أعراض سرطان الرئة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:٢٨ ، ٢ يونيو ٢٠١٩
أعراض سرطان الرئة

سرطان الرئة

يُعدّ سرطان الرئة (بالإنجليزية: Lung Cancer) الذي يبدأ في الرئتين نوعاً من أنواع السرطان، وتتمثّل وظيفة الرئتين الأساسية بأخذ الأكسجين عند الاستنشاق، وإخراج ثاني أكسيد الكربون عند الزفير، وتجدر الإشارة إلى أنَّ سرطان الرئة يُعدّ السبب الرئيسي لوفيات السرطان في الولايات المتحدة؛ حيث إنّ عدد الأشخاص الذين يموتون بسبب سرطان الرئة أكثر مقارنة بسرطان القولون، وسرطان البروستاتا، وسرطان المبيض، وسرطان الثدي، ومن الجدير بالذكر أنَّ الأشخاص الذين يُدخّنون يكونون أكثر عرضة لخطر الإصابة بسرطان الرئة، ويزداد خطر الإصابة بسرطان الرئة مع طول فترة التدخين، وعدد السجائر التي يتمّ تدخينها، وهنا ينبغي التنويه إلى أنّ سرطان الرئة يُمكن أن يحدث أيضاً عند الأشخاص الذين لم يدخنوا أبداً.[١][٢]


أعراض سرطان الرئة

من الجدير بالذكر أنّ أعراض الإصابة بسرطان الرئة لا تظهر لدى الشخص حتى تصل به الحالة إلى مرحلة متقدمة من المرض، ومع ذلك قد يُلاحظ بعض الأشخاص ظهور بعض الأعراض، دون الالتفات إلى إمكانية الإصابة بسرطان الرئة، إذ قد يعتقدون أنّها مرتبطة بمرض أقل خطورةً، وبشكل عام يمكن بيان أبرز الأعراض التي تظهر على مريض سرطان الرئة كما يأتي:[٣]

  • فقدان الشهية.
  • تغيّر الصوت؛ حيث يعاني بعض المصابين من بحة في الصوت.
  • إصابة الصدر ببعض أنواع العدوى وبشكل متكرر، مثل: التهاب الشعب الهوائية والالتهاب الرئوي.
  • الإصابة بالسعال؛ بحيث يتفاقم مع الوقت، وفي بعض الحالات قد يكون السعال مصحوباً بالدم.
  • ضيق التنفس.
  • الإصابة بصداع غير مبرر.
  • فقدان الوزن.
  • ظهور صوت صفير عند التنفس.
  • الشعور بألم شديد في الصدر أو العظام.


أنواع سرطان الرئة

يُسمّى السرطان الذي يبدأ في الرئتين بسرطان الرئة الأساسي (بالإنجليزية: Primary lung cancer)، أمّا السرطان الذي ينتشر إلى الرئتين من مكان آخر في الجسم فيُسمّى بسرطان الرئة الثانوي (بالإنجليزية: Secondary lung cancer)، وتجدر الإشارة إلى أنَّ هناك نوعين رئيسيين من سرطان الرئة الأساسي، ويتمّ تصنيفها حسب نوع الخلايا التي يبدأ فيها السرطان، وفيما يأتي بيان أنواع سرطان الرئة الأساسي:[٤]

  • سرطان الرئة ذو الخلايا غير الصغيرة: (بالإنجليزية: Non-small-cell lung cancer)، ويُعدّ هذا النوع أكثر شيوعاً، إذ يُصيب 80٪ من الحالات تقريباً.
  • سرطان الرئة ذو الخلايا الصغيرة: (بالإنجليزية: Small-cell lung cancer)، ينتشر هذا النوع عادةً بشكل أسرع من سرطان الرئة ذي الخلايا غير الصغيرة.


مراحل سرطان الرئة

تجدر الإشارة إلى أنَّ فرصة نجاح العلاج والشفاء تكون أعلى بكثير عند تشخيص سرطان الرئة والبدء بعلاجه في المراحل المبكرة قبل أن ينتشر؛ فكما أشرنا سابقاً لا تظهر أعراض سرطان الرئة بشكل واضح في المراحل المبكرة، وغالباً ما يأتي التشخيص في مراحل متقدمة بعد انتشاره، وفيما يأتي مراحل تطور سرطان الرئة بنوعيه:[٥]


مراحل سرطان الخلايا غير الصغيرة

تٌقسّم مراحل سرطان الرئة ذو الخلايا غير الصغيرة إلى أربع مراحل رئيسية، وهي موضحة على النحو الآتي:[٥]

  • المرحلة 1: يكون السرطان في الرئة لكنّه لم ينتشر إلى خارجها بعد.
  • المرحلة 2: يكون السرطان في الرئة والغدد الليمفاوية القريبة منها.
  • المرحلة 3: يكون السرطان في الرئة والغدد الليمفاوية الموجودة في منتصف الصدر.
    • المرحلة 3 أ: يكون السرطان في الغدد الليمفاوية الموجودة فقط على نفس الجانب من الصدر، حيث بدأ السرطان في النمو لأول مرة.
    • المرحلة 3 ب: ينتشر السرطان إلى العقد الليمفاوية الموجودة على الجانب الآخر من الصدر، وكذلك إلى العقد الليمفاوية الموجودة في أعلى الترقوة.
  • المرحلة 4: ينتشر السرطان إلى كلتا الرئتين، وكذلك إلى المنطقة المحيطة بالرئتين، والأعضاء البعيدة.


مراحل سرطان الخلايا الصغيرة

فيما يأتي مراحل سرطان الرئة ذو الخلايا الصغيرة، وهي مقسمة إلى مرحلتين رئيسيتين:[٥]

  • المرحلة المحدودة: يكون السرطان في رئة واحدة، وفي العقد اللمفاوية القريبة الموجودة على نفس الجانب من الصدر.
  • المرحلة الواسعة: ينتشر السرطان في جميع أنحاء الرئة، وإلى الرئة الأخرى، وكذلك للغدد الليمفاوية الموجودة على الجانب الآخر، وإلى السائل المحيط بالرئتين، بالإضافة إلى نخاع العظام، والأعضاء البعيدة.


الوقاية من سرطان الرئة

تجدر الإشارة إلى أنَّ الوقاية من سرطان الرئة تتجاوز تجنّب التدخين، حيث إنّ أكثر من نصف الأشخاص الذين يُصابون بسرطان الرئة في هذا الوقت ليسوا مدخنين حاليين، وفيما يأتي بعض النصائح التي تُساعد على الوقاية من سرطان الرئة:[٦][٧]

  • الإقلاع عن التدخين: يُعدّ التدخين السبب الرئيسي لسرطان الرئة، والمسؤول عن 80-90% تقريباً من سرطانات الرئة.
  • تجنب التدخين السلبي: حيث إنّ العيش مع مدخن يزيد من خطر الإصابة بسرطان الرئة بنسبة 20-30%، لذلك يُنصح بتجنب المكوث في منطقة التدخين أو بالقرب من المدخنين.
  • ممارسة التمارين الرياضية: يُنصح بممارسة التمارين الرياضية بشكل معتدل، حيث يُمكن أن تساعد الرياضة على الوقاية من سرطان الرئة.
  • تناول الخضروات والفواكه: يُساعد اتباع نظام غذائي غنيّ بالفواكه والخضروات، مثل: السبانخ، والبروكلي، والبصل، والتفاح، والبندورة، والبرتقال، والقرع الشتوي، على خفض خطر الإصابة بسرطان الرئة، وعلى الجانب الآخر يُساهم الفوسفات غير العضوي الموجود في اللحوم والأجبان المصنّعة في زيادة خطر الإصابة بسرطان الرئة.
  • تناول الشاي الأخضر: أثبتت الدراسات أنَّ تناول الشاي الأخضر يمنع بعض الأضرار الناتجة عن التدخين التي لحقت بالخلايا، ويُعدّ الأشخاص الذين يستهلكون الكثير من الشاي الأخضر أقلّ عرضة لخطر الإصابة بسرطان الرئة.
  • الابتعاد عن شرب الكحول:إذ يُعدّ الابتعاد عن تناول المشروبات الكحولية من الخطوات المهمة جداً في الوقاية من سرطان الرئة.
  • تناول المكملات الغذائية بحذر: حيث يُنصح بعدم اتباع الإعلانات التجارية التي تروّج المكملات الغذائية التي قد تقلل خطر الإصابة بسرطان الرئة، وبدلاً من ذلك يُفضّل التحدث مع الطبيب عن أفضل المكملات الغذائية التي تُناسب كل شخص وحالته المحددة.


فيديو أعراض سرطان الرئة

للتعرف على أعراض سرطان الرئة شاهد الفيديو.


المراجع

  1. "Lung cancer", www.mayoclinic.org, Retrieved 17-5-2019. Edited.
  2. "Lung Cancer", www.medicinenet.com, Retrieved 17-5-2019. Edited.
  3. " What to know about lung cancer", www.medicalnewstoday.com,15-11-2018، Retrieved 17-5-2019. Edited.
  4. "Lung cancer", www.nhs.uk, Retrieved 17-5-2019. Edited.
  5. ^ أ ب ت "Everything You Need to Know About Lung Cancer", www.healthline.com,14-5-2019، Retrieved 17-5-2019. Edited.
  6. "10 Tips for Lung Cancer Prevention", www.verywellhealth.com,3-4-2019، Retrieved 17-5-2019. Edited.
  7. "What Can I Do to Reduce My Risk of Lung Cancer?", www.cdc.gov, Retrieved 17-5-2019. Edited.