أفضل طرق النوم للحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٥ ، ١٨ مايو ٢٠١٧
أفضل طرق النوم للحامل

نوم الحامل

تعتبر مرحلة الحمل من المراحل الصعبة التي تمر بها المرأة في حياتها، حيث تعاني من مشاكل عدّة خلال هذه المرحلة كنتيجة للتغيرات الجسمية التي تصاحب هذه الفترة، ومن هذه المشاكل: عدم القدرة على النوم بشكل مريح، الأمر الذي يسبب لها الإرهاق والتعب، لذا سنقدّم في هذه المقالة أفضل الطرق التي يمكن للحوامل اتباعها عند النوم.


أفضل طرق النوم للحامل

  • في الثلث الأول للحمل فإن حجم البطن هو الذي يحدد وضعية النوم، فيكون النوم على الجنب، أو على الظهر مناسباً، أما النوم على البطن فإنه يضرّ صحة الجنين، وخصوصاً في أول شهرين.
  • في فترة الثلث الثاني والثالث من الحمل تكون وضعية النوم الأفضل على الجنب، مع وضع وسادة بين الركبتين؛ وذلك لدعم الساقين، والحد من الأوجاع التي تصيب الحوض والفخذ، ويفضّل النوم على الجانب الأيسر؛ لأن هذه الوضعية تزيد تدفّق الدم والمواد المغذية التي تصل للجنين عبر المشيمة، كما تساعد هذه الوضعية الكليتين على القيام بعملهما بكفاءة، حيث إنهما تخصان الجسم من السموم والفضلات، الأمر الذي يحدّ من تورم القدمين واليدين.
  • في حال وجود آلام في الظهر فمن الممكن النوم فى نفس الوضعية مع وضع وسادة تحت البطن لدعمه، ووضع وسادة أخرى وراء الظهر لدعمه، وتقليل الآلام قدر الإمكان، مع تجنب النوم على الظهر، لأنه يزيد الألم.
  • إذا كانت الحامل تعاني من ضيق في التنفس، وخاصّة في الفترة الأخيرة من الحمل، فمن الممكن أن تنام بالوضعية نفسها أو على وسائد النوم على الظهر.
  • إذا كانت الحامل تعاني من مرض البواسير فيتوجّب عليها تجنب النوم على الظهر.
  • إذا كانت الحامل تعاني من الحموضة فإنها تنصح بوضع وسادة تحت الكتفين، لرفع الجزء العلوي من الجسم.


أوضاع النوم التي يجب تجنبها أثناء الحمل

يمنع النوم على الظهر خاصة خلال الفترة الأخيرة من الحمل، أو إذا كانت تعانى من آلام بالظهر أو ضيق في التنفس أو البواسير أو انخفاض فى ضغط الدم؛ لأن هذه الوضعية تقلل الدم الواصل لقلب الحامل وجنينها، كما يمنع النوم على البطن؛ لأنه يضر بصحة الجنين.


أسباب قلة النوم للحامل

  • الوزن الزائد.
  • كبر حجم البطن.
  • أوجاع الظهر المصاحبة لفترة الحمل.
  • الشعور بالحموضة.
  • حالات ضيق النفس أثناء النوم المصاحبة للحمل.
  • الشعور بالتعب، والأرق.
ملاحظة: يزيد نوم الحامل مخزون الطاقة لديها، حيث إنه يمنحها الحيوية والنشاط في اليوم التالي، كما أن هرمون النمو يصل إلى أعلى مستوياته أثناء النوم.