أفضل طريقة لكتابة السيرة الذاتية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٢٤ ، ٢٠ يناير ٢٠١٦
أفضل طريقة لكتابة السيرة الذاتية

السيرة الذاتية

السيرة الذاتية هي موجز قصير وملخص لمراحل حياتك العلمية والعملية، وهي تعد الطريقة الأكثر مرونة والأكثر ملائمة لنقل التفاصيل الشخصية الخاصة بك، بطريقة تعرضك بأفضل صورة ممكنة أثناء تسويق نفسك، ومؤهلاتك، وخبراتك لأرباب العمل.


ليس هناك طريقة واضحة ومحددة لكتابة وبناء السيرة الذاتية؛ فهي خاصة بك ويمكنك أن تصيغها بالطريقة التي تريد، ولكن دون ذكر تفاصيل غير مهمة لا علاقة لها بالموضوع.


مضمون السيرة الذاتية

  • التفاصيل الشخصية: عادةً ما يحتوي هذا الجزء على معلومات مثل: الاسم، والعنوان، وتاريخ الميلاد، ورقم الهاتف، والبريد الإلكتروني، وأحياناً يتم إرفاق صورة شخصية.
  • التعليم والمؤهلات: في هذا الجزء تقوم بذكر الشهادات الحاصل عليها، ابتداءً من أحدث شهادة حصلت عليها حتى شهادة الثانوية العامة، مع ذكر أسماء الجامعات التي حصلت على شهاداتكَ منها.
  • الخبرة في العمل: في هذا الجزء قم بذكر أسماء الأماكن التي تدربت وعملت فيها، مع ذكر بعض المصطلحات مثل: خططت، نظمت، عملت، وحاول أن توصل مهاراتك الوظيفية مثل، مهارات القيادة، والتعامل مع الضغوطات، ومهارات حل المشاكل، والتفكير البنّاء.
  • الاهتمامات والإنجازات: اكتب عن الاهتمامات التي تحبها والتي تريدها، ولا تذكر أموراً تخص التنشئة الاجتماعية أو اهتماماتك بالألعاب ومن هذه الأمور، ركز فقط على اهتماماتك التي ستدعم سيرتك الذاتية لديهم، واعرض بعض مهارات التوظيف مثل، تعاونك مع فريق العمل، والتخطيط، والتنظيم، والإقناع، والتفاوض.
  • المهارات: عادةً في هذا الجزء يتم ذكر أهم اللغات التي تعرفها ومدى إتقانك لها، وذكر معرفتك ببرامج معالجة النصوص ومدى قدرتك على استخدامها، وذكر مهارات أخرى قادر على إتقانها والتعامل بشكل جيد معها.
  • المراجع: في بعض السير الذاتية يتم حذف هذا الجزء، وفي بعضها الآخر يكون موجوداً، هذا الجزء تذكر فيه المعرفين الخاصين بك، كأصحاب العمل السابق، أو أحد أساتذتك الجامعيين.


أمور تراعى عند كتابة السيرة الذاتية

  • لا يوجد سيرة ذاتية صحيحة ليتم اعتمادها، ولكن عند كتابتك لها يجب تطبيق القواعد العامة مثل، الوظيفة التي يتم استهدافها وما هو المجال الوظيفي لديها؛ لإبراز أهم المهارات ذات الصلة لديك.
  • يجب أن تكتب السيرة الذاتية، بسهولة، ودقة، ووضوح.
  • أن تكون مرتبة منطقياً وسهلة القراءة.
  • يجب أن تكونَ السيرة الذاتية مفيدة ومختصرة ، مع دقة محتواها وصحة كلماتها.
  • التأكد من التدقيق النحوي واللغوي والإملائي.


أخطاء شائعة عند كتابة السيرة الذاتية

من الأخطاء التي تتم مواجهتها في السير الذاتية هي ركاكة كلماتها ووجود أخطاء نحوية كثيرة، واحتواؤها على تفاصيل لا تناسب الوظيفة، وضعف تنسيقها، وغموض المعلومات والهدف، والكذب.