أفضل طريقة للولادة بدون ألم

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٤٨ ، ١٩ مايو ٢٠١٩
أفضل طريقة للولادة بدون ألم

التمارين الرياضية

توجد مجموعة من التقنيات والتمارين الرياضيّة التي تساعد على التخفيف من آلالم الولادة والمخاض، حيثُ تهدف هذه التمارين والتقنيات على زيادة قوة العضلات، والتخفيف من توتر الولادة، وتجدر الإشارة إلى ضرورة استشارة الطبيب حول التمارين المناسبة أثناء الحمل، ومن التقنيات التي تساعد على التخفيف من آلام الولادة ما يلي:[١]

  • تقنية لاماز: تهدف تقنية لاماز (بالإنجليزية: Lamaze technique) أو ما يُعرَف بالمنهج الوقائيّ النفسيّ على تعليم بعض طرق الاسترخاء، والتنفّس، والتدليك، للمساعدة على التخفيف والسيطرة على الألم.
  • طريقة برادلي: (بالإنجليزية: Bradley method) تتشابه هذه الطريق مع تقنية لاماز حيثُ تشمل تعليم بعض تقنيّات التنفّس، وممارسة بعض التمارين الرياضيّة، ويتمّ إشراك الزوج في هذه التمارين أيضاً.


الطرق الطبيعية

هناك العديد من النصائح والطرق الطبيعيّة التي تساعد على التخفيف من ألم المخاض والولادة، وتشمل ما يلي:[١][٢]

  • الوصول إلى مرحلة الولادة بصحة جيدة من خلال الحرص على ممارسة التمارين الرياضيّة، واتّباع نظام غذائيّ صحيّ، وتجنّب بعض العناصر الضارّة مثل التدخين والكحول أثناء الحمل.
  • تطبيق الكمّادات الدافئ والباردة، أو الاستحمام بالماء الدافئ.
  • الانغماس في ماء دافئ.
  • المحافظة على النشاط.
  • تعلّم تقنيّات التنفّس المختلفة.
  • الحصول على الدعم اللازمة من الزوج للتخفيف من التوتر والقلق النفسيّ.
  • محاولة تجنّب التفكير في الألم من خلال تشتيت التفكير مثل الاستماع إلى الموسيقى.
  • إجراء التدليك أو المسّاج.
  • التنويم المغناطيسيّ (بالإنجليزية: Hypnosis).
  • العلاج بالإبر (بالإنجليزية: Acupuncture).
  • تمارين اليوغا، والتأمل.
  • المشي، وتغيير وضعيّة الجسم.


الطرق الطبية

توجد عدد من الطرق الطبيّة التي تساهم في تخفيف ألم الولادة والمخاض، نبيّن بعضاً منها في ما يلي:[٢][٣]

  • التحفيز الكهربائيّ للعصب عبر الجلد: (بالإنجليزية: Transcutaneous electrical nerve stimulation)، يقوم مبدأ هذا الجهاز على إرسال إشارات كهربائيّ للأعصاب في أسفل الظهر للمساهم في التخفيف من ألم الولادة، ويمكن التحكّم في الجهاز من خلال قبضة توضع في يد المرأة الحامل، وتجدر الإشارة إلى عدم وجود آثار جانبيّة للجهاز على المرأة الحامل أو الجنين.
  • عاز الأكسجين وأكسيد النيتروس: يمكن استخدام الغاز الذي يحتوي على الأكسجين، وأكسيد النيتروس (بالإنجليزية: Nitrous oxide) للتخفيف من الألم أيضاً، وعلى الرغم من عدم إمكانيّة التخلّص من الألم بشكلٍ تام باستخدام الغاز إلّا أنّه يساعد على التخفيف منه.
  • دواء البيثيدين: يُعدّ دواء البيثيدين (بالإنجليزية: Pethidine) أحد مسكنات الألم القويّة التي يمكن إعطاؤها على شكل حُقن للمرأة الحامل للتخفيف من ألم الولادة.
  • التخدير فوق الجافية: (بالإنجليزية: Epidural anaesthesia) تُعدّ هذه الطريقة أحد أفضل الطرق المتّبعة للتخفيف من ألم الولادة، ويمكن استخدامها عند الولادة الطبيعيّة، أو القيصريّة، مع محافظة المرأة على وعيها الكامل.


المراجع

  1. ^ أ ب "Dealing With Pain During Childbirth", kidshealth.org, Retrieved 26-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Childbirth - pain relief options", www.betterhealth.vic.gov.au, Retrieved 26-4-2019. Edited.
  3. "Pain relief during labour", www.pregnancybirthbaby.org.au, Retrieved 26-4-2019. Edited.