أفضل علاج للسمنة

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٥٥ ، ٦ مارس ٢٠١٩
أفضل علاج للسمنة

النظام الغذائي

قد يصاب الإنسان بالسُمنة عند استهلاك سعراتٍ حراريةٍ أكثر ممّا يحتاج، ممّا يؤدي إلى زيادة وزن الجسم مع الوقت، ويكن التخلص من السمنة وعلاجها عن طريق تطوير عاداتٍ غذائيةٍ صحية، وذلك من خلال ما يأتي:[١][٢]

  • تجنب الأطعمة المعالجة والمكرّرة: حيث يُنصح بتجنُّب هذه الأطعمة التي تؤدي إلى زيادة الوزن، ولذلك فإنّ التقليل من استهلاك هذه الأطعمة التي تحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من الدهون، والسُّكريات، والمواد المُضافة يُعدّ الخطوة الأولى لعلاج السُمنة.
  • تناول الأطعمة ذات القيمة الغذائية العالية: مثل: الحبوب الكاملة، والأطعمة الغنيّة بالألياف، والخضراوات والفواكه الطازجة، والتي تساعد على خسارة الوزن؛ حيث تساهم الأطعمة الغنيّة بالألياف في إعطاء الشعور بالشبع، وبالتالي التقليل من كمية استهلاك الطعام؛ وهذا لأنّها تُعطي شعوراً بالشبع لمدّةٍ أطول من خلال تحرير الطاقة بشكلٍ بطيء، ممّا يؤدي إلى التقليل من كمية السعرات الحرارية المُستهلكة.


ممارسة التمارين الرياضية

تساعد التمارين الرياضية والنشاط البدني على علاج السُمنة، ومن الضروري الدمج بين الغذاء الصحيّ والتمارين الرياضية للتخلُّص من الوزن الزائد، ومن بعض الإرشادات التغذوية للتخلُّص من السمنة نذكر ما يأتي:[٣][٣]

  • ممارسة التمارين البدنية متوسطة الشدّة بمعدل من 2.5-5 ساعاتٍ أسبوعياً؛ ونذكر من هذه التمارين ما يأتي:
    • المشي السريع.
    • السباحة.
    • الهرولة، أو الركض البطيء.
    • كرة المضرب.
  • اختيار التمارين الرياضية التي يستمتع بها الشخص، ويُنصح بالتمرين لمدّة 60 دقيقةٍ يومياً، ويمكن تقسيم التمارين خلال اليوم من 15-20 دقيقةٍ لكلّ تمرينٍ موّزعةً خلال اليوم.
  • ممارسة تمارين القوة والمقاومة؛ مثل تمارين رفع الأثقال يومين في الأسبوع على الأقل؛ حيث إنّها تساعد على حرق الدهون وزيادة الكتلة العضلية.
  • البدء بتمارين بسيطةٍ في البداية، ومن ثمّ زيادة شدّتها ومدّتها مع الوقت، وذلك في حال كان الشخص جديداً على ممارسة التمارين الرياضية.
  • استشارة الطبيب قبل ممارسة أيّ تمارين رياضية، وذلك في حال كان الشخص يُعاني من أيّ مشاكلٍ صحية.


المراقبة الذاتية

وذلك من خلال الانتباه إلى الطعام والشراب المُتناول يومياً، ونمط التمارين الرياضية، ومتابعة النتائج؛ حيث يساهم ذلك في الحصول على نتائج أفضل من خلال المتابعة والمداومة على خسارة الوزن، ومن بعض هذه التقنيات نذكر ما يأتي:[٤]

  • تسجيل الغذاء المُتناول يومياً.
  • وزن الجسم بشكلٍ دوريّ.
  • تسجيل التمارين الرياضية المُمارسة يومياً.


المراجع

  1. Yvette Brazier (14-11-2018), "What are the treatments for obesity?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 26-02-2019. Edited.
  2. "Obesity", www.mayoclinic.org, 10-06-2015، Retrieved 26-02-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Obesity and exercise", www.healthdirect.gov.au, 07-2018، Retrieved 26-02-2019. Edited.
  4. "What is Obesity Treatment? Behavior Modification and Activity", www.obesityaction.org, Retrieved 26-02-2019. Edited.