للنّساء

  • تُوقف نزيف الرّحم، وتساعد على تضييقه لاحتوائها على مادة التّانين.
  • تشدُّ البطن المترهل، وتُقلِّل كمية الدّهون في منطقة البطن ومحيط الخصر.
  • تُعالج تقرُّحات المعدة، وآلام القولون، والبطن.
  • تُفيد في علاج حالاتٍ مختلفةٍ من الصّداع.
  • تفيد المرأة النّفساء برجوع الرحم إلى مكانه وتضييق عنق الرحم ومعالجة الارتخاء.
  • تُخفف من الفطريات التي تصيب المهبل، وتُخفف من الحكّة التي تُرافقها.
  • تُخفف من السكري وتعالجه.
  • تُوقف حالات الإسهال المتكررة.
  • تُخفّف من التّشنجات الرّحمية أثناء الطّمث، وتنظّم الهرمونات وانتظام الدّورة الشّهرية.
  • تُساعد في شدِّ الجّسم بعد حالات الولادة المتكرّرة.
  • تُفيد الكلى وتُساعد على إدرار البول.
  • تمنح البشرة النّضارة والتّألق؛ لاحتوائها على مضادات أكسدة قويّة.
  • تُساعد على إدرار البول عند الأم المرضع.
  • تُخفف من الإفرازات المهبلية.
  • تُخفف من الهبات السّاخنة في سن اليأس.
  • تُقوي الرّحم وخاصةً في حالات الإجهاض المُتكررة.
  • تُعزز عمل المبايض وتزيد من القدرة الإنجابيّة.
  • تُعالج الأورام اللّيفية المتكوّنة بالرّحم.
  • تُخفف من البثور والأكزيما في البشرة.
  • تُستخدم لشدّ الصّدر المترهل.


أضرار عشبة عباءة السّيدة للمرضع

عشبة عباءة السّيدة هي عشبةٌ لم يتم إجراء دراساتٍ علميةٍ كافيةٍ عليها إلا أنّها تُستخدم كثيراً في الطّب الشّعبي النّسائي، وهي خلاصة مجموعة تجاربَ نسائيّة، وعلى الرّغم من أنّها تزيد كميّة الحليب عند الأمّ المرضع إلا أنّه يُفضّل أنّ تأخذها السّيدة بعد أخذ الاستشارة الطّبية لضمان عدم حصول أيِّ مضاعفاتٍ تُلحق الأذى بالطفل الرّضيع.


طريقة استخدام عشبة عباءة السّيدة

  • تُوضع ملعقةٌ من عشبة عباءة السّيدة في كوبٍ من الماء المغلي وتُترك لخمس عشرة دقيقةٍ، ثمّ يتم تصفيتها، وتُشرب مرّة صباحاً على الرّيق، وكوب آخر قبل النّوم، لمدةٍ لا تزيدُ عن الشّهر.
  • يتم غلي حفنةٍ من أوراق عشبة عباءة السّيدة على كميةٍ من الماء المغلي مسبقاً، وتُترك لتتم عملية النّقع، وتُصفّى وتُستخدم لعمل المغاطس والدُّش المهبليّ.


تحذيرات

تُمنع الأمّ الحامل من استخدام العشبة منعاً باتاً، لما لها من تأثيراتٍ قابضة قد تُلحق الأذى بها وبجنينها، كما يُفضّل استشارة الطّبيب في حالة أخذها أثناء النّزيف الرّحمي.